هل متلازمة الخميرة حقيقة أم أسطورة؟

يعتبر بعض ممارسي الطب التكميلي والبديل أن بعض الأعراض الشائعة مثل التعب والصداع وضعف الذاكرة تحدث بسبب فرط نمو الفطريات المبيضة في الأمعاء أو ما يطلق عليها "متلازمة الخميرة".

ولعلاج هذه المتلازمة، يوصي هؤلاء الممارسون باتباع نظام غذائي للتطهير من الفطريات المُبْيَضَّة لا يتضمن السكر ولا الدقيق الأبيض ولا الخميرة ولا الجبن، بناءً على نظرية أن تلك الأطعمة تعزز من فرط نمو الفطريات المُبْيَضَّة.

ولسوء الحظ، لا يوجد دليل واضح يدعم تشخيص متلازمة الخميرة، وبالتالي، يشك العديد من الممارسين التقليديين في إثباتها، ولا توجد تجارب سريرية توثّق فعالية هذا النظام الغذائي لعلاج أي حالات مرضية مقررة.

ومن الطبيعي أن يلاحظ العديد من الأشخاص تحسنًا في العديد من الأعراض حين اتباع هذا النظام الغذائي، فإذا توقفت عن تناول السكر والدقيق الأبيض، فسوف تمتنع بشكل عام عن تناول معظم الأطعمة المعالَجة، والتي تميل إلى احتوائها على سعرات حرارية أعلى وقيمة غذائية أقل.

وخلال أسابيع قليلة من استبدال الأطعمة المعالَجة بأطعمة طازجة، والدقيق الأبيض بحبوب كاملة، قد تبدأ في الشعور بتحسن بشكلٍ عام، وفي الغالب يحدث التحسن بسبب تناول المزيد من الأطعمة الطبيعية لا بسبب وقف نمو الخميرة في القناة المعدية المعوية، وقد تكون هذه أهم فائدة للنظام الغذائي للتطهير من الفطريات المُبْيَضَّة.


المصادر:
Definition of Yeast syndrome
آخر تعديل بتاريخ 27 يوليه 2021

إقرأ أيضاً

استشارة الطبيب

هل تحتاج لاستشارة الطبيب

أرسل استشارتك

لتحصل على إجابة استشارتك، ننصحك بالتالي:

  • ابحث أولا في المواد المنشورة على موقعنا عن إجابة لسؤالك.
  • استوفِ المعلومات الشخصية والصحية المتعلقة بالحالة المرضية محل الاستشارة.
  • اكتب سؤالك باللغة العربية.
الحد الأقصى للسؤال 500 حرف
سيتم إظهار الاسم والسؤال عند النشر
اشترك بالنشرة البريدية

شركاؤنا

  • المعاهد الصحية الأمريكية