تغطية خاصة لفيروس كورونا

تغطية خاصة لفيروس كورونا

اضطراب نهم الطعام (Binge-eating disorder) هو أحد اضطرابات الأكل الخطيرة، وفي هذه الحالة يقوم المصاب بتكرار تناول كميات كبيرة من الطعام، وعادة يكون هذا بشكل سري، ورغم شعور المريض بالحرج، إلا أنه لا يستطيع مقاومة الرغبة القهرية لتناول الطعام، فما هي أعراض الاضطراب وأسبابه، وما هي الفئات الأكثر عرضة للمعاناة من هذا الاضطراب، وطرق التشخيص والعلاج والوقاية؟

* أعراض نهم الطعام

يعاني المصاب بنهم الطعام من علامات وأعراض سلوكية وانفعالية عديدة، مثل:
  1. تكرار تناول كميات كبيرة من الطعام، حتى في حالة الشبع.
  2. تناول الأكل منفرداً.
  3. الشعور بأن سلوك الأكل خارج عن السيطرة.
  4. مشاعر الخزي والذنب بعد الإفراط في تناول الطعام.
  5. الاكتئاب والقلق.
  6. العزلة وصعوبة التعبير عن المشاعر.
وقد يحاول المريض اتباع نظام غذائي معين، ولكن فرض القيود على الأكل قد لا يؤدي إلا إلى مزيد من نهم الطعام.

* أسباب نهم الطعام

لا يزال العلم يجهل أسباب حدوث اضطراب نهم الطعام، ولكن يمكن للتاريخ المرضي العائلي والعوامل البيولوجية واتباع نظام غذائي طويل الأجل والمشكلات النفسية أن تزيد من مخاطر الإصابة.

* مضاعفات نهم الطعام

يعاني المريض بنهم الطعام من مشكلات نفسية وجسدية، وتنشأ بعض هذه المضاعفات من زيادة الوزن، وبعض المضاعفات الأخرى تنشأ بسبب عادات الأكل غير الصحية، وتتضمن المضاعفات التي يمكن أن تحدث ما يلي:
  1. الاكتئاب.
  2. الأفكار الانتحارية.
  3. الأرق.
  4. السمنة.
  5. ارتفاع ضغط الدم.
  6. داء السكري من النوع الثاني.
  7. ارتفاع الكوليسترول.
  8. أمراض القلب.
  9. آلام المفاصل والعضلات.
  10. الصداع.
  11. مشكلات في الدورة الشهرية.

* تشخيص نهم الطعام

نهم الطعام يُعد اضطرابا آخر من اضطرابات الأكل، ولتشخيص الإصابة باضطراب ما من اضطرابات الأكل، قد يوصي الطبيب بإجراء ما يلي:
  1. الفحص البدني.
  2. اختبارات الدم والبول.
  3. التقييم النفسي.

وقد يرغب الطبيب في استبعاد أي عواقب صحية ناتجة عن اضطراب نهم الطعام.

  • معايير التشخيص: يجب استيفاء المعايير التشخيصية الموجودة في الدليل التشخيصي والإحصائي للاضطرابات العقلية (DSM):
  1. تكرار نوبات نهم الطعام.
  2. نهم الطعام المقترن مع سرعة الأكل، أو الأكل حتى التخمة، أو أكل كميات كبيرة عند عدم الشعور بالجوع، أو الأكل منفرداً خشية الحرج، أو الشعور بالاشمئزاز أو الاكتئاب أو الذنب بعد الأكل.
  3. القلق بشأن نهم الطعام.
  4. أن تستمر توبات نهم الطعام لمدة ستة أشهر على الأقل.
  5. لا يقترن نهم الطعام بتحفيز القيء الذاتي.

* علاج نهم الطعام

إن أهداف علاج اضطراب نهم الطعام هي:
  1. تقليل نوبات نهم الطعام.
  2. تحسين الحالة الانفعالية.
  3. تحسين صورة الذات والتخلص من إحساس الخزي واحتقار الذات. 

يعالج نهم الطعام بالعلاجات التالية

  • العلاج النفسي

من خلال جلسات العلاج الفردي أو الجماعي باستخدام تقنيات العلاج السلوكي المعرفي (CBT)، أو العلاج السلوكي الجدلي.

  • العلاج بالأدوية

لا يتوفر دواء محدد، ولكن يمكن استخدام العلاجات التالية مثل مضادات الاكتئاب.

  • العلاجات السلوكية

لا ينصح المرضى باستخدام برامج إنقاص الوزن قبل علاج نهم الطعام، لأن محاولة اتباع نظام غذائي يحفز المزيد من نوبات نهم الطعام، ولكن بعد السيطرة على نوبات نهم الطعام بالعلاج النفسي، والعلاج الدوائي، يمكن أن يبدأ المريض في اتباع نظام غذائي مناسب لإنقاص الوزن.

المصادر:
Binge Eating Disorder: Symptoms, Causes, and Treatment
Binge Eating Disorder: Causes, Symptoms, Signs & Treatment Help
Binge Eating Disorder

آخر تعديل بتاريخ 23 يوليه 2021

إقرأ أيضاً

استشارة الطبيب

هل تحتاج لاستشارة الطبيب

أرسل استشارتك

لتحصل على إجابة استشارتك، ننصحك بالتالي:

  • ابحث أولا في المواد المنشورة على موقعنا عن إجابة لسؤالك.
  • استوفِ المعلومات الشخصية والصحية المتعلقة بالحالة المرضية محل الاستشارة.
  • اكتب سؤالك باللغة العربية.
الحد الأقصى للسؤال 500 حرف
سيتم إظهار الاسم والسؤال عند النشر
اشترك بالنشرة البريدية

شركاؤنا

  • المعاهد الصحية الأمريكية