الفراولة تلك الفاكهة المدهشة بطعمها ومنظرها ورائحتها، تذهلنا أيضا بفوائدها العديدة لصحة جسمنا وجماله؛ وسنتعرف في هذا المقال على الفوائد الجمة لهذه الفاكهة المدهشة، وما يمكن أن تقدمه لأجسادنا.

* الفوائد الغذائية للفراولة
بينت العديد من الدراسات المختبرية احتواءها على الكثير من المواد الغذائية والفيتامينات والمعادن التي تمنحها القدرة على تعزيز صحة وبهاء الجسم، كفيتامين ج، وحمض الفوليك، والبوتاسيوم، والمنغنيز، ومضادات الأكسدة، والبولي فينول (POLYPHYNOL).

إضافة إلى غناها بالألياف، وكمية السعرات الحرارية المنخفضة فيها، ويحتوي كوب من الفراولة على 49 سعرا حراريا فقط، ويوفر 3 غرامات من الألياف، و12 غراما من الكربوهيدرات.



إن هذه الفاكهة بما تحويه يمكن أن تعطي للجسم الفوائد التالية:
- تحسين وظيفة القلب ومنع حصول السكتات
الفراولة تحوي على مستويات عالية من مضادات الأكسدة المفيدة لصحة القلب مثل حمض الإلاجيك (ELLAGIC)، والفلافونويد (FLAVONOIDS) مثل الأنثوسيانين (ANTHOCYANIN)، والكاتشين (CATECHIN)، وكويرسيتين (QUERCETIN)، والكيمبفيرول (CAEMPFEROL).

هذه المركبات الفينولية تقلل من خطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية عن طريق تثبيط تكوين الكوليسترول الضار (LDL)، كما أنها ترخي الأوعية الدموية، مما يؤدي إلى تحسين تدفق الدم إلى القلب، وكذلك تعمل على تقليل تكون التخثرات الدموية؛ بالإضافة إلى ذلك، فإن محتوى الألياف العالية، وفيتامين C، وحمض الفوليك في الفراولة يشكل حزمة صحية مثالية للقلب، إذ أنها تقلل من الكولسترول في الأوعية الدموية والشرايين.

- العناية بالبشرة
إن حمض الساليسلك، وحمض ألفا هيدروكسي (AHA)، وحمض الإلاجيك الموجودة في الفراولة تقلل من فرط تصبغ الجلد، وتعمل على تقليل ومنع ظهور حب الشباب، إضافة إلى إزالة الخلايا الجلدية الميتة، وللحصول على قناع لتنظيف البشرة وزيادة توهجه نحتاج إلى سحق 4-5 حبات فراولة، وخلطها مع ملعقة كبيرة من العسل. ثم يوضع على الوجه ويترك حتى يجف ثم يتم غسله.

- مكافحة الشيخوخة
فيتامين C الموجود في الفراولة يعزز إنتاج الكولاجين، ويعمل على شد البشرة، وله تأثير مضاد للشيخوخة أيضا، إذ أظهرت إحدى الدراسات أن مستخلص الفراولة يحتوي على كم وفير من الأنثوسيانين، ويحمي من الأشعة فوق البنفسجية.

- العناية بالعين
تناول الفراولة يمكن أن يعزز صحة العين، ويعمل على منع حدوث بعض الحالات المرضية للعين مثل جفاف العين، وتنكس الأعصاب البصرية، والضمور البقعي، وعيوب الرؤية، وزيادة القابلية للإصابة بالعدوى. إذ أن مضادات الأكسدة الموجودة في الفراولة، مثل الفلافونويد، والمواد الكيميائية النباتية الفينولية، وحمض الإلاجيك، يمكن أن تساعد في تجنب كل مشاكل العين تقريبا لأنها تحمي من نشاط الجذور الحرة.

إضافة لما تقدم تعمل الفراولة على المساعدة في إصلاح اضطراب ضغط العين، كما أن البوتاسيوم الموجود فيها يساعد على المحافظة على ضغط العين في المستويات الطبيعية.

- التقليل من ارتفاع ضغط الدم
الفراولة غنية بالبوتاسيوم والمغنيسيوم، وكلاهما موسع للأوعية الدموية، وهذا يعني أنها تقلل من ارتفاع ضغط الدم وتصلب الشرايين والأوعية الدموية؛ مما يسهل تدفق الدم إلى أجزاء مختلفة من الجسم ويبقيها عاملة بكامل قدرتها.



- المساعدة في منع السرطان
إن فيتامين ج (C)، وحمض الفوليك، والأنثوسيانين، والكيرسيتين والكايمبفيرول (kaempferol)، ليست سوى عدد قليل من العديد من المركبات الفلافونويدية الموجودة في الفراولة والتي تعمل كمضادات أكسدة ممتازة؛ إذ أنها تشكل خط دفاع ممتاز لمكافحة السرطان ونمو الورم، ويرتبط الاستهلاك اليومي للفراولة بانخفاض حاد في وجود وانتشار الخلايا السرطانية، حيث أظهرت دراسة أن مسحوق الفراولة المجفف بالتجميد له نتائج جيدة لمنع سرطان المريء.

