الوحمة، الشامة، النمش.. هذه صور تحدث في الجلد لدى البعض وأثيرت حولها العديد من الأساطير والموروثات الشعبية، وبعضها يعتبر علامة على الحسن والجمال، وفي المقابل يشعر البعض بالقلق من وجود هذه المظاهر، ويتساءل: ما الطبيعي من بينها ومتى يجب أن أقلق؟

في هذا المقال نحاول التعرف على هذه التغيرات ومتى يجب الانتباه وطلب المشورة الطبية:
- الشامات Moles
وهي تعرف أيضا بالوحمات Nevi، وتبدو الشامة كجزء من الجلد يظهر باللون البني أو الأسود، وأغلبها يظهر خلال الطفولة المبكرة أو خلال أول 25 عاما من العمر، لكن بعضها قد يبدأ بالظهور حتى سن 40 عاما.
ويمكن أن تظهر الشامة في أي مكان في الجلد، بشكل فردي أو في مجموعات، ومن الطبيعي أن يجد البعض لديه ما بين 10 - 40 شامة.

تتكون الشامة نتيجة نمو عدد من خلايا الجلد سويا في مجموعة، بدلا من النمو بشكل فردي خلال أجزاء الجلد، وهذه الخلايا تعرف بالخلايا الصبغية Melanocytes، وهي الخلايا المسؤولة عن لون الجلد الطبيعي.
أحيانا تصيب الشامات بعض التغيرات مع العمر، كأن يرتفع سطحها قليلا، أو أن يتغير لونها، كأن تصير أغمق مع التعرض للشمس أو مع حدوث الحمل، وقد يحدث أحيانا أن ينمو فيها بعض الشعر.
وفي المقابل، قد تختفي بعض الشامات بالكامل مع تقدم العمر.

وهناك عدة أنواع من الشامات:
- أشهرها ما يعرف بالشامة الشائعة Common mole، عادة ما تكون هذه الشامة صغيرة للغاية، حيث يكون عرضها أقل من خمسة ميللمترات، وشكلها قد يكون دائريا أو بيضاويا محاطا بحدود واضحة.

- النوع الثاني هو ما يعرف بالشامات غير النموذجية Atypical mole، وهي تختلف عن الشامات الشائعة في كونها أكبر حجما، وأقل انتظاما في الشكل، وتحتوي على مزيج من الألوان.

بوجه عام، يعتبر وجود الوحمات شيئا طبيعيا ولا يثير القلق، لكن في حالات نادرة قد تتحول إلى نوع من أنواع سرطان الجلد يعرف بالميلانوما Melanoma.

وتحمل الوحمات غير النموذجية احتمالا أكبر لحدوث السرطان، ويعتبر الأشخاص الذين يحتوي جسدهم على 10 وحمات أو أكثر من هذا النوع أكثر عرضة لاحتمالات الإصابة بالميلانوما، بما يصل إلى 12 ضعف احتمال إصابة غيرهم.


وحتى تطمئن، يمكنك أن تقوم بما يلي:
- افحص جلدك باستخدام مرآة، أو أن تطلب من أحد أفراد عائلتك أن يساعدك في ذلك.
- اهتم بشكل خاص بأجزاء الجلد المعرضة للشمس، مثل اليدين، الذراعين، الرقبة، الوجه والأذنين.
- إذا كانت لديك مجموعة من الوحمات غير النموذجية وتشعر بالقلق، فهناك إجراء آخر بمقدورك القيام به، حيث يمكنك تصوير هذه الوحمات لمتابعة التغيرات التي قد تحدث فيها مع الوقت.
- إذا كانت لديك أكثر من 5 وحمات من هذا النوع، فيمكنك أن تقوم بزيارة الطبيب مرة أو مرتين سنويا لفحصها والتأكد من عدم وجود أي تغيرات غير طبيعية بها.
- أما إذا كان لديك تاريخ مرضي عائلي للإصابة بالميلانوما، فقد يطلب الطبيب أن تتم زيارات الفحص والمتابعة بشكل أكثر تكرارا (مرة كل 3 إلى 6 أشهر على سبيل المثال).

