السؤال:
عندي 34 سنة.. كنت أعاني من جرثومة المعدة، وتركت لي التهابات حالياً، أعالج التهابات المعدة، أستخدم كونترلوك 40 مرتين يومياً، وموكوستا 100 ثلاث مرات منذ شهر، إلا أنني ألاحظ تحسناً بسيطاً، لا يوجد قيء، إنما انتفاخات وزغطة، هل هذا ينذر بشيء أو أستمر كما هو مقر لي العلاج لستة أشهر؟
الأخت العزيزة آيات؛
ألف لا بأس عليك؛
أفهم من كلامك عن وجود التهابات في المعدة وقرار العلاج لفترة زمنية محددة هو أنك قد قمت بعمل منظار للمعدة؟ خصوصا مع إضافة مادة الميوكوستا.. فهل تتناولين المسكنات بكثرة؟ لأن هذا العقار مناسب أكثر لتأثير المسكنات على جدار المعدة. وذكرت في رسالتك أنك كنت تعانين من القيء، وكنت تعانين من جرثومة المعدة فهل بدأت علاج جرثومة المعدة، وكيف أثبت وجودها بتحليل الدم الذي لا قيمة له أم بعينة المنظار أم الأجسام المضادة في البراز؟
ما فهمته أنك تتناولين علاج لمدة ستة أشهر، ونصيحتي لك أن تستمري في علاجك، وأن تراجعي طبيبك المعالج المختص بالجهاز الهضمي وتقييم ما سألتك عليه. مع تمنياتي لك بدوام الصحة والعافية.


اقرئي أيضاً:
ما سبب الفشل المتكرر في علاج جرثومة المعدة؟
ضرورة الالتزام بالريجيم العلاجي لجرثومة المعدة
آخر تعديل بتاريخ 18 نوفمبر 2019

إقرأ أيضاً

استشارة الطبيب

هل تحتاج لاستشارة الطبيب

أرسل استشارتك

لتحصل على إجابة استشارتك، ننصحك بالتالي:

  • ابحث أولا في المواد المنشورة على موقعنا عن إجابة لسؤالك.
  • استوفِ المعلومات الشخصية والصحية المتعلقة بالحالة المرضية محل الاستشارة.
  • اكتب سؤالك باللغة العربية.
الحد الأقصى للسؤال 500 حرف
سيتم إظهار الاسم والسؤال عند النشر
اشترك بالنشرة البريدية

شركاؤنا

  • مؤسسة مايو كلينك
  • المعاهد الصحية الأمريكية