من المعروف أن تجميد الطعام يطيل عمره، بالإضافة إلى منع الجراثيم من التكاثر والنمو، والتي تسبب فساده وبالتالي تسمم مستهلكيه. إلا أن تجميد الطعام يجب ألا يكون عشوائيا، وعلينا الانتباه للملاحظات التالية لنبقي طعامنا صحيا وغير متضرر من عملية التجميد.



1- راع موضوع درجة الحرارة وفترة التجميد
يجب أن تكون درجة حرارة التجميد تحت الصفر مئوية دوما، ولكن ليكن بعلمك أن جودة الطعام وطعمه قد يتأثران بطول فترة التجميد. ثم إنك لا تستطيع الاعتماد كليا على مؤشر الحرارة في قسم التجميد (الثلاجة) ببرادك، ولا بد من التحقق من درجة الحرارة الفعلية بواسطة ميزان حرارة خارجي (يمكن أن تبتاعه من المخازن المختصة بأدوات المطبخ).

2- اختر الأطعمة التي يمكن تجميدها
وهذه تشمل كل الأطعمة تقريبا، فيما عدا الأطعمة المعلبة والبيض (قبل كسر قشرته). وهناك أطعمة لا تخرب بالتجميد، لكن طعمها وقوامها يصبحان أسوأ كالمايونيز، أو أنها تصبح طرية القوام كالخضروات والفواكه الغنية بالماء (الخيار والخس والفجل والبطيخ)، أو يتغير لونها كالبقدونس والريحان، أو تصبح أكثر سيولة كاللبن والجبنة القابلة للدهن. أما أفضل الأطعمة للتجميد، فهي كل أنواع اللحوم، ومعظم الخضروات، والزبدة، والأجبان القاسية، وأكثر أنواع الخبز.

3- ضع الأطعمة التي تنوي تجميدها في حاويات خاصة
هناك أكياس بلاستيكية خاصة للتجميد يفضل استعمالها، كما يفضل أن تفرغ من الهواء كليا قبل تحكيم إغلاقها، فإذا صادف أن كان في إحداها ثقب يهرب الرطوبة، فهذا يجعل الطعام المجمد جافا وقاسيا، وقد يصيب الطعام "بالحرق الحراري".

لذلك استخدم الأكياس البلاستيكية أو شرائح الألومنيوم أو أكياس البولي ايثيلين أو العبوات الزجاجية المصنعة خصيصا للتجميد، ولا تستعمل علب الكرتون أو الأكياس القديمة التي كانت تحتوي طعاما آخر. ولا تنس أن تضع لاصقات على كل حاوية طعام معدة للتجميد تدون فيها نوع الطعام المجمد.



4- قم بعمل ما بوسعك للوقاية من "الحروق الحرارية"
يحصل "الحرق الحراري" من تعرض الطعام لدرجات الحرارة المنخفضة جدا إذا لم تكن هناك وقاية كافية، وتظهر المنطقة "المحروقة" على سطح الطعام كبقعة بيضاء جافة. وبينما لا يؤدي هذا للمرض، لكنه يجعل الطعام (وبخاصة اللحوم والخضراوات) صلبا عديم المذاق.

ولتتفادى هذا الإشكال، تأكد من إحكام تغطية الطعام المجمد بأوراق التجميد الثقيلة أو الأكياس البلاستيكية أو شرائح الألومنيوم أو الحاويات الزجاجية الخاصة بالتجميد، ولا تدع لها منفذا لهواء الثلاجة.

5- راعِ موضوع تاريخ الطعام
إضافة لتدوين نوع الطعام المجمد، لا تنس أن تدون التاريخ الذي وضعته فيه بالثلاجة. فمن الأفضل استهلاك عينات الطعام الأقدم قبل الأحدث -مرة أخرى للحفاظ على الطعم. ولعل من الأنسب وضع النماذج الباكرة خلف صندوق التجميد في البراد، ووضع الطعام القديم بالمقدمة.

* لاءات التجميد
1- لا تجمد الطعام وهو ساخن، ولكن برده قبل تجميده، لأن سخونته ستزيد من حرارة الثلاجة، وربما تجعل الأطعمة المجمدة فيها تخسر تجمدها.
2- لا تسخن الطعام المجمد مباشرة، أو تتركه يدفأ في درجة حرارة المطبخ، بل دع  الجليد يزول عنه في البراد لبضع ساعات، ثم سخنه (سواء بالطبخ أو الشي) مع زيادة الحرارة بالتدريج (وهذا ينطبق خاصة على لحوم البقر والضأن والدجاج).
3- لا تكرر تجميد طعام كان مجمدا في السابق، ثم نزع من الثلاجة لأي سبب.
4- لا تجمد أحجاما من الطعام لا يمكن أن تستهلكها أنت وعائلتك في وجبة واحدة.
5- لا تجمد طعاما قديما، ولا تدخل للثلاجة غير طعام طازج.
6- لا تأكل طعاما من الثلاجة إذا كان لديك أي شك في سلامته.
7- لا تترك مساحات كبيرة خالية من الطعام المجمد في ثلاجتك، حتى لا تسمح للهواء البارد أن يتحرك داخلها. فإذا كانت هناك مساحات كبيرة فارغة فيها، أشغر معظمها بزجاجات مملوءة جزئيا بالماء، أو بأنواع من الطعام تعرف أنك ستستهلكها يوميا (مع ذلك، لا تدع أكياس الطعام تكتظ دون ترك أي مسافة بينها). 



8- لا تدع ثلاجتك تجمع الجليد، لأن ذلك يضعف أداءها، وعليك بإزالة الجليد كلما تجمع، ولا تهتم لأكياس الطعام المجمدة، فهي ستبقى مجمدة في البراد خلال الساعتين اللتين ستحتاجهما لنزع الجليد من الثلاجة.
9- إذا انقطعت الكهرباء فجأة، فلا تفتح باب الثلاجة، فالطعام يبقى مجمدا فيها حوالي 24 ساعة ريثما تحل إشكال التيار الكهربائي.
آخر تعديل بتاريخ 8 يونيو 2019

إقرأ أيضاً

استشارة الطبيب

هل تحتاج لاستشارة الطبيب

أرسل استشارتك

لتحصل على إجابة استشارتك، ننصحك بالتالي:

  • ابحث أولا في المواد المنشورة على موقعنا عن إجابة لسؤالك.
  • استوفِ المعلومات الشخصية والصحية المتعلقة بالحالة المرضية محل الاستشارة.
  • اكتب سؤالك باللغة العربية.
الحد الأقصى للسؤال 500 حرف
سيتم إظهار الاسم والسؤال عند النشر
اشترك بالنشرة البريدية

شركاؤنا

  • مؤسسة مايو كلينك
  • المعاهد الوطنية الأمريكية