تغطية خاصة لفيروس كورونا

تغطية خاصة لفيروس كورونا

التهاب الحنجرة والحبال الصوتية

السؤال:
( التهاب الحنجرة والاحبال الصوتية ) انا مدرس عمرى 31 عام منذ شهرين شعرت بوغز خفيف فى الحنجرة وكان صوتى بيقطع احيانا اثناء الكلام لما بعلى صوتى وذهبت للدكتور مرتين واخذت مضادات حيوية وغيرها دون جدوى وريحت ايضا صوتى 10 ايام دون جدوى ولكن حاليا بعد مرور شهر اخر صوتى لحد ما كويس ولا يقطع.. ولكن يوجد وغز فى الحنجرة كما هو يظهر على فترات واحيانا عندما اتكلم كثيرا اشعر بالم بسيط فى سقف الفم من الداخل واحيانا الم فى عروق الرقبة ناحية اليد اليسرى وبشعر ان صوتى مجهد لما بتكلم كثيرا هل الراحة التامة من الكلام او الكلام بصوت معتدل لفترة معينة مع شرب العديد من السوائل الدافئة يكون كافى لعلاج هذه الوغز وعودة صوتى لطبيعته وما هى السوائل التى ينصح بشربها ام يجب منظار وتدخل جراحى

الأخ محمد؛
يجب عمل منظار حنجري تشخيصي بالعيادة وليس جراحيا، حيث أن أكثر المشاكل شيوعا لدى المعلمين هو وجود حبيبات على الحبال الصوتية، نتيجة الإفراط في استخدام الصوت، ويكون علاجها في بادئ الأمر جلسات تخاطب فقط أما في الحالات المتقدمة قد تستدعي إزالة جراحية بالمنظار ثم جلسات التخاطب.

اقرأ أيضا:
التهاب الحنجرة (ملف)
فوائد عظيمة لزيت الزيتون قد لا تعرفها
الأمراض الخطيرة الصامتة.. دليلك للتعرف عليها
اكره الحديث في الأماكن العامة.. بحة الصوت!

 
آخر تعديل بتاريخ 22 يوليه 2018

إقرأ أيضاً

استشارة الطبيب

هل تحتاج لاستشارة الطبيب

أرسل استشارتك

لتحصل على إجابة استشارتك، ننصحك بالتالي:

  • ابحث أولا في المواد المنشورة على موقعنا عن إجابة لسؤالك.
  • استوفِ المعلومات الشخصية والصحية المتعلقة بالحالة المرضية محل الاستشارة.
  • اكتب سؤالك باللغة العربية.
الحد الأقصى للسؤال 500 حرف
سيتم إظهار الاسم والسؤال عند النشر
اشترك بالنشرة البريدية

شركاؤنا

  • مؤسسة مايو كلينك
  • المعاهد الصحية الأمريكية