انتشر في الآونة الأخيرة نوع من القهوة اسمه (البوليت بروف) ليكون بمثابة وجبة إفطار، حيث يزعم المروجون لها أنها تعزز الطاقة، وتحسن من أداء القوى العقلية وتشعرك بالإمتلاء حتى تناول وجبة الغداء.

تعتمد قهوة البوليت بروف نوعاً معيناً من حبوب البن المنخفض جداً من ناحية السموم الفطرية، وهي فطريات طبيعية موجودة في معظم حبوب البن، وحتى تحضّر فنجاناً واحداً عليك أن تمزج 1-2 ملعقة طعام من الزبدة العضوية، مع 1-2 ملعقة طعام من زيت الغليسيريد متوسط السلسلة (MCT)، مثل زيت جوز الهند، ثم تخلط كل هذه المكونات مع بعض البن لمدة 20-30 ثانية، ثم تتناولها دافئة.



* لكن إلى أي مدى يمكن استخدام هذا النوع فعلاً من الناحية الصحية؟
- من يستفيد من قهوة البوليت بروف؟
يستفيد من شرب قهوة البوليت بروف باعتدال الأشخاص الذين يتبعون النظام الغذائي الكيتوني أو منخفض الكربوهيدرات لأسباب صحية أو الذين يسعون للحد من الجوع.
1- متّبعو النظام الغذائي الكيتوني
يقوم الجسم عادة بتحويل الكربوهيدرات إلى طاقة قبل استخدام الدهون، وإذا لم يكن هناك ما يكفي من الكربوهيدرات المتاحة، فإن الجسم يستخدم مخزون الدهون كمصدر بديل للطاقة، وعندما يستخدم الجسم مخزونه من الدهون، فإنه ينتج الكيتونات.

يعتمد النظام الغذائي الكيتوني على الخفض من تناول الكربوهيدرات، وزيادة نسبة الدهون، ويزعم مروجو قهوة البوليت بروف أنها تناسب خطة الأكل الكيتوني لأنه يحتوي على الدهون وليس الكربوهيدرات، ويحول الجسم زيت MCT إلى كيتونات.

ومع ذلك، يوجد حالياً نقص في البحث العلمي في الفوائد الصحية المحتملة والمخاطر من النظام الغذائي الكيتوني.



2- الحد من الجوع
أحد أسباب شرب قهوة البوليت بروف هو منع الجوع أثناء الصباح، حيث إن إضافة الزبدة والزيت إلى القهوة قد تجعل الشخص يشعر بالجوع أقل مما لو كان يشرب القهوة بمفردها، ويختلف الأمر من شخصٍ لآخر، لكن بعض الناس قد يشعرون بالجوع خلال الصباح إذا لم يتناولوا وجبة الإفطار.

* إيجابيات قهوة البوليت بروف
1. تزرع حبوب بن قهوة البوليت بروف المستخدمة (الخالية من السموم الفطرية)، على ارتفاعات عالية في أميركا الوسطى، وهي عضوية، وكما نعلم فإن شرب القهوة لوحده باعتدال له مجموعة من الفوائد الصحية فقد يقلل من خطر الوفاة بسبب أمراض القلب، والعديد من أنواع السرطان، وقد يقلل شرب القهوة أيضاً من احتمالية الإصابة ببعض الأمراض مثل أمراض الكبد، ومرض باركنسون، ومرض السكري من النوع الثاني، ومع ذلك، فإن أسباب هذه الفوائد الصحية تحتاج إلى مزيد من البحث، ويمكن لقهوة الصباح أن تحسن من التركيز العقلي وتساعد الشخص على الشعور بالاستيقاظ والتنبه، وعادة ما يستمر هذا التأثير لمدة أقصاها بضع ساعات.

2. صدر مؤخراً رأي في مجلة تايم، مفاده أننا بحاجة إلى دهون صحية في نظامنا الغذائي، والزبدة واحدة منها، وحتى نستهلك الزبدة، للحصول على الفوائد الصحية المناسبة منها، يجب أن تكون عضوية.. فالزبدة مصدر ممتاز للفيتامينات، بما في ذلك: A, E, K.

كما أن زيت MCT من الزيوت المفيدة للجسم، وقد أظهرت الدراسات أن هذا النوع الأساسي من الدهون يوجد في زيت جوز الهند، وهو يساعد في مكافحة أعراض مرض الزهايمر، أيضاً، ويتم استقلاب زيت MCT بالفعل من قبل الجسم لاستخدامه بهيئة مصدر للطاقة، ولا يخزنه الجسم كدهون، كما وجدت مراجعة للأدلة العلمية أجريت عام 2015 أن زيوت MCT قد يكون أكثر فائدة لفقدان الوزن من الدهون طويلة السلسلة، والتي تحتوي على معظم الدهون والزيوت الأخرى، ومع ذلك، استنتج المؤلفون أنه لا توجد أبحاث كافية لتحديد ما إذا كانت زيوت MCT آمنة وفعالة لتكون مكملا غذائيا.



