تغطية خاصة لفيروس كورونا

تغطية خاصة لفيروس كورونا

ألم الساق بعد الوقوف أو الجلوس الطويل

قد يستدعي ألم الساق الجديد والمتواصل الزيارة الطبية لتقييم حالتك، لأن ألم الساق قد ينتج عن عدة أسباب ربما تكون مهمة لصحتك وسلامتك، خاصة إذا ترافق بتورم أو وذمة أو احمرار. وعندما يحدث الألم بعد الوقوف أو الجلوس لمدة طويلة ويترافق بالوذمة أو الانتفاخ، فهذا يعني احتمال تراكم السوائل في أوردة الساق (احتقان وريدي).


  • ما هي أهم أسباب الألم في الساق؟

  • الاحتقان الوريدي

يحدث الاحتقان الوريدي عندما لا تعمل الصمامات الموجودة في أوردة الساق بكفاءة في المساعدة على رجوع الدم من الساقين إلى القلب، بل يتجمع الدم في الساقين والقدمين، ما يسبب ألمًا وتورمًا، وغالبًا ما يوصف الألم بأنه شعور بحرقة أو تقلصات، ويصيب بطن الساق بشكل رئيسي.


  • الالتهاب الوريدي

ويمكن لالتهاب الأوردة المزمن (الالتهاب الوريدي المزمن) أن يتلف صمامات الأوردة ويؤدي إلى الاحتقان الوريدي. يتسبب ضعف أداء الصمامات في أوردة الساق كذلك في الإصابة بالدوالي، وهي عبارة عن أوردة منتفخة تُرى تحت الجلد مباشرة، ويمكن أن تؤدي الدوالي الوريدية أيضًا إلى الاحتقان الوريدي.

يمكن تحسين آلام الساقين وتورمهما برفع الساقين على وسادة، كما يفيد ارتداء الجوارب الضاغطة إلى مستوى الركبة في التخلص من الإحساس بعدم الراحة المرتبط بتراكم السوائل في الساقين. 
  • تصلب الشرايين ونقص التروية

ينشأ تصلب شرايين الطرفين السفليين عادة بسبب التدخين، خاصة لدى المرضى بارتفاع الضغط وداء السكري وارتفاع الكوليسترول. يؤدي تصلب شرايين الحوض وشرايين الطرفين السفليين إلى حدوث ألم في الساقين لا يترافق عادة مع وجود تورم أو وذمة، ويكون النبض في القدمين ضعيفاً وربما يشتكي المريض من برودة القدمين. 
يحدث ألم الساقين في تصلب الشرايين عادة بعد المشي ويتحسن بالراحة. 

ينصح هؤلاء المرضى بضرورة الإقلاع عن التدخين وعلاج الحالات المرضية المرافقة تجنباً لحدوث التقرحات والغنغرينا. ويمكن علاج تضيقات وانسدادات الشرايين عن طريق القسطرة والتوسيع بالبالون والدعامات وبعض العمليات الجراحية.
  • آلام المفاصل والعضلات

قد تنشأ آلام الساقين بسبب وجود التهاب مزمن في مفاصل الطرفين السفليين عند الفخذ أو الركبة أو الكاحل ... وقد يكون منشأ هذه الآلام من أسفل الظهر (عرق النسا) وهو ألم ينتشر عادة في الجانب الخلفي من الفخذين والساقين.

تعالج هذه الآلام بالمسكنات والعلاج الفيزيائي، وقد تحتاج إلى تدخلات جراحية إذا لم تتحسن.
  • الأمراض المزمنة

تترافق بعض الأمراض المزمنة بآلام في الساقين والقدمين، وقد تترافق بتورم الساقين، مثل فشل الكلية أو ضعف القلب، وتترافق أحياناً باحمرار وعلامات التهابية، مثلما يحدث في مرض النقرس (ارتفاع حمض البول)، والروماتيزم.
آخر تعديل بتاريخ 5 يناير 2021

إقرأ أيضاً

استشارة الطبيب

هل تحتاج لاستشارة الطبيب

أرسل استشارتك

لتحصل على إجابة استشارتك، ننصحك بالتالي:

  • ابحث أولا في المواد المنشورة على موقعنا عن إجابة لسؤالك.
  • استوفِ المعلومات الشخصية والصحية المتعلقة بالحالة المرضية محل الاستشارة.
  • اكتب سؤالك باللغة العربية.
الحد الأقصى للسؤال 500 حرف
سيتم إظهار الاسم والسؤال عند النشر
اشترك بالنشرة البريدية

شركاؤنا

  • مؤسسة مايو كلينك
  • المعاهد الصحية الأمريكية