تغطية خاصة لفيروس كورونا

تغطية خاصة لفيروس كورونا

حقن الـ BCG لمرضى سرطان المثانة

السؤال:

السلام عليكم، استأصلت سرطان المثانة في شهر 1 /2019، وتبين أنه من النوع السطحي ولم يتغلغل في جدار المثانة، وبعد العملية بشهر تقريبا تم حقني عن طريق الإحليل بعقار BCG لمدة ستة أسابيع، بواقع حقنة كل أسبوع، تم كل ثلاثة أشهر عمل منظار وتصوير مقطعي وإعادة الحقن ثلاث مرات ب BCG بواقع حقنة كل أسبوع، واستمر الوضع هكذا كل ثلاثة أشهر إلى الآن، وقال الطبيب إن ذلك سيستمر لمدة ثلاث سنوات كل ثلاثة أشهر حقن ثلاث مرات، فهل هذا الإجراء صحيح أم مبالغ فيه؟ وما هو البروتوكول المعتمد من منظمة الصحة لمثل حالتي. وشكرا.


الأخ خيري؛
شفاك الله وعافاك من كل سوء وبعد..
بروتوكول عمل منظار المثانة للمتابعة وحقن مادة آلبي سي جي BCG داخل المثانة يعتمد على حجم ودرجة الورم بتحليل الباثولوجي. وبالنسبة لحقن المثانة يجب أخذها بعد أول استئصال أسبوعيا لمدة 6 أسابيع ثم أسبوعيا لمدة 3 أسابيع كل 3 أشهر لمدة عام واحد. ولم يثبت علميا أي جدوى لاستمرار الحقن للأورام السطحية لمدة تزيد عن عام، لكن، هناك بعض المراكز تستمر في حقن المثانة لمدة عامين أو ثلاثة أعوام. ولكني لا أرى جدوى لذلك مع احتمالات حدوث أعراض جانبية لهذه المادة.

اقرأ أيضا:
أعراض وأسباب ومضاعفات البيلة الدموية
ما أسباب احتباس البول لدى الرجال؟
مراحل سرطان المثانة وطرق تشخيصها وعلاجها
أعراض وأنواع وأسباب سرطان المثانة
سرطان المثانة.. الوقاية خير من قنطار علاج


آخر تعديل بتاريخ 27 يونيو 2020

إقرأ أيضاً

استشارة الطبيب

هل تحتاج لاستشارة الطبيب

أرسل استشارتك

لتحصل على إجابة استشارتك، ننصحك بالتالي:

  • ابحث أولا في المواد المنشورة على موقعنا عن إجابة لسؤالك.
  • استوفِ المعلومات الشخصية والصحية المتعلقة بالحالة المرضية محل الاستشارة.
  • اكتب سؤالك باللغة العربية.
الحد الأقصى للسؤال 500 حرف
سيتم إظهار الاسم والسؤال عند النشر
اشترك بالنشرة البريدية

شركاؤنا

  • مؤسسة مايو كلينك
  • المعاهد الصحية الأمريكية