الماكا عشبة عرفت منذ أكثر من 3000 سنة، وتزرع بشكل رئيسي في جبال الأنديز الواقعة في وسط البيرو على ارتفاعات عالية جداً تفوق 13000 قدم (4000 متر)، وتنمو عشبة الماكا في أرض وعرة، وفي ظل ظروف مناخية قاسية جداً تشهد درجات قصوى من الحرارة في النهار ودرجات دنيا من البرودة ليلاً، ويعتقد أن نمو العشبة في ظل هذه الظروف يمكن أن يفسر فوائدها الاستثنائية.

وتنتمي عشبة الماكا إلى عائلة الخضروات الصليبية التي تضم البروكولي والفجل والجرجير والملفوف واللفت، ويعتبر جذر العشبة الذي ينمو تحت الأرض الجزء الرئيسي الصالح للأكل، ويتوفر في عدة ألوان تتأرجح ما بين الأبيض والأسود، ويتم تجفيف جذر الماكا ليستهلك في شكل مسحوق، ولكنه يتوفر أيضاً كمكملات غذائية في شكل كبسولات ومستخلصات سائلة.

وتم استعمال جذر الماكا تقليدياً لتعزيز الخصوبة وعلاج المشاكل المتعلقة بالجنس، وقد لاقت المستحضرات المعدة من الجذر رواجاً كبيراً في السنوات الأخيرة لوجود صلة بين تناوله وزيادة الرغبة الجنسية.

لا يتوفر بعد دراسات واسعة توثق فوائد جذر عشبة الماكا، والمعلومات المتوفرة حوله هي حصيلة دراسات صغيرة تمت على الحيوانات أو دراسات جرت تحت رعاية الشركات التي تنتج أو تبيع الماكا.



* الفوائد الصحية لجذر الماكا
1- مغذ للغاية
يعد مسحوق جذر الماكا مغذياً للغاية، ويشكل مصدراً عظيماً للعديد من الفيتامينات والمعادن الهامة.

إن أونصة واحدة (28 غراما) من مسحوق جذر الماكا تحتوي على:
- السعرات الحرارية: 91.
- الكربوهيدرات: 20 غراماً.
- البروتينات 4 غرامات.
- الألياف: 2 غرام.
- الدهون: 1 غرام.
- فيتامين سي: 133% من الاحتياج اليومي الموصى به.
- النحاس: 85% من الاحتياج اليومي الموصى به.
- الحديد: 23% من الاحتياج اليومي الموصى به.
- البوتاسيوم: 16% من الاحتياج اليومي الموصى به.
- فيتامين بـ 6: 15% من الاحتياج اليومي الموصى به.
- المنغنيز: 10% من الاحتياج اليومي الموصى به.

إن جذر الماكا يعد مصدراً جيداً للكربوهيدرات والبروتين والألياف وبعض المركبات النباتية النشطة بيولوجياً (مثل glucosinolates وpolyphenols)، وبعض الفيتامينات والمعادن الأساسية مثل فيتامين سي والنحاس والحديد، وفي المقابل فهي تحتوي على كمية قليلة من الدهون.

2- يزيد من الرغبة الجنسية لدى الرجال والنساء
إن انحسار الرغبة الجنسية هو مشكلة شائعة بين البالغين من كلا الجنسين، وهذا بالتالي ما يدفع بالناس إلى الاهتمام بالأعشاب والنباتات التي تعزز تلك الرغبة بشكل طبيعي، ولهذا فلا غرابة أن يجدوا ضالتهم في جذر عشبة الماكا الذي يحسن الرغبة الجنسية بناء على نتائج 4 دراسات سريرية عشوائية شملت 133 من الأشخاص الذين استعملوا جذر الماكا لمدة ستة أسابيع.



3- قد يزيد الخصوبة عند الرجال
عندما يتعلق الأمر بخصوبة الرجال، فإن نوعية الحيوانات المنوية وكميتها مهمتان جداً في هذه الحال، وهناك بعض الأدلة التي تفيد بأن جذور نبات الماكا تزيد خصوبة الرجال، ففي مراجعة حديثة لنتائج خمس دراسات صغيرة أنجزت حول هذا الأمر، أظهرت المعطيات أن الماكا يحسن من جودة السائل المنوي كماً ونوعاً، لدى الرجال المصابين بالعقم والأصحاء.

