أطعمة تتفاعل مع عقار الوارفارين

الوارفارين، هو دواء مانع للتجلط يساعد في علاج التجلطات الدموية والوقاية منها، ولا يوجد نظام غذائي معين يجب اتباعه عند تناول وارفارين، ومع ذلك، يمكن لأطعمة ومشروبات معينة أن تجعل وارفارين أقل فاعلية في الوقاية من التجلطات الدموية، لذا يجب الاهتمام بما تأكله عند تناوله.

ويعتبر فيتامين ك أحد العناصر الغذائية التي تقلل من فاعلية وارفارين، وبالتالي يجب الالتزام بكمية فيتامين ك التي تتناولها يوميًا، وتبلغ جرعة فيتامين ك المناسبة للرجال البالغين 120 ميكروجرامًا.

* أطعمة تقلل فاعلية وارفارين

أما بالنسبة للنساء البالغات، فتبلغ 90 ميكروجرامًا، وبما أنه من المفترض أن تناول كميات قليلة من الأطعمة الغنية بفيتامين "ك" لا يسبب مشكلة، فتجنب أكل أو شرب كميات كبيرة مما يلي:
  • اللفت.
  • السبانخ.
  • كرنب بروكسل.
  • البقدونس.
  • أوراق الكرنب.
  • الخردل الهندي.
  • السلق.
  • الشاي الأخضر.

* أطعمة تزيد من تأثير الوارفارين

ويمكن لمشروبات معينة أن تزيد من تأثير وارفارين، مما يؤدي إلى مشكلات النزيف، فتجنب شرب هذه المشروبات أو تناولها بكميات قليلة فقط عند تناول وارفارين:
  • عصير التوت البري.
  • الكحول.
واستشر طبيبك قبل إجراء أي تغييرات كبيرة في نظامك الغذائي وقبل بدء استخدام أي أدوية أو فيتامينات أو مكملات غذائية متاحة دون وصفة طبية. إذا لم تستطع الأكل لعدة أيام أو كنت تعاني من اضطراب مستمر في المعدة أو الإسهال أو الحمى، فاستشر الطبيب.
آخر تعديل بتاريخ 20 يوليه 2021

إقرأ أيضاً

استشارة الطبيب

هل تحتاج لاستشارة الطبيب

أرسل استشارتك

لتحصل على إجابة استشارتك، ننصحك بالتالي:

  • ابحث أولا في المواد المنشورة على موقعنا عن إجابة لسؤالك.
  • استوفِ المعلومات الشخصية والصحية المتعلقة بالحالة المرضية محل الاستشارة.
  • اكتب سؤالك باللغة العربية.
الحد الأقصى للسؤال 500 حرف
سيتم إظهار الاسم والسؤال عند النشر
اشترك بالنشرة البريدية

شركاؤنا

  • المعاهد الصحية الأمريكية