لماذا تحدث الكدمات الجلدية بدون رضوض؟

ما الذي يسبب ظهور بقع داكنة على ساقيك دون أن تتذكر الاصطدام بأي شيء؟ ومع ذلك، يبدو أنك تصاب بالكدمات كثيراً، فهل هذا يستدعي القلق؟

يشيع حدوث الكدمات الجلدية بسهولة مع تقدم السن، وعلى الرغم من أن معظم الكدمات غير ضارة وتتعافى بدون علاج، إلا أن الإصابة بالكدمات بسهولة قد تكون أحيانًا علامة على مشكلة أكثر خطورة.
  • لماذا يشيع حدوث الكدمات بسهولة لدى كبار السن؟

تتكون الكدمات الجلدية عندما تتمزق أوعية دموية صغيرة (الشعيرات الدموية) تحت سطح الجلد بتأثير رض أو صدمة أو إصابة غالبًا على الذراعين أو الساقين، وعندما يحدث هذا، يتسرب الدم خارج الشعيرات الدموية ويظهر في بادئ الأمر كعلامة سوداء وزرقاء، وبالنهاية يعيد الجسم امتصاص الدم، وتختفي العلامة عادة بعد بضعة أيام.

قد تتسبب الصدمات القوية بحدوث كدمات أكبر، وقد يظهر انتفاخ في مكانها. كما أن بعض الأشخاص - خاصةً النساء - أكثر حساسية للكدمات من غيرهم. ومع تقدم السن، يصبح الجلد أيضًا أكثر رقة ويفقد بعض الطبقة الدهنية الواقية التي تساعد على حماية الأوعية الدموية من الإصابة.

  • هل يمكن أن تساعد الأدوية على سهولة الإصابة بالكدمات؟

يقلل الأسبرين ومضادات التخثر وأدوية سيولة الدم والأدوية المضادة للصفيحات من قدرة الدم على التجلط. وبالتالي، قد يستغرق النزيف من تمزق الشعيرات وقتًا أطول من المعتاد حتى يتوقف - مما يسمح بتسرب كميات أكثر من الدم والتسبب بتشكل الكدمة.

كما يمكن أيضًا لبعض المكملات الغذائية، مثل زيت السمك، أن تسبب زيادة خطورة إصابتك بالكدمات بسبب تأثيرها المضاد لتخثر الدم. والستيرويدات القشرية الموضعية والشاملة - والتي تستخدم عادة لعلاج حالات مرضية مختلفة، منها الحساسية والربو والأكزيما - تتسبب في ترقق الجلد، مما يسهل إصابته بالكدمات.

وإذا شعرت بزيادة إصابتك بالكدمات، فلا تتوقف عن تناول أدويتك، بل استشر طبيبك بشأن مخاوفك، وتأكد من أن طبيبك على علم بأية مكملات غذائية وأعشاب دوائية طبيعية تتناولها خاصةً إذا كنت تتناولها مع دواء يزيد سيولة الدم، فقد يوصي الطبيب بتجنب بعض الأدوية أو المكملات الغذائية والأعشاب.

  • متى تكون إصابتك بالكدمات إشارة إلى مشكلة خطيرة؟

أحيانًا تُشير سهولة الإصابة بالكدمات إلى وجود حالة مرضية كامنة خطيرة، مثل مشكلات تخثر الدم أو أمراض الدم. ننصحك باستشارة الطبيب:
- إذا تعرضت لكدمات كبيرة بشكل متكرر، خاصةً إذا ظهرت الكدمات على جذعك أو ظهرك أو وجهك أو إذا ظهرت دون أسباب واضحة.

- إذا عانيت من سهولة الإصابة بالكدمات وكان لديك تاريخ للإصابة بنزيف شديد مثل النزيف الذي يحدث أثناء الإجراءات الجراحية.

- إذا بدأ ظهور الكدمات فجأة، خاصةً إذا أخذت مؤخرًا أي دواء جديد.

- إذا كان لديك تاريخ عائلي لسهولة الإصابة بالكدمات أو النزيف.

قد تشير هذه العلامات والأعراض إلى انخفاض مستويات الصفيحات، وهي مكونات في الدم تساعده على التجلط بعد الإصابات، أو إلى وجود خلل وظيفتها. وقد تشير إلى وجود مشكلات بالبروتينات التي تساعد على تجلط الدم. ولتشخيص سبب الكدمة، قد يفحص الطبيب مستويات صفيحات الدم، أو يجري اختبارات لقياس قدرة الدم على التجلط.

وتتضمن الأسباب الخطيرة الأخرى للكدمات: العنف أو الاعتداء المنزلي، وإذا كان لأحد المقربين لديك كدمة غير مبررة، خاصةً على موقع غير معتاد مثل الوجه، فربما تسأل عن احتمال تعرضه لإيذاء.

  • كيف يمكنني الوقاية من الكدمات وعلاجها؟

للوقاية من الكدمات الخفيفة، ابتعد عن فوضى الأعمال المنزلية التي قد تتسبب في الصدمات أو السقوط، ويمكن للقمصان ذات الأكمام الطويلة والسراويل توفير طبقة حماية إضافية للجلد.

بعد أن تتكون الكدمة، لا يمكن عمل الكثير لعلاجها، ولكن معظم الكدمات تختفي بعد أيام قليلة لأن الجسم يعيد امتصاص الدم النازف تحت الجلد. وقد يكون من المفيد رفع المنطقة المصابة إلى الأعلى ووضع الثلج والكمادات الباردة فور ظهورها، وإذا كان منظر الكدمة يضايقك، فغطها بالملابس أو بمستحضر تجميلي.



آخر تعديل بتاريخ 28 يوليه 2021

إقرأ أيضاً

استشارة الطبيب

هل تحتاج لاستشارة الطبيب

أرسل استشارتك

لتحصل على إجابة استشارتك، ننصحك بالتالي:

  • ابحث أولا في المواد المنشورة على موقعنا عن إجابة لسؤالك.
  • استوفِ المعلومات الشخصية والصحية المتعلقة بالحالة المرضية محل الاستشارة.
  • اكتب سؤالك باللغة العربية.
الحد الأقصى للسؤال 500 حرف
سيتم إظهار الاسم والسؤال عند النشر
اشترك بالنشرة البريدية

شركاؤنا

  • المعاهد الصحية الأمريكية