يعد الإمساك من الأمراض الشائعة التي تصيب الجهاز الهضمي، والتي يعاني منها العديد من الأشخاص من آن إلى آخر. وعلى الرغم من توفر العديد من العلاجات والتي يمكن الحصول عليها دون الحاجة إلى وصفة طبية، لكن تلك الأدوية تمتلك بعض الآثار الجانبية الخطيرة في مقدمتها الإسهال ومن ثم الجفاف، كما أنها قد تسبب نوعا من أنواع التعود، مما يجعل المريض غير قادر على التبرز دون استعمالها.



إلا أنه في الوقت ذاته يمكن علاج الإمساك من خلال تغيير العادات الغذائية والحرص على تناول أنواع بعينها من الأطعمة والمشروبات. لذا، سنتناول في مقالنا هذا أفضل العصائر الطبيعية لعلاج حالات الإمساك.

* كيف يمكن للعصائر أن تعالج الإمساك؟
يحدث الإمساك عندما يكون معدل إخراج البراز أقل من 3 مرات في الأسبوع، الأمر الذي يؤدي لبقائه داخل الأمعاء الغليظة وتصلبه بمرور الوقت ليجعل من عملية الإخراج صعبة وأحيانا مؤلمة. وهناك العديد من العصائر التي يمكنها أن تساهم في تخفيف بعض حالات الإمساك وعلاجها، حيث تحتوي تلك العصائر على ثلاثة عناصر أساسية تساعد على تنظيم وتيسير حركة الأمعاء وهي مساعدة في عدم تصلب البراز داخلها وهي الألياف والسوربيتول والماء.

1- الألياف
رغم أن العصائر سائلة، إلا أنها يمكن أن تحتوي على ألياف. وتكون فائدة الألياف بالنسبة للإمساك أن الجهاز الهضمي لا يستطيع هضمها وبالتالي فإنها تبقى كما هي بالجهاز الهضمي لتجعل البراز ذا قوام لين وأكثر تماسكا، مما يسهل من عملية التبرز ويقلل من حدوث الإمساك. وتجدر الإشارة إلى أن الإفراط في الحصول على الألياف قد يزيد من سوء حالة الإمساك، لذا يجب شرب كمية كافية من السوائل والمياه لمنع حدوث ذلك.

2- السوربيتول
يعد السوربيتول أحد أنواع السكريات الموجودة بالعديد من الفواكه، والذي يمكنه المساعدة على جذب المياه إلى الأمعاء الغليظة، مما يساعد على تليين البراز وعدم تصلبه ومن ثم تيسير خروجه دون إمساك. ويوجد السوربيتول بالتفاح والكمثرى والعنب والبرقوق والخوخ والمشمش.



3- الماء
لا شك في أن الجهاز الهضمي يحتاج إلى كمية كبيرة من الماء لتيسير حركة الطعام وفضلاته، حيث إن وجود الماء بالأمعاء الغليظة يحول دون تصلب البراز والإصابة بالإمساك. كما أن عدم شرب كميات كافية من الماء يتسبب في حدوث الجفاف الذي يعد أحد الأسباب الرئيسية في الإصابة بالإمساك.

* أفضل العصائر الطبيعية لعلاج الإمساك
1- عصير البرقوق المجفف
يعد عصير البرقوق المجفف – المعروف باسم القراصيا في بعض الدول العربية – أحد أشهر العصائر المستخدمة في علاج الإمساك. ويرجع ذلك إلى احتوائه على نسبة كبيرة من الألياف، حيث يحتوي كوب سعة 235 مل من عصير البرقوق على 2.6 غرام من الألياف، أي قرابة 10% من الاحتياج اليومي للجسم. كما يحتوي عصير البرقوق المجفف على السوربيتول والماء، بجانب عناصر غذائية ضرورية أخرى مثل فيتامين ج والمغنسيوم والبوتاسيوم.

ولتحضير عصير البرقوق المجفف تتم إضافة 300 غرام من البرقوق المجفف بدون بذر إلى لترين من الماء في إناء مع التسخين حتى الغليان ثم الانتظار لمدة دقيقتين؛ بعد ذلك تصب محتويات الإناء من الماء والبرقوق المجفف إلى خلاط ثم تشغيله حتى الحصول على عصير ذي قوام سميك؛ تتم تصفية العصير من الشوائب عند الرغبة والاحتفاظ به في الثلاجة.

