اللوبيا الخصراء معروفة علميا باسم Vigna unguiculata يوجد منها 7 أنواع من أشهرها اللوبيا ذات العيون السوداء، وتزرع معظم اللوبيا في القارة الأفريقية، خاصة في نيجيريا والنيجر، والتي تمثل 66٪ من أنتاج اللوبيا العالمي، وتزرع أيضا فى مناطق مختلفة في العالم مثل جنوب شرق آسيا والولايات المتحدة الجنوبية وأميركا اللاتينية.

ويبلغ إنتاجها السنوى في جميع أنحاء العالم نحو 3.5 ملايين طن، وتعد درجة الحرارة المثلى لنمو اللوبيا هي 30 درجة مئوية، مما يجعلها متاحة فقط كمحصول صيفي لمعظم العالم، كما أنها تنمو بشكل جيد في التربة الرملية أو الطينية الرملية، حيث يمكن أن يصل طول النبات إلى حوالي 24 بوصة.



* شكل النبات
للنبات أوراق خضراء داكنة وطولها 10 سنتم، بينما الثمار والتي تعرف بالقرون يكون لونها أخضر أو أخضر مائلا للأصفر، منحنيا قليلاً وأسطواني الشكل بطول 6-10 بوصات، وكل قرن يحتوى على 6-13 حبة. والحبوب خضراء تأخذ شكل الكلى بطول 6-12 ملم والتي يمكن حصدها بعد 100 يوم من الزراعة، والقرون والحبوب صالحة للأكل ويمكن أن توفر العناصر الغذائية والمعادن الهامة لجسم الإنسان.

* القيمة الغذائية
توفر اللوبيا مجموعة من المركبات الغذائية عالية القيمة التي تساعد في الحفاظ على المعدل العام لصحة الإنسان، حيث تحتوي على نسبة عالية من الفيتامينات والمعادن والألياف الغذائية، كما أنها من المصادر الغذائية التي تحتوى على معدل منخفض من السعرات الحرارية، كما أن هناك مجموعة من الدراسات العلمية أشارت الى أن اللوبيا من أكثر البقوليات احتواء على مضادات الأكسدة التى تسهم بدورها في حماية خلايا الجسم من التلف حيث تحتوى اللوبيا على نسبة عالية من الأحماض الفينولية وغيرها من المواد المضادة للأكسدة.

كل 100 غرام من اللوبيا تمدنا بــ
- 116 سعرة حرارية
- 20.8 غرام كربوهيدرات
- 3.3 غرامات سكرية
- 6.5 غرامات ألياف غذائية بما يعادل 26% من الاحتياج اليومي
- 7.7 غرامات بروتين بما يعادل 15% من الاحتياج اليومي
- 0.5 غرام دهون
- 0.2 ملغم ثيامين (ب 1) بما يعادل 13% من الاستهلاك اليومي
- 0.4 ملغم بانتوثنيك (ب 5) بما يعادل 4% من الاستهلاك اليومي
- 0.1 ملغم البيريدوكسين (ب 6) بما يعادل 5% من الاستهلاك اليومي
- 208 ميكروغرام فولات (ب 9) بما يعادل 52% من الاستهلاك اليومي
- 32.2 ملغم كولين
- 2.5 ملغم حديد بما يعادل 14% من الاستهلاك اليومي
- 53 ملغم مغنيسيوم بما يعادل 13% من الاستهلاك اليومي
- 156 ملغم فسفور بما يعادل 16% من الاستهلاك اليومي
- 278 ملغم بوتاسيوم بما يعادل 8% من الاستهلاك اليومي
- 0.3 ملغم نحاس بما يعادل 13% من الاستهلاك اليومي
- 0.5 ملغم منغنيز بما يعادل 24% من الاستهلاك اليومي.

إلى جانب ذلك، تحتوى على أحماض أمينية مختلفة مثل 0.36 غرام من التربتوفان، 0.24 غرام من الهستيدين، 0.11 غرام من الميثيونين، و0.89 غرام من ليسين.



* الفوائد الصحية
تحتوي اللوبيا على مجموعة من الفوائد التي تساهم في الحفاظ على صحة الإنسان؛ لأن اللوبيا تحتوى على مجموعة من العناصر والمركبات الغذائية التي تساعد في حماية الجسم من الأمراض المختلفة.
- فوائدها للجهاز الهضمي
تناول اللوبيا بمعدل منتظم يسهم في علاج مشاكل عسر الهضم، وتحسين عملية الهضم، وهذا لأن اللوبيا تحتوى على نسبة عالية من الألياف الغذائية التي تعمل على تنظيف وتطهير المعدة والأمعاء من الفضلات المتبقية من الغذاء، هذا بجانب أنها تساعد في حماية الجهاز الهضمي من التعرض لسرطان القولون.

- فوائدها فى عملية الرجيم
من فوائد اللوبيا أنها تساعد في عملية الرجيم، حيث إن تناول اللوبيا يسهم في تحفيز الجسم على التخلص من السعرات الحرارية الزائدة في الجسم حيث إنها تحتوي على نسبة عالية من الألياف الغذائية التي تعطي الجسم الشعور بالشبع لأطول فترة ممكنة، وهذا بدوره يخفض من السعرات الحرارية التي يتناولها الإنسان.

