تغطية خاصة لفيروس كورونا

تغطية خاصة لفيروس كورونا

كيف تساعدك زوجتك لعلاج خلل الانتصاب؟

بينما يعد هذا غير ممكن أو غير مناسب في كل الحالات، إلا أن إشراك زوجتك في علاج خلل الانتصاب قد يكون مفيدًا، حيث تشير الأبحاث إلى أن خلل الانتصاب ينطوي على تأثيرٍ سلبيٍ على كلٍ من الزوج والزوجة، وقد يكون مصدرًا كبيرًا للتوتر لكلا الزوجين.

وتؤدي العديد من أدوية علاج خلل الانتصاب إلى نتائج أفضل بمساعدة الإثارة الجنسية، لذا قد يساعد إشراك الزوجة في علاج خلل الانتصاب في تحسين نجاح العلاج واستعادة تجربة جنسية إيجابية لكلا الزوجين على حد سواء.



على سبيل المثال، ربما تساهم الزوجة فيما يلي:
- تساعدك على التحدث مع الطبيب، وتذكرك بشيء ما كنت قد نسيت إخباره للطبيب أو تصف التغيرات في أنماط خلل الانتصاب لديك بشكل أفضل.

- يمكن للزوجة أن تساعد الطبيب على فهم أي المشكلات بينكما كزوجين، مثل مشكلات التواصل أو مشكلات جنسية أخرى.

-الاستفادة من تعليمات الطبيب، حيث يمكن للتحدث مع الطبيب حول وظائف الأعضاء التناسلية وعلم النفس المعني بالوظيفة الجنسية والحميمية الجنسية أن يساعد زوجتك على فهم سبب حدوث خلل الانتصاب، وقد تستفيد زوجتك أيضًا من معرفة خيارات العلاج لديك والدور الذي يمكنها القيام به وتوقعات العلاج.



- يمكن لها أن تقدم مساهمات أو ملاحظات حول علاجك وتساعدك على الالتزام بالعلاج.

وبعد قراءتك لهذه المعلومات، إذا كنت ترغب في إشراك زوجتك في علاج خلل الانتصاب، فتحدث إلى الطبيب، وقد يوصيكما الطبيب أيضًا بزيارة اختصاصي علاج المشاكل الزوجية والجنسية.

* المصدر
مؤسسة مايو كلينك

آخر تعديل بتاريخ 19 يونيو 2018

إقرأ أيضاً

استشارة الطبيب

هل تحتاج لاستشارة الطبيب

أرسل استشارتك

لتحصل على إجابة استشارتك، ننصحك بالتالي:

  • ابحث أولا في المواد المنشورة على موقعنا عن إجابة لسؤالك.
  • استوفِ المعلومات الشخصية والصحية المتعلقة بالحالة المرضية محل الاستشارة.
  • اكتب سؤالك باللغة العربية.
الحد الأقصى للسؤال 500 حرف
سيتم إظهار الاسم والسؤال عند النشر
اشترك بالنشرة البريدية

شركاؤنا

  • المعاهد الصحية الأمريكية