الإسهال هو البراز المائي الرخو الذي يحدث بشكل متكرر أكثر من المعتاد، وهو حالة كثيرة الحدوث في جميع الأعمار، ويسبب إزعاجاً كبيراً وإحراجاً وقد يكون خطيراً عند الأطفال. ويعتبر الإسهال أكثر أسباب وفاة الأطفال عالمياً. فما هي الاحتياطات التي يمكنك اتخاذها للحماية من الإسهال؟

  • الوقاية من الإسهالات الفيروسية

اغسل يديك بالماء والصابون للوقاية من الإصابة بالإسهال الفيروسي، ولضمان قيامك أنت وطفلك بغسل اليدين جيدًا، احرص دائمًا على ما يلي:
  • - اغسل يديك كثيراً

اغسل يديك قبل إعداد الطعام وبعده، واغسل أيضًا يديك بعد التعامل مع اللحوم النيئة واستخدام المرحاض وتغيير الحفاضات والعطس والكحة، ونظّف أنفك من محتوياته.

  • اغسل يديك بالماء والصابون لمدة لا تقل عن 20 ثانية

بعد وضع الصابون على يديك، افرك اليدين ببعضهما لمدة لا تقل عن 20 ثانية. 

  • استخدم مطهر لليدين عندما لا يمكن غسلهما

استخدم أحد مطهرات الأيدي الكحولية عندما لا يمكنك غسلهما، وضع مطهر اليدين كغسول لهما، وتأكد من أنه يغطي اليدين من الأمام والخلف تمامًا. واستخدم منتجًا يحتوي على 70% من الكحول.

  • الوقاية من الإسهال الناتج عن تلوث الغذاء

للوقاية من الإسهال الذي يُسببه الطعام الملوث:
- قدِّم الطعام بعد طبخه مباشرة أو احفظه في الثلاجة بعد طهيه أو إعادة تسخينه، فقد يؤدي ترك  الطعام في درجة حرارة الغرفة إلى نمو الجراثيم.

- نظّف الأسطح المستخدمة باستمرار لتجنب انتشار الجراثيم من طعام إلى آخر، استخدم مطهرات كحولية أو الصابون أو محلول كلور ممدد. اغسل يديك ونظّف الأسطح التي تستخدمها عدة مرات أثناء تحضير الطعام.

- استخدم الثلاجة لإذابة المواد المجمدة، أو جرّب وضع المواد المجمدة المغلفة بأكياس بلاستيك في وعاء به ماء بارد لإذابتها، وتجنب ترك المواد المجمدة على الطاولة لإذابتها في درجة حرارة الغرفة لأن ذلك يتيح الوقت لنمو الجراثيم.

يُصيب هذا النوع من الإسهال عادةً الأشخاص الذين يسافرون إلى البلدان التي تفتقر إلى المرافق الصحية الملائمة ويوجد بها طعام وماء ملوث بالجراثيم والطفيليات. يجب الحرص كثيراً في مثل هذه الحالات.

وللحد من خطر الإصابة بالإسهال:
  • انتبه لطعامك

تناول الأطعمة الساخنة والمطهية جيدًا، وتجنب تناول الفاكهة والخضروات النيئة ما لم تقم بتقشيرها بنفسك، وتجنب أيضًا اللحوم النيئة أو نصف المطهية ومنتجات الألبان غير المعقمة.

  • انتبه لما تشربه

تناول المياه المعبأة في زجاجات أو المياه الغازية أو المشروبات المنعشة من عبوتها الأصلية. وتجنّب تناول مياه الصنبور ومكعبات الثلج، واستخدم المياه المعبأة حتى لغسل أسنانك.

تكون المشروبات المُعدّة من الماء المغلي آمنة، مثل القهوة والشاي، ولكن تذكّر أن المشروبات الكحولية والكافيين قد تؤدي إلى زيادة شدة الإسهال والجفاف.

  • اسأل طبيبك عن استخدام المضادات الحيوية واللقاحات

في حالة سفرك إلى أحد البلدان النامية لفترة طويلة، اسأل طبيبك عن ضرورة البدء في تناول مضادات حيوية قبل الشروع في رحلتك، فقد يؤدي هذا إلى الحد من خطر إصابتك بإسهال المسافرين في حالات معينة.

  • تحقق من تحذيرات السفر

تعمل مراكز مكافحة الأمراض والوقاية على تحديث المواقع الإلكترونية الخاصة بصحة المسافرين حيث يتم نشر تحذيرات من الأمراض في البلدان الأجنبية. وإذا كنت تخطط للسفر والإقامة فيها فترة ما، ننصحك بمراجعة تلك المواقع للاطلاع على التحذيرات والنصائح الخاصة بالدولة التي تسافر إليها للحد من تعرضك لخطر الإصابة بالإسهال والأمراض المستوطنة الأخرى.

  • ماذا تفعل إذا أصبت بالإسهال؟

تناول كثيراً من السوائل النظيفة المعقمة، وأكثرها توفراً هي المياه الغازية القليلة الكافئين والعصائر المعقمة. تناول اللبن الزبادي والشاي والبطاطا المسلوقة وتجنب التوابل والأطعمة الدهنية واللحوم صعبة الهضم، واستشر الطبيب إذا لم تتحسن، فقد يقوم ببعض الفحوصات لكشف سبب الإسهال وعلاجه، وهناك أدوية تساعد على ذلك.

آخر تعديل بتاريخ 29 يوليه 2021

إقرأ أيضاً

استشارة الطبيب

هل تحتاج لاستشارة الطبيب

أرسل استشارتك

لتحصل على إجابة استشارتك، ننصحك بالتالي:

  • ابحث أولا في المواد المنشورة على موقعنا عن إجابة لسؤالك.
  • استوفِ المعلومات الشخصية والصحية المتعلقة بالحالة المرضية محل الاستشارة.
  • اكتب سؤالك باللغة العربية.
الحد الأقصى للسؤال 500 حرف
سيتم إظهار الاسم والسؤال عند النشر
اشترك بالنشرة البريدية

شركاؤنا

  • المعاهد الصحية الأمريكية