يعد مرض التصلب المتعدد (Multiple Sclerosis) أحد الأمراض الخطيرة التي تصيب الجهاز العصبي المركزي، يحدث هذا المرض عندما يهاجم جهاز المناعة بالجسم الجهاز العصبي المركزي متسببا في تدمير الأغشية البيضاء التي تغلف الألياف والخلايا العصبية، الأمر الذي يؤدي لإعاقة انتقال الإشارات العصبية، مما يؤدي إلى ظهور أعراض المرض المتمثلة في التعب والإرهاق، والشعور بالتنميل، ومشاكل بالحركة، ومشاكل بالمثانة وحركة الجهاز الهضمي، ومشاكل بالرؤية، وعلى الرغم من أن هذا المرض تستمر الإصابة به طوال العمر، إلا أنه يمكن لبضع نصائح تتعلق بالتغذية أن تساعد في التعايش معه، وهذا ما ستتناوله هذه المقالة.
1. اتباع نظام غذائي قليل الدهون وغني بالألياف
ينصح الأطباء المتخصصون بمرض التصلب المتعدد باتباع نظام غذائي قليل الدهون وغني بالألياف مثل الأنظمة الغذائية التي توصي بها جمعية السرطان الأميركية وجمعية القلب الأميركية، حيث إن أمراض القلب والسرطان هي الأسباب الرئيسية وراء وفاة المرضى المصابين بالتصلب، وتناول الأطعمة التي تحتوي على نسبة ضئيلة من الدهون المشبعة والغنية بالألياف والتي يمكنها توفير العناصر الغذائية الضرورية للجسم، وفي الوقت ذاته يمكنها الحماية من الإصابة بأمراض أخرى تفاقم من وضع المرضى. 

لكن تنبغي الإشارة إلى أنه وفقا لجمعية التصلب المتعدد بالولايات المتحدة الأميركية، لا يمكن لنظام غذائي واحد علاج داء التصلب؛ حيث يرجع ذلك إلى أن أعراض المرض تشتد في بعض الأحيان وتختفي في أحيان أخرى، مما يجعل من قياس مدى فعالية اتباع نظام غذائي محدد أمرا عسيرا.



2. تناول الفواكه بدلا من السكريات
لا يوجد دليل علمي على أن ثمة علاقة بين تناول الأطعمة التي تحتوي على نسبة عالية من السكريات وتفاقم حالة التصلب المتعدد، إلا أنه في الوقت ذاته فإن تناول مثل تلك الأطعمة يعود بالعديد من الآثار السلبية على الصحة بشكل عام، وبالتالي يجب الحد من تناولها واستبدالها بأطعمة أخرى خاصة لدى مرضى التصلب؛ حيث إن استهلاك السكريات والحلويات الغنية بالسعرات الحرارية سيؤدي قطعا إلى زيادة الوزن، مما يزيد من الشعور بالتعب كأحد أعراض التصلب المتعدد. بجانب هذا، فإن الوزن الزائد يساهم في زيادة مشاكل الحركة لدى المصابين بالمرض، كما يزيد من خطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية. لذا ينصح مرضى التصلب المتعدد بتناول فواكه كبديل صحي للحلويات والأطعمة الغنية بالسكر.

3. التقليل من الدهون المشبعة
شاع الاعتقاد منذ منتصف القرن العشرين بأن تناول الدهون المشبعة الموجودة بالمنتجات الحيوانية وبعض الزيوت النباتية يؤدي إلى زيادة تدهور أعراض التصلب المتعدد؛ إلا أن ذلك الاعتقاد لا يزال يثير بعضا من الجدل بسبب الطريقة التي تمت بها الأبحاث التي أسفرت عنها تلك النتيجة، لكن في جميع الأحوال فإن تقليل استهلاك الدهون المشبعة لما دون 15 غراما باليوم يؤثر في صحة الجسم بشكل إيجابي للغاية على عديد الأصعدة، لكن في الوقت ذاته لا ينصح بتجنب تناول الدهون كلها على الإطلاق، حيث إن الدهون الغير مشبعة – بخلاف الدهون المشبعة – تمثل عنصرا غذائيا مهما للمخ وصحة خلايا الجسم، ويرجع ذلك إلى احتواء ذلك النوع من الدهون على أوميجا-3، والتي قد تحمي من أعراض التصلب المتعدد. ويمكن الحصول على أوميجا-3 عبر تناول بعض الأسماك الغنية بالدهون مثل السالمون والتونة والماكريل.



4. تجنب المشروبات التي تحتوي على الأسبارتام والكافيين
من المعلومات المغلوطة الشائعة حول التصلب المتعدد أن تناول المشروبات التي تحتوي على الأسبارتام يؤدي إلى الإصابة بالمرض، وبالرغم من أن ذلك الأمر غير صحيح، إلا أنه وفقا لتوصيات جمعية التصلب المتعدد بالولايات المتحدة الأميركية يجب على مرضى التصلب المتعدد تجنب المشروبات التي تحتوي على الأسبارتام والكافيين، خاصة في حال وجود مشاكل بالمثانة مرتبطة بالمرض، حيث يرجع السبب في ذلك إلى أن تلك المشروبات يمكنها أن تهيج المثانة.

5. اتباع نظام غذائي خال من الغلوتين
تشير دراسة منشورة إلى أن المرضى المصابين بداء التصلب المتعدد قد تكون لديهم حساسية ضد الغلوتين أو عدم تحمل الغلوتين بنسبة أكبر وذلك مقارنة بغيرهم من غير المصابين. إلا أن هذا الأمر لا يعني أن كل المصابين بالتصلب المتعدد يمتلكون حساسية تجاه الغلوتين ويجب عليهم تجنب تناول أي طعام يحتوي على ذلك البروتين.. كل ما في الأمر أنه في حال اكتشاف أحد مرضى التصلب المتعدد أنه يمتلك حساسية ضد الغلوتين، يجب عليه اتباع نظام غذائي خال من بروتين الغلوتين.. الأمر الذي يعني الامتناع عن تناول الأطعمة التي تحتوي على القمح والشعير والشيلم.




المصادر:
MS: Foods to Avoid
Definition of MS
آخر تعديل بتاريخ 18 أكتوبر 2018

إقرأ أيضاً

استشارة الطبيب

هل تحتاج لاستشارة الطبيب

أرسل استشارتك

لتحصل على إجابة استشارتك، ننصحك بالتالي:

  • ابحث أولا في المواد المنشورة على موقعنا عن إجابة لسؤالك.
  • استوفِ المعلومات الشخصية والصحية المتعلقة بالحالة المرضية محل الاستشارة.
  • اكتب سؤالك باللغة العربية.
الحد الأقصى للسؤال 500 حرف
سيتم إظهار الاسم والسؤال عند النشر
اشترك بالنشرة البريدية

شركاؤنا

  • المعاهد الصحية الأمريكية