السؤال:
أعاني من حالة عدم اتزان، وتم الكشف على الأذن بجهاز قياس السمع والاتزان والنتيجة سلبية، ونصحني المختص بالعلاج لدى دكتور المخ والأعصاب الذي شخص الحالة باعتلال عصبي حركي. أتناول دواء ستوجيرون أقراص مرتين يوميا، ومكملا غذائيا مع أقراص ميلجا، والحالة تحسنت، لكني أشعر بعدم الاتزان وأنا واقف، كحالة أداء الصلاة مثلا، كما أشعر بخذلان في العضلة الأمامية للفخذين تسبب لي صعوبة المشي لبعض الوقت، فبماذا تنصحني؟
الأخ عصام؛
تحية طيبة وبعد..
أسباب عدم الاتزان عديدة، منها ما هو مرتبط بالأذن الداخلية ومنها ما قد يكون بسبب خلل في المخيخ أو الأعصاب الطرفية، وغيرها من الأسباب، كمرض الشلل الرعاش مثلا المعروف بالباركنسون. ويجب على طبيب أمراض المخ والأعصاب عند فحص المريض التأكد من سلامة المخيخ والمخ والأعصاب الطرفية، وقد نلجأ إلى عمل أشعة رنين مغناطيسي على المخ أو رسم أعصاب، لتحديد سبب عدم الاتزان، لذا نرجو التوجه إلى طبيب أمراض المخ والأعصاب المختص لتقييم الحالة ووصف العلاج المناسب لها.

اقرأ أيضا:
18 سبباً هاماً لضيق التنفس
12 سبباً للشعور بالتعب طوال الوقت
ما الذي يؤدي لانخفاض الطاقة لدى الرجال؟
أسباب الدوار الوضعي الانتيابي الحميد
الدوار (ملف)
داء دوار الحركة: الإسعافات الأولية

آخر تعديل بتاريخ 24 مايو 2019

إقرأ أيضاً

استشارة الطبيب

هل تحتاج لاستشارة الطبيب

أرسل استشارتك

لتحصل على إجابة استشارتك، ننصحك بالتالي:

  • ابحث أولا في المواد المنشورة على موقعنا عن إجابة لسؤالك.
  • استوفِ المعلومات الشخصية والصحية المتعلقة بالحالة المرضية محل الاستشارة.
  • اكتب سؤالك باللغة العربية.
الحد الأقصى للسؤال 500 حرف
سيتم إظهار الاسم والسؤال عند النشر
اشترك بالنشرة البريدية

شركاؤنا

  • مؤسسة مايو كلينك
  • المعاهد الصحية الأمريكية