مع بداية كل عام جديد يقوم العديد منا بوضع أهداف يجب تحقيقها خلال هذا العام المقبل، وتتنوع تلك الأهداف باختلاف الاهتمامات والأولويات بين أهداف لها علاقة بالتقدم في المسار الوظيفي أو ادخار مبلغ مالي معين أو توطيد العلاقات العائلية والأسرية أو أهداف أخرى ذات طابع ديني وروحي.

وفي غمرة التفكير في تلك الأهداف وكيفية بلوغها، يتناسى بعضهم وضع أهداف ذات علاقة بصحتهم، لذا في هذه المقالة نحاول المساعدة بوضع خمسة أهداف صحية للعام الجديد.

هناك العديد من الأهداف الصحية التي يمكن اختيارها لتحقيقها خلال العام الجديد بغية الوصول إلى حياة أكثر صحة، إلا أن المشكلة الكبرى تكمن في تحقيق تلك الأهداف وبلوغها، إذ تشير الأبحاث إلى أن 46 % فقط من الأشخاص الذين يتخذون قراراً معيناً بتغيير إحدى عاداتهم يستمرون في تنفيذه مدة تزيد عن ستة أشهر، بينما يتوقف 25 % منهم عن تنفيذ ذلك القرار بعد مضي أسبوع واحد فقط من اتخاذه، ومن أجل هذا فإننا اخترنا لكم هذا العام خمسة أهداف صحية تعد أهدافاً بسيطة يمكن تحقيقها بسهولة وذلك لضمان تنفيذها، لكنها ذات أثر كبير في تغيير صحتنا إلى الأفضل.



1- تغيير أحجام وألوان أطباق الطعام
إن حجم ولون الأطباق التي نتناول فيها الطعام يؤثران بشكل كبير على كمية الطعام التي نأكلها وبالتالي أوزاننا. فالأبحاث تشير إلى أن استعمال أطباق ذات حجم كبير يدفعنا إلى ملئها بكمية كبيرة من الطعام، لذا فإن استعمال أطباق ذات حجم أصغر من شأنه تقليل كمية الطعام التي نتناولها.
كذلك يوصى بوضع الطعام الصحي في الأطباق الأكبر والأطعمة الأخرى في الأطباق الأصغر حجماً، بالإضافة إلى هذا فإن لون الأطباق التي نتناول فيها طعامنا يلعب دوراً في كميته؛ إذ إن وجود تضاد بين لون الطبق ولون الطعام يدفعنا إلى ملئه بكمية أقل وفقاً لإحدى الدراسات. لذا احرص على اقتناء أطباق أصغر في العام الجيد، وتخيّر ألوانها بعناية.

2- مزيد من التواصل مع العائلة والأصدقاء
إن البقاء على تواصل مع العائلة والأصدقاء من شأنه أن يحسن من حالتك الصحية، إذ يشير بعض الدراسات إلى أن الروابط الاجتماعية القوية من شأنها أن تمنحك حياة صحية مديدة، وفي حقيقة الأمر فإن عدم التواصل مع الأهل والأصحاب والانخراط في الانعزالية والوحدة لهما عواقب وخيمة على الصحة، فوفقاً للعديد من الأبحاث فإن الشعور بالوحدة أشد خطراً على الصحة من السمنة وعدم ممارسة التمارين الرياضية، كما يتساوى ضرر الوحدة والانعزال على الصحة مع التدخين وإدمان الكحوليات.
لذا احرص على التواصل مع الأسرة والأصدقاء وقضاء وقت كبير بصحبتهم في العام الجديد، ولا تكتف بالتواصل عبر وسائل الاتصال المختلفة والإنترنت فقط.



3- الاعتناء بصحة الأسنان بشكل صحيح
يعتقد الجميع أنه بمجرد غسل أسنانه بالفرشاة والمعجون مرة كل يوم أنه قد فعل ما يلزم للاعتناء بالأسنان، إلا أنه في حقيقة الأمر هذا غير كافٍ على الإطلاق.. فالاعتناء بصحة الأسنان يتطلب غسل الأسنان واللثة واللسان مرتين يومياً، إلى جانب تنظيف الأسنان بخيط تنظيف الأسنان مرة واحدة يومياً على الأقل، بالإضافة إلى زيارة طبيب الأسنان للفحص الدوري بانتظام.
إن كل تلك العادات من شأنها أن تجعل أسنانك خالية من التسوس وتحميك من أمراض اللثة؛ الأمر الذي يعني الحفاظ على أسنانك في العام الجديد والأعوام التي تليه طوال حياتك.

4- التقليل من استخدام الهاتف الذكي
إن استخدام الهاتف الذكي فترات كبيرة قد يؤثر على صحتنا بشكل سلبي للغاية، وبكثير من الطرق، فاستعمال الهاتف الذكي في تصفح الإنترنت فترات طويلة يتسبب في آلام بالرقبة والظهر والكوع وإصبع الإبهام، إلى جانب أن الضوء المنبعث من شاشات الهاتف الجوال يؤدي إلى إرهاق العين وتضرر القرنية، كما أنه يؤثر على النوم وجودته بشكل سلبي جداً.
بالإضافة إلى أن الاعتماد على الجوال كوسيلة تواصل يحد من النشاط البدني ويزيد من فرص الإصابة بالسمنة بمضارها الصحية المختلفة.
وأخيراً فإن أسطح شاشات الهواتف الذكية تغص بالجراثيم من بكيريا وفيروسات عديدة. لذا احرص على التقليل من فترات استخدامك لهاتفك الذكي خلال العام المقبل.



5- الحصول على عدة إسعافات أولية
هل تمتلك عدة إسعافات أولية في منزلك وسيارتك ومحل عملك؟ غالباً ما ستكون الإجابة بالنفي.. على الرغم من أن شراء عدة إسعافات أولية أمر يبدو بسيطاً، إلا أنه مهم للغاية ومن شأنه الحفاظ على صحتك حال الإصابة بمرض شائع أو التعرض لإصابة بسيطة، وما أكثر ما يحدث ذلك..
لذا توجه إلى أقرب صيدلية واشتر عدة إسعافات أولية بحلول العام الجديد، وتعرف على محتوياتها المختلفة إلى جانب متى وكيف تستخدمها، واحرص على وجودها في مكان سهل الوصول إليه عند الحاجة لكنه ليس في متناول الأطفال.



المصادر:
Top 10 Healthiest New Year’s Resolutions
How Colors Can Affect You
10 tips to make your New Year's resolution a success
Ways Your Smartphone Can Wreck Your Health
Dental Care: Brushing and Flossing Your Teeth
آخر تعديل بتاريخ 1 يناير 2019

إقرأ أيضاً

استشارة الطبيب

هل تحتاج لاستشارة الطبيب

أرسل استشارتك

لتحصل على إجابة استشارتك، ننصحك بالتالي:

  • ابحث أولا في المواد المنشورة على موقعنا عن إجابة لسؤالك.
  • استوفِ المعلومات الشخصية والصحية المتعلقة بالحالة المرضية محل الاستشارة.
  • اكتب سؤالك باللغة العربية.
الحد الأقصى للسؤال 500 حرف
سيتم إظهار الاسم والسؤال عند النشر
اشترك بالنشرة البريدية

شركاؤنا

  • مؤسسة مايو كلينك
  • المعاهد الوطنية الأمريكية