- علاج انتفاخ الجفون
تعمل الفراولة على منع ظهور انتفاخ الأجفان، وكذلك تقلل من هذا الانتفاخ عند حدوثه، ويمكن استخدام الفراولة لهذا الغرض، وذلك بتقطيع حبات الفراولة إلى شرائح ووضعها على العينين والاسترخاء لمدة 10 دقائق على الأقل.

- تعزيز صحة الشعر
إن غنى الفراولة بمضادات الأكسدة المختلفة إضافة إلى حامض الإيلاجك (ELLAGIC ACID)، والفيتامينات المتعددة كلها تعمل على منع تساقط الشعر وترطيبه ومعالجة مشكلة القشرة في فروة الرأس، وللحصول على شعر أكثر لمعانا يمكنك خلط 5-6 حبات من الفراولة المطحونة مع ملعقة كبيرة من الزبادي، ثم يدلك الشعر بهذا الخليط بعد ترطيبه بالماء، ومن ثم يغسل الشعر بالماء بعد 10 دقائق؛ حيث يعمل كمكيف طبيعي للشعر.

- فقدان الوزن
الفراولة تعزز إنتاج الأديبونيكتين (ADIPONECTIN) والليبتين (LEPTIN)، وكلاهما هرمون يحرق الدهون؛ فهي تساعد على تقليل الشهية والجلوكوز، إضافة إلى خفض وزن الجسم والدهون، وكلها تؤدي إلى فقدان الوزن.

- منع العيوب الخلقية
حامض الفوليك في الفراولة هو عنصر غذائي ضروري مهم أثناء الحمل، لأنه يساعد في الوقاية من العيوب الخلقية، وهو مهم أيضا لصحة المرأة أثناء الحمل.



- معالجة الإمساك
إن المحتوى العالي من الألياف الموجود في الفراولة، يساعد على تعزيز عملية الهضم ومنع الإمساك، كما يمنع التهاب الرتج أو الردب (DIVERTICULITIS)، والذي يمكن أن يسبب الحمى والغثيان.

- مبيض الأسنان
تحتوي الفراولة على حمض الماليك، وهو أحد عوامل تبييض الأسنان الطبيعية، ولتبيض الأسنان باستخدام الفراولة، امزج الفاكهة المسحوقة مع صودا الخبز جيدا، ثم توضع على أسنانك، وتترك لمدة 5 دقائق وتستخدم فرشاة أسنان لفرك الأسنان برقة لتبييضها.

- تعزيز وظائف الدماغ
الفراولة غنية باليود وفيتامين ج والمواد الفايتوكيمكال (PHYTOCHEMICAL) التي تساعد في الحفاظ على الأداء السليم للجهاز العصبي؛ كما يرتبط البوتاسيوم في الفراولة بتحسين الوظائف الإدراكية للدماغ عن طريق زيادة تدفق الدم إليه، وعلاوة على ذلك، أظهر بحث عن النساء المسنات أن ارتفاع استهلاك العنب البري والفراولة الغنيين بالأنتوسينين والفلافونويدات الأخرى، يرتبط ببطء التدهور المعرفي لديهن.


- معالجة التهاب المفاصل والنقرس
الفراولة غنية بمضادات الأكسدة ومزيلات السموم، والتي تساعد على تقليل التهاب المفاصل وألم النقرس؛ كما أنها تساعد في الوقاية من أعراض التهاب المفاصل مثل تنكس العضلات والأنسجة، وتراكم المواد السامة والأحماض (مثل حمض اليوريك) في الجسم.

- داء السكري
تشير الدراسات إلى أن تناول الفراولة، يمكن أن يقلل من خطر الإصابة بمرض السكري من النوع 2، وبالإضافة إلى ذلك، أظهرت دراسة أخرى أن تناول الفراولة يحسن التحكم في مستوى السكر في الدم لدى مرضى السكري.



المصادر:
Strawberry extract protects against UVA rays, study suggests
Free radical scavenging activity and phenolic content in achenes and thalamus from Fragaria chiloensis ssp. chiloensis, F. vesca and F. x ananassa cv. Chandler
Potential impact of strawberries on human health: a review of the science.
Rapid Determination of Sugars, Nonvolatile Acids, and Ascorbic Acid in Strawberry and Other Fruits
The beneficial effects of fruit polyphenols on brain aging
Fruit consumption and risk of type 2 diabetes: results from three prospective longitudinal cohort studies

آخر تعديل بتاريخ 13 مايو 2018

إقرأ أيضاً

استشارة الطبيب

هل تحتاج لاستشارة الطبيب

أرسل استشارتك

لتحصل على إجابة استشارتك، ننصحك بالتالي:

  • ابحث أولا في المواد المنشورة على موقعنا عن إجابة لسؤالك.
  • استوفِ المعلومات الشخصية والصحية المتعلقة بالحالة المرضية محل الاستشارة.
  • اكتب سؤالك باللغة العربية.
الحد الأقصى للسؤال 500 حرف
سيتم إظهار الاسم والسؤال عند النشر
اشترك بالنشرة البريدية

شركاؤنا

  • المعاهد الصحية الأمريكية