تلوّثُ المنتجات الزراعية.. هو كل تغيّر يطرأ على الصفات الفيزيائية أو الكيميائية أو البيولوجية الطبيعية لهذه المنتجات، ويعتبر تلوث المنتجات الزراعية من أهم المخاطر التي تهدد صحة الإنسان. فعلى الرغم من أن الخضروات والفاكهة تلعب دوراً مهماً في صحة الإنسان، حيث تعد من أهم مصادر الفيتامينات والمعادن، إلا أن تعرضها للتلوث يجعلها سبباً رئيسياً لكثير من الأمراض الخطيرة.


ففى مصر ترجح كثير من الأبحاث أن هناك صلة بين تناول الخضروات والفاكهة الملوثة وارتفاع عدد حالات الفشل الكلوي وسرطان الكبد وأمراض الجهاز التنفسي.  ويأتي تلوث المنتجات الزراعية، خاصة الخضروات والفاكهة، كنتيجة لعدد من الأسباب، أهمها:
1- استخدام مياه الصرف الصحي والصناعي في ري المحاصيل الزراعية
يلجأ المزارعون إلى ذلك لتعويض النقص في المياه الزراعية، حيث تشير الإحصاءات والتقارير أن 50% من مياه الصرف الصحي يتم التخلص منها في الترع والمصارف، وأن حجم مياه الصرف الصحي المستخدمة في الري فى مصر يبلغ 6 مليارات متر مكعب سنويًا.

ويعتبر هذا أمراً خطيراً، نظراً لعدم امتلاك مصر لتقنية المعالجة الثلاثية لمثل هذه المياه، وهي المعالجة الخاصة بالقضاء على الميكروبات الممرضة والضارة، حيث أن معالجة مياه الصرف الصحي في مصر تقتصرعلى المعالجة الثنائية المتمثلة في فصل الرواسب والعوالق العضوية فقط، دون قتل البكتريا والفيروسات والفطريات، أو التخلص من العناصر الثقيلة بها مثل الرصاص والكادميوم والمنغنيز والحديد والنحاس والزئبق والسيلينويم والنترات والبورات، وغيرها من المواد شديدة السمية والقابلة للتراكم في الخضر والفاكهة خاصة، مسببة أضرارًا لكل من يتناولها.

وتشير الإحصاءات إلى أن ما يقرب من 40% من الخضروات والفاكهة التى يتناولها المصريون تحتوي على نسبة عالية من بعض العناصر التى تحتويها مياه الصرف غير المعالج، وهذا يعتبر أخطر مسببات التلوث، لأن هذه النوعية من المياه تكون عادة محملة بمواد عضوية، وفيروسات مثل فيروس الكبد الوبائى (A)، والعديد من البكتيريا الضارة مثل بكتريا المجموعة القولونية وبكتريا السالمونيللا، وكذلك العديد من بويضات الطفيليات مثل البلهارسيا والانكلستوما، وهي تنتقل إلى الإنسان عن طريق الثمرة أو الخضروات الورقية، مسببة له أمراضاً متعددة تظهر أعراض معظمها على المدى البعيد.

2- استخدام الكيمياويات الزراعية
فاستخدام الكيمياويات الزراعية من أسمدة ومبيدات، إما بكمية أكبر من المسموح به أو عندما تكون غير صالحة، سبب أساسي لتلوث المنتجات الزراعية.

ويأتي الضرر من المبيدات الكيمياوية، نتيجة:
- أن أغلبها مركبات حلقية بطيئة التحلل، كما أن نواتج تكسّرها تزيد من تركيز وتراكم الكلور والفسفور والنترات عن الحد المسموح فى البيئة الزراعية. كما أنها تحتوي على عناصر ثقيلة كالرصاص والكادميوم والكروم والمنغنيز وهي ذات درجة سمية عالية.

- الإسراف فى الأسمدة النيتروجينية يؤدي إلى التلوث بأيون النترات (NO3)، الذى يصل عن طريق مياه الري أو الصرف، أو تختزنه بعض النباتات في أنسجتها بنسبة عالية، مثل (البنجر- الجزر- الكرنب- الفجل- الكرفس- الخس- السبانخ- الخيار- الفاصوليا الخضراء)، مما يفقدها الطعم ويغير لونها ورائحتها. 

وتنتقل النترات عبر السلاسل الغذائية للإنسان، فتسبب فقر دم عند الأطفال وسرطانات البلعوم والمثانة عند الكبار. وتعتبر مصر من أكبر الدول العربية استهلاكاً للأسمدة الحاوية على المبيدات الكيمياوية.



3- سوء التداول
يعتبر سوء تداول الخضروات والفاكهة داخل الأسواق، وتعرضها لعوادم السيارات والتخزين غير الجيد، أحد مسببات تلوثها، وخاصةً في المدن الصناعية، حيث يترسب التراب الملوث نتيجة للجاذبية كنواتج حرق الوقود من دخان ثاني أكسيد الكربون، مما يؤدي لتكوين مركبات سامة مثل المركبات النتروجينية والمركبات الأكسجينية والهالوجينات المشعة.

* ولمحاولة التغلب على الآثار الضارة للتلوث السطحي، ننصح بالتالي:
- تجنب شراء الخضروات والفاكهة من الباعة الجائلين، حيث أنها تتعرض لعوامل عدة تساهم في فسادها، كسوء التخزين أو تعرضها للشمس أو الحرارة.
- استخدم الماء البارد لغسل الخضروات والفاكهة، ثم نقعها لمدة من 3-5 دقائق فى الماء والخل ثم شطفها جيداً بالماء.
- استعمال فرشاة خاصة بالخضار والفاكهة في التنظيف، لإزالة الجراثيم عنها تحت مياه دافقة.
آخر تعديل بتاريخ 27 أكتوبر 2019

إقرأ أيضاً

استشارة الطبيب

هل تحتاج لاستشارة الطبيب

أرسل استشارتك

لتحصل على إجابة استشارتك، ننصحك بالتالي:

  • ابحث أولا في المواد المنشورة على موقعنا عن إجابة لسؤالك.
  • استوفِ المعلومات الشخصية والصحية المتعلقة بالحالة المرضية محل الاستشارة.
  • اكتب سؤالك باللغة العربية.
الحد الأقصى للسؤال 500 حرف
سيتم إظهار الاسم والسؤال عند النشر
اشترك بالنشرة البريدية

شركاؤنا

  • مؤسسة مايو كلينك
  • المعاهد الصحية الأمريكية