2- عصير البرقوق المجفف الأخضر
تمكن إضافة بعض الخضروات إلى عصير البرقوق المجفف لتحويله إلى عصير مسهل لعلاج الإمساك. حيث يمكن تحضير ذلك العصير عبر إضافة قدحين من أوراق السبانخ الطازجة مع قدح من الخيار المقطع إلى كوب من عصير البرقوق المجفف المحضر بالطريقة المذكورة آنفا، ثم يتم عصر المحتويات السابقة معا باستخدام الخلاط مع إمكانية إضافة قليل من الماء في حال كان العصير ذا قوام سميك للغاية.



3- عصير التفاح
يعد عصير التفاح من العصائر التي يمكنها المساعدة في معالجة الإمساك خاصة لدى الأطفال، حيث إن تأثيره كمسهل ضعيف نسبيا. يحتوي التفاح على كمية كبيرة من الألياف والسوربيتول، بالإضافة إلى فيتامينَي أ و ج. إلا أن عصر التفاح يقلل من محتواه من الألياف لذلك فإن فعاليته في علاج الإمساك تقل عن العصائر الأخرى. لتحضير عصير التفاح لمجابهة الإمساك، يفضل عصر ثمار التفاح كاملة بقشرتها لزيادة محتوى العصير من الألياف.

4- عصير الكمثرى
يعد عصير الكمثرى من أفضل العصائر لعلاج الإمساك لدى الأطفال، حيث إنه يحتوي على كمية من السوربيتول تقدر بأربعة أضعاف تلك الموجودة بعصير التفاح. كما أنه يحتوي على العديد من الفيتامينات الضرورية بجانب أن طعمه أكثر استساغة من عصير البرقوق المجفف لدى الأطفال.

5- عصير الليمون
يحتوي عصير الليمون على كمية هائلة من فيتامين ج، والذي يعد أحد المركبات المضادة للأكسدة التي يمكنها جذب الماء إلى الأمعاء لتليين البراز وسهولة خروجه. لذا فإن شرب عصير الليمون قد يكون فعالا في تخفيف الإمساك لدى بعض الأشخاص. يمكن تحضير ذلك العصير بكل سهولة عبر عصر نصف ثمرة ليمون كبيرة وإضافتها إلى كوب من الماء الدافئ. وينصح بشرب هذا العصير صباحا فور الاستيقاظ وليلا قبيل النوم.



* محاذير يجدر الانتباه إليها عند شرب العصائر لعلاج الإمساك
1- لتجنب الأعراض الجانبية التي قد تنتج من شرب تلك العصائر، ينصح بعدم الإفراط في تناولها والاكتفاء بتناول نصف كوب أو كوب كامل سعة 235 مل كل يوم لعدة أيام.

2- في حال اتباع نظام غذائي بسبب حالة مرضية مثل داء السكري، يجب عدم شرب تلك العصائر دون مراجعة الطبيب أولا.

3- في حال شراء العصائر الجاهزة، يجب التأكد من أنها تتكون من عصير الفاكهة بنسبة 100% وبدون إضافة سكريات.

4- في كافة الأحوال، يجب الحرص على شرب كميات كافية من المياه على مدار اليوم بحيث تكون كمية السوائل التي يتم تناولها يوميا حوالي 8 أكواب على الأقل.

* المصادر:
What are the best juices for constipation?
Which Juices Can Help Relieve Constipation?

آخر تعديل بتاريخ 7 يونيو 2019

إقرأ أيضاً

استشارة الطبيب

هل تحتاج لاستشارة الطبيب

أرسل استشارتك

لتحصل على إجابة استشارتك، ننصحك بالتالي:

  • ابحث أولا في المواد المنشورة على موقعنا عن إجابة لسؤالك.
  • استوفِ المعلومات الشخصية والصحية المتعلقة بالحالة المرضية محل الاستشارة.
  • اكتب سؤالك باللغة العربية.
الحد الأقصى للسؤال 500 حرف
سيتم إظهار الاسم والسؤال عند النشر
اشترك بالنشرة البريدية

شركاؤنا

  • مؤسسة مايو كلينك
  • المعاهد الوطنية الأمريكية