* سلبيات قهوة البوليت بروف
1- هناك دراسات تظهر أن تناول القهوة باعتدال مفيد لصحتنا، ومع ذلك، يمكن أن تكون القهوة ضارة إذا كان الشخص يعاني بالفعل من إجهاد في الغدة الكظرية، أو يعاني من الإجهاد المزمن، أو من مشاكل في النوم، حيث يمكنها رفع مستويات الكورتيزول، مما يجعل مستويات الطاقة تتأرجح خلال اليوم.

2- مشاكل الكظر (الإجهاد /الطاقة)، يمكن أن تؤدي إلى مجموعة كاملة من المشاكل الأخرى، بما في ذلك قضايا هرمون (الحيض والخصوبة) والقضايا الهضمية.

3- توصي جمعية القلب الأميركية (AHA) الناس بأن يحدّوا من كمية الدهون المشبعة في نظامهم الغذائي، وتقول المنظمة إن نسبة تتراوح بين 5 - 6% فقط من السعرات الحرارية يجب أن تأتي من الدهون المشبعة، أي حوالي 13 غراما من الدهون المشبعة في اليوم فقط، لكن استهلاك كميات كبيرة من الدهون المشبعة يمكن أن يرفع مستوى الكوليسترول في الدم، وارتفاع الكوليسترول يزيد من خطر الإصابة بالجلطة وأمراض القلب، ومع ذلك، ليست كل الدهون المشبعة هي نفسها، وعلى الرغم من ارتفاع نسبة الدهون المشبعة، قد تكون دهون MCT أكثر صحة من الدهون الطويلة السلسلة.

4- لا تحتوي قهوة البوليت بروف على التوازن الصحيح من العناصر الغذائية الأساسية؛ إذْ لا تحتوي القهوة والزيت والزبدة على الكربوهيدرات أو البروتين أو الألياف والمعادن الأخرى التي يحتاجها الشخص، لذلك فإن اختيار وجبة الإفطار التي تحتوي على توازن العناصر الغذائية هو وسيلة أكثر صحية لبدء اليوم.



5- توصي الأكاديمية الأميركية للتغذية وعلم التغذية بإضافة الكربوهيدرات والبروتين والفواكه أو الخضار إلى وجبة الإفطار، وقد يختار بعض الناس تناول مشروب ساخن بدلاً من تناول الطعام أول شيء في الصباح، ومع ذلك، يمكن أن يكون العصير المحضّر في المنزل خياراً صحيا أكثر من تخطي وجبة الإفطار تماماً، وحاول مزج الثمار، وعدد قليل من التوت، والموز مع الحليب.

6- نظراً لكون قهوة البوليت بروف منتجا جديدا نسبياً، ليس هناك أي بحث علمي حول ما إذا كانت تفيد أو تؤذي الصحة، وإذْ لم تقم إدارة الغذاء والدواء الأميركية (FDA)، المسؤولة عن تقييم سلامة الأغذية والأدوية ومستحضرات التجميل وغيرها من المنتجات، بتقييم قهوة البوليت بروف بعد.

* أخيراً هل نشرب قهوة البوليت بروف أم لا نشربها؟
1- إذا كنت من محبي القهوة كما هي، ولا تعاني من أي مشاكل في النوم على الإطلاق، فإن حبوب بن قهوة البوليت بروف الخالية من السموم الفطرية توفر مصدراً عالي الجودة للكافيين.

2- إضافة بعض الدهون الصحية يضيف إلى القهوة مذاقاً لذيذاً، وتكون مفيدة، إذا لم تكن قد حصلت بالفعل على هذه المصادر من الدهون في نظامك الغذائي.

3- لا تجعل من قهوة البوليت بروف نظام إفطار يوميا، حيث إن العصير الطبيعي والخضروات أكثر إفادة منها بكثير.



4- هل يجب أن تشربها طوال اليوم؟ بالطبع لا.. لأنها يمكن أن تؤثر على نومك، فإما أن تستيقظ من 2 إلى 4 صباحاً، أو لا تستطيع النوم في بداية الليل.
آخر تعديل بتاريخ 1 فبراير 2019

إقرأ أيضاً

استشارة الطبيب

هل تحتاج لاستشارة الطبيب

أرسل استشارتك

لتحصل على إجابة استشارتك، ننصحك بالتالي:

  • ابحث أولا في المواد المنشورة على موقعنا عن إجابة لسؤالك.
  • استوفِ المعلومات الشخصية والصحية المتعلقة بالحالة المرضية محل الاستشارة.
  • اكتب سؤالك باللغة العربية.
الحد الأقصى للسؤال 500 حرف
سيتم إظهار الاسم والسؤال عند النشر
اشترك بالنشرة البريدية

شركاؤنا

  • مؤسسة مايو كلينك
  • المعاهد الصحية الأمريكية