9 نصائح لتتفادى خطورة ممارسة الرياضة في الحر

تشكل ممارسة الرياضة في الطقس الحار ضغطًا إضافيًا على جسمك، لذا إذا لم تعتنِ بنفسك وتتبع الخطوات الصحيحة عند ممارسة الرياضة في الحر، فإنك تخاطر بإصابتك بمرض خطير، لأن كلاً من ممارسة الرياضة نفسها ودرجة حرارة الهواء تزيدان درجة حرارة جسمك الأساسية.

وللمساعدة في تبريد نفسك، يرسل جسمك المزيد من الدم ليسري خلال جلدك، مما يترك كمية أقل من الدم للعضلات، الأمر الذي يزيد بدوره من معدل ضربات القلب. وإذا كانت الرطوبة مرتفعة كذلك، فهذا يعني أن جسمك يواجه ضغطًا إضافيًا بسبب عدم تبخر العرق بدرجة كافية من جلدك، مما يؤدي إلى ارتفاع درجة حرارة جسمك.

  • كيفية تفادي الأمراض المرتبطة بالحرارة

عندما تمارس الرياضة في طقس حار، ضع الاحتياطات التالية في اعتبارك:
1- راقب درجة الحرارة.. انتبه لتوقعات الطقس وتنبيهات الحرارة، وتعرف على درجة الحرارة المتوقعة خلال المدة المخططة لنشاطك خارج المنزل.

2- تكيف مع الوضع.. إذا كنت معتادًا على ممارسة الرياضة داخل المنزل أو في طقس أكثر برودة، فاحرص عند ممارسة الرياضة في الحر أن تبدأ بداية خفيفة، ليتكيف جسمك مع الحر على مدار أسبوع إلى أسبوعين.

3- تعرف على مستوى لياقتك.. إذا كنت غير لائق أو تمارس الرياضة حديثًا، فخذ مزيدًا من الحذر عند التدرب في الحرارة، فقد لا يمتلك جسمك الحد الأدنى من التحمل للحرارة، وقلل شدة ممارستك للرياضة وخذ فترات استراحة متكررة.

4- تناول الكثير من السوائل.. الجفاف هو العامل الرئيسي في الإصابة بمرض الحرارة، لذا ساعد جسمك على التعرق وتبريده من خلال المحافظة على كمية متوازنة من الماء بداخله، ولا تنتظر حتى تشعر بالعطش لشرب السوائل.

وإذا كنت تخطط لممارسة الرياضة بشدة، ففكر في تناول مشروب رياضي بدلاً من الماء، فالمشروبات الرياضية يمكن أن تعوض الصوديوم، والكلوريد والبوتاسيوم الذي تفقده أثناء التعرق، وتجنب المشروبات الكحولية حيث إنها تزيد بالفعل من فقدان السوائل.

5- ارتد الملابس الملائمة.. تساعد الملابس الخفيفة والواسعة على تبخر العرق والمحافظة على درجة حرارتك باردة معتدلة. كذلك تجنب الألوان الداكنة، التي يمكن أن تمتص الحرارة، وإذا أمكن، ارتد قبعة فاتحة اللون، وواسعة الحواف.

6- تجنب شمس منتصف اليوم.. مارس الرياضة في الصباح أو في المساء، عندما يكون من المرجح أن تكون درجة الحرارة خارج المنزل أبرد من منتصف النهار، وإذا كان ممكنًا، تدرب في المناطق الظليلة، أو قم بإجراء تدريب مائي في حمام السباحة.

7- ضع واقي الشمس.. إن الإصابة بسفعة الشمس تقلل من قدرة جسمك على تبريد نفسه وتزيد من مخاطر الإصابة بسرطان الجلد.

8- ضع خطة احتياطية.. إذا كنت قلقًا بشأن الحر أو الرطوبة، فلا تغادر المنزل، وتدرب في صالة الألعاب الرياضية، أو عليك بالسير داخل مركز تجاري أو اصعد السلالم داخل مبنى مكيف الهواء.

9- افهم المخاطر الطبية الخاصة بك.. يمكن لبعض الحالات الطبية أو الأنشطة البدنية أن تزيد من خطر الإصابة بمرض مرتبط بالحرارة. إذا كنت تخطط لممارسة الرياضة في الحرارة، فتحدث مع طبيبك بشأن الاحتياطات.


اقرأ أيضا:
كيف تحمي جسمك من أضرار حرارة الصيف؟
التسمير الأساسي.. فكرة سيئة
11 غذاء للوقاية من حروق الشمس
التداوي بالصبار.. مشكلات وآثار جانبية
حيل لشرب المزيد من الماء
ما الذي يحدد كمية الماء التي تحتاجها؟
آخر تعديل بتاريخ 4 أغسطس 2021

إقرأ أيضاً

استشارة الطبيب

هل تحتاج لاستشارة الطبيب

أرسل استشارتك

لتحصل على إجابة استشارتك، ننصحك بالتالي:

  • ابحث أولا في المواد المنشورة على موقعنا عن إجابة لسؤالك.
  • استوفِ المعلومات الشخصية والصحية المتعلقة بالحالة المرضية محل الاستشارة.
  • اكتب سؤالك باللغة العربية.
الحد الأقصى للسؤال 500 حرف
سيتم إظهار الاسم والسؤال عند النشر
اشترك بالنشرة البريدية

شركاؤنا

  • المعاهد الصحية الأمريكية