السؤال: أنا مصابة بسرطان الثدي المرحلة الثانية، خصعت لجراحة استئصال الثدي والعلاج الكيميائي.. أكملت آخر جرعة (تاكسوتير) منذ شهر تقريبا لكنني أحس بالتعب الشديد والرغبة المفرطة في النوم وزيادة في الوزن بشكل واضح.. وانتفاخ في مكان البورت كاث وألم في اليدين.. متى يتخلص مريض السرطان من أثر الكيميائي في جسمه؟
السائلة الكريمة؛
تحية طيبة وبعد..
شفاك الله وعافاك..
أما بالنسبة لسؤالك فأنصحك بمناظرة الطبيب المعالج حتى نتأكد من أن ما تعانين منه هو مجرد أعراض جانبية للعلاج ولا توجد هناك مشكلة أخرى.. لكن بشكل عام، فإن الأعراض الناجمة عن العلاج الكيميائي تختفي تدريجياً من الجسم بعد انتهاء العلاج بفترة لا تقل عن ثلاثة أسابيع، ويبدأ الجسم في التحسن ويستعيد حالته الطبيعية بعد ذلك بشكل تدريجي، على شرط أن يلتزم المريض بنظام حياة صحي يتألف من نظام غذائي صحي وممارسة الرياضة المنتظمة الخفيفة وإلى غير ذلك من العادات الصحية التي يكون لها أثر إيجابي على الحالة الجسمانية والنفسية. كذلك لا بد من استشارة الطبيب المعالج في حالة ظهور أي أعراض جديدة أو زيادة الأعراض الجانبية الموجودة بالشكل عن مستواها الطبيعي.

اقرأ أيضا:
العلاج الكيميائي لسرطان الثدي.. بالتفصيل (ملف)




آخر تعديل بتاريخ 11 سبتمبر 2019

إقرأ أيضاً

استشارة الطبيب

هل تحتاج لاستشارة الطبيب

أرسل استشارتك

لتحصل على إجابة استشارتك، ننصحك بالتالي:

  • ابحث أولا في المواد المنشورة على موقعنا عن إجابة لسؤالك.
  • استوفِ المعلومات الشخصية والصحية المتعلقة بالحالة المرضية محل الاستشارة.
  • اكتب سؤالك باللغة العربية.
الحد الأقصى للسؤال 500 حرف
سيتم إظهار الاسم والسؤال عند النشر
اشترك بالنشرة البريدية

شركاؤنا

  • مؤسسة مايو كلينك
  • المعاهد الصحية الأمريكية