- فوائدها للقلب
من أهم فوائد اللوبيا أنها تسهم بشكل فعال في صحة القلب وحمايته من الأمراض، حيث أشارت الدراسات العلمية إلى احتواء اللوبيا على نسبة عالية من الفلافونويدات، وهذه المركبات لها فاعلية ممتازة في الحفاظ على صحة القلب، بجانب احتواء اللوبيا على نسبة عالية من المغنسيوم وهو أقوى العناصر التي تحافظ على صحة القلب، كذلك خلصت الدراسات الحديثة أن الثيامين الموجود في اللوبيا يحافظ على الوظيفة الصحية للبطينين، وهذا يساهم في الحافظ على صحة القلب والأوعية الدموية.



- فوائدها للمرأة الحامل
اللوبيا تحتوي على نسبة عالية من الحديد والنحاس، وهذان العنصران لهما فاعلية كبيرة في حماية الجسم من التعرض للإصابة بالأنيميا التي تصاحب المرأة طيلة فترة الحمل، كما أنها تحتوي على نسبة عالية من الفولات التي تحمي خلايا الجنين من خطر التعرض للتشوهات الخلقية.

- تدعم الأيض الصحي
البوتاسيوم والنحاس ومضادات الأكسدة المختلفة وحمض الفوليك تساعد على الحفاظ على صحة الأيض لدى الأشخاص الذين يتناولون اللوبيا بشكل منتظم، حيث يعمل النحاس كجزء أساسي في تشغيل 50 تفاعلاً مختلفاً من الإنزيمات الأيضية في الجسم، كما أنه يساعد في استقلاب الجلوكوز والكوليسترول ويساعد البوتاسيوم في استقلاب الكربوهيدرات.

- تساعد في الحفاظ على عظام قوية
تمتلك اللوبيا الكالسيوم والفوسفور اللذان يعملان على الحفاظ على قوة وهيكل العظام، كما يساعد المنغنيز في تكوين العظام عن طريق تنظيم الإنزيمات والهرمونات التي تشارك في عملية استقلاب العظام، ويساعد الفوسفور في الكثافة المعدنية للعظام التي تمنع كسر وهشاشة العظام. وللحصول على العظام الصحية، لا بد من تحقيق التوازن بين مستويات الكالسيوم والفوسفور.

- السيطرة على مرض السكري
تمتلك اللوبيا كمية عالية من المغنيسيوم، وهو أمر ضروري لعملية التمثيل الغذائي للغلوكوز والكربوهيدرات، ويمكن أن يساعد الجسم في الحفاظ على مستويات متوازنة من نسبة السكر في الدم، وأظهرت الدراسات أن تناول الطعام الغني بالمغنيسيوم يقلل من فرص الإصابة بالنوع الثاني من السكري بنسبة 15٪ تقريبا، كما أظهرت الدراسات السريرية أن تناول المغنيسيوم يحسن حساسية الأنسولين، وأن قلة وجود مستوى المغنيسيوم تؤدي إلى خلل في إفراز الأنسولين، وتقلل أيضا من حساسية الأنسولين.

- تحسين الحالة المزاجية
اللوبيا تحتوى على نسبة عالية من التربتوفان الذي يساعد في علاج حالات مثل الأرق والقلق. كما أنه يساعد الناقلات العصبية في السيطرة على الحالة المزاجية، كما تحتوي اللوبيا أيضا على الهستيدين الذي يلعب دوراً رئيسياً في تعزيز الصحة العقلية، وقد يساعد الحمض الأميني فينيل ألانين الموجود في اللوبيا في الوقاية من الاكتئاب، لأن فينيل ألانين يساعد على تحسين الحالة المزاجية بسبب إنتاج الدوبامين والنورايبينيفرين، ويساعد هذا الحمض الأميني أيضا في تقليل الصداع النصفي.



* الآثار الجانبية المحتملة للوبيا
- غالبا الإفراط في تناول اللوبيا يسبب الإمساك بسبب الكمية الكبيرة من الألياف، والتي قد تسد الأمعاء، وبالتالي فمن الأفضل أن تستهلك بكميات معتدلة.
- تناول بعض البقوليات ومنها اللوبيا قد يكون له رد فعل تحسسي، مما يؤدي لبعض الأعراض مثل الإسهال والقيء والغثيان والطفح الجلدي وآلام البطن.
آخر تعديل بتاريخ 29 نوفمبر 2019

إقرأ أيضاً

استشارة الطبيب

هل تحتاج لاستشارة الطبيب

أرسل استشارتك

لتحصل على إجابة استشارتك، ننصحك بالتالي:

  • ابحث أولا في المواد المنشورة على موقعنا عن إجابة لسؤالك.
  • استوفِ المعلومات الشخصية والصحية المتعلقة بالحالة المرضية محل الاستشارة.
  • اكتب سؤالك باللغة العربية.
الحد الأقصى للسؤال 500 حرف
سيتم إظهار الاسم والسؤال عند النشر
اشترك بالنشرة البريدية

شركاؤنا

  • مؤسسة مايو كلينك
  • المعاهد الصحية الأمريكية