بوجه عام إذا لم تحدث أية تغيرات في الوحمة، فهذا يعني أنه لا يوجد داع للقلق.
لكن عليك أن تخبر طبيبك إذا لاحظت أية تغيرات من القائمة التالية:
• إذا تغير لون الوحمة بشكل واضح، أو أصبح لونها متفاوتا في أجزائها المختلفة.
• إذا أصبح حجمها أكبر أو أصغر بشكل غير متماثل، بعبارة أخرى إذا صار أحد نصفيها لا يماثل النصف الآخر.
• إذا تغير شكلها أو ملمسها أو ارتفاعها.
• إذا أصبحت أكثر صلابة أو ظهرت بها كتل مختلفة.
• إذا صارت تنزف بشكل متكرر.
• إذا صارت تثير الحكة.

* هل أقوم إذاً بإزالة هذه الوحمات لأتقي الخطر؟
لا، ليس عليك أن تفعل ذلك حتى لو كان لديك عدد من الوحمات غير النموذجية، فهناك احتمال ضئيل للغاية أن تتحول هذه الوحمات إلى سرطان، كما أنك حتى لو قمت بذلك فإن هذا الإجراء لن يحميك تماما من احتمالات الإصابة بالميلانوما، حيث يمكن أن يحدث هذا النوع من السرطان كبقعة ملونة جديدة تظهر على الجلد.
لهذه الأسباب لا يقوم الأطباء إلا بإزالة الوحمة التي تحدث بها تغيرات واضحة أو ظهرت كبقعة جديدة.
- النمش
يعد النمش ظاهرة شائعة للغاية ولا يمثل مشكلة صحية، وتتواجد هذه البقع البنية عادة على الوجه والرقبة والصدر والذراعين، وغالبا ما تظهر هذه البقع في الصيف، خاصة عند الأشخاص ذوي البشرة الفاتحة.

ويمثل التعرض للشمس والعوامل الوراثية الأسباب الرئيسية لظهور هذه البقع، نظرا لكونها لا تمثل أي ضرر، فلا توجد حاجة لعلاجها.
لكن إذا أردت تجنبها:
- من الأفضل تجنب التعرض للشمس، خاصة بين العاشرة صباحا والثانية ظهرا.
- استخدم الكريمات التي تقي من الشمس.
- حاول أن ترتدي الملابس ذات الأكمام الطويلة.
وهذه النصائح قد تكون مفيدة أيضا للحماية من سرطان الجلد، حيث إن الأشخاص ذوي البشرة الفاتحة لديهم احتمالات أكبر للإصابة بهذا النوع من السرطان مع التعرض المستمر للشمس.

إذا كان مظهر النمش يؤرقك ويمثل مشكلة بالنسبة لك، يمكنك إخفاؤه بمستحضرات التجميل أو علاجه بالليزر.



- الزوائد الجلدية Skin Tag
الزوائد الجلدية هي عبارة عن أنسجة ترتبط بالجلد عن طريق جزء منه، وعادة ما تتواجد هذه الزوائد على الرقبة والصدر وتحت الثديين، وتظهر بشكل أكثر شيوعا عند السيدات خاصة مع زيادة الوزن وعند كبار السن.

ولا تمثل هذه الزوائد أية خطورة، ولا تتسبب عادة بأي ألم، لكن هذه الزوائد قد تتأثر بالاحتكاك مع الملابس أو الحلي.
فإذا كان مظهر هذه الزوائد يؤرقك، فيمكن للطبيب أن يزيلها بسهولة باستخدام جراحة التبريد cryosurgery أو عن طريق الكي.


* المصادر:
Common Moles, Dysplastic Nevi, and Risk of Melanoma
Moles, Freckles, and Skin Tags

آخر تعديل بتاريخ 20 ديسمبر 2017

إقرأ أيضاً

استشارة الطبيب

هل تحتاج لاستشارة الطبيب

أرسل استشارتك

لتحصل على إجابة استشارتك، ننصحك بالتالي:

  • ابحث أولا في المواد المنشورة على موقعنا عن إجابة لسؤالك.
  • استوفِ المعلومات الشخصية والصحية المتعلقة بالحالة المرضية محل الاستشارة.
  • اكتب سؤالك باللغة العربية.
الحد الأقصى للسؤال 500 حرف
سيتم إظهار الاسم والسؤال عند النشر
اشترك بالنشرة البريدية

شركاؤنا

  • المعاهد الصحية الأمريكية