4- قد يساعد في تخفيف أعراض سن اليأس
تشهد مرحلة سن اليأس تراجعاً طبيعياً في هرمون الاستروجين عند المرأة؛ ما يسبب لها أعراضا مزعجة للغاية، أبرزها الهبات الساخنة، وجفاف المهبل، وتقلبات المزاج، والنزق والعصبية، ومشاكل في النوم. وجدت مراجعة شملت أربع دراسات أجريت على النساء بعد انقطاع الطمث، أن نبات الماكا ساهم في تخفيف أعراض مرحلة سن اليأس بما في ذلك الهبات الساخنة والنوم المتقطع.

5- يمكن أن يحسن المزاج
أظهرت عدة دراسات أن جذر الماكا يمكن أن يحسن من الحالة المزاجية، ويخفض من الأعراض الناجمة عن القلق والاكتئاب خصوصاً عند النساء بعد انقطاع الطمث، أما السر فقد عزاه الباحثون إلى احتواء الماكا على مركبات نباتية تسمى flavonoids، قد تكون ولو بشكل جزئي، مسؤولة عن المزايا النفسية الإيجابية.



6- قد يعمل على تعزيز الأداء الرياضي والطاقة
يلقى مسحوق جذر الماكا شعبية كبيرة بين لاعبي كمال الأجسام والرياضيين لوجود ادعاءات غير مثبتة بعد تقول بأنه يساعد في الحصول على العضلات، وزيادة القوة، وتعزيز الطاقة، وتحسين مستوى الأداء الرياضي خصوصاً القدرة على التحمل.

7- قد يساعد في حماية الجلد من أشعة الشمس
إن أشعة الشمس فوق البنفسجية تلحق ضرراً كبيراً بالبشرة فتسبب التجاعيد، وتزيد من خطر التعرض لسرطان الجلد، وهناك أدلة تشير إلى أن تطبيق مستخلص الماكا المركز على البشرة يمكن أن يساعد في حماية الجلد من أشعة الشمس الضارة.

8- قد يحسن من التعلم والذاكرة
استعملت جذور الماكا تقليدياً من قبل سكان البيرو لتحسين أداء الأطفال في المدرسة. وفي الدراسات التي أجريت على القوارض التي تعاني من ضعف في الذاكرة، لاحظ الباحثون أن تلك التي أعطيت الماكا تحسنت لديها القدرة على التعلم والذاكرة، وأن النوع الأسود منه كان أكثر فاعلية من الأنواع الأخرى.



9- قد يقلل من حجم البروستات المتضخمة
إن ضخامة البروستات الحميدة مرض شائع عند معشر الذكور المسنين؛ ما يسبب لهم مشاكل على صعيد التبول، وتشير الدراسات التي أجريت على الحيوانات إلى أن الماكا الحمراء يمكن أن تقلل من حجم البروستات المتضخمة، وقد تم ربط هذا التأثير بغنى الماكا بمركبات الغلوكوسينولات التي تخفض من خطر الإصابة بسرطان البروستات.

أخيراً، إن استعمال الماكا آمن لدى الغالبية العظمى من الناس؛ اللهم إلا بعض الفئات التي يجب لها أن تأخذ جانب الحذر مثل الحوامل والمرضعات والأشخاص الذين يعانون من بعض أنواع السرطان، وأولئك الذين لديهم مشاكل تتعلق بالغدة الدرقية.




المصادر:
9 Benefits of Maca Root (and Potential Side Effects)

آخر تعديل بتاريخ 11 مارس 2019

إقرأ أيضاً

استشارة الطبيب

هل تحتاج لاستشارة الطبيب

أرسل استشارتك

لتحصل على إجابة استشارتك، ننصحك بالتالي:

  • ابحث أولا في المواد المنشورة على موقعنا عن إجابة لسؤالك.
  • استوفِ المعلومات الشخصية والصحية المتعلقة بالحالة المرضية محل الاستشارة.
  • اكتب سؤالك باللغة العربية.
الحد الأقصى للسؤال 500 حرف
سيتم إظهار الاسم والسؤال عند النشر
اشترك بالنشرة البريدية

شركاؤنا

  • مؤسسة مايو كلينك
  • المعاهد الصحية الأمريكية