تغطية خاصة لفيروس كورونا

تغطية خاصة لفيروس كورونا

خطيبي.. حساس ورقيق أم مريض؟

السؤال:
خطيبي متطلب جدا للاهتمام اللي هو لازم يحس انه رقم ١، و ما يهمنيش حاجة في الدنيا غيرو، و حساس جدا لدرجة انه بيعيط كتير جدا إذا ما كنش كل يوم بسبب خناقنا.. عصبيته بتوصل انه ممكن يغلط في الكلام أو يضرب نفسه لمجرد اني ما كلمته لمدة ساعتين.. أجلت العرس لكنه متمسك بي جدا وبيقول أنا آسف هده كانت فترة ضغط وكنت فاكر اهتمامك سيساعدني لكني تغيرت و أصبحت هادئ، هو غيور ومتملك لدرجة انه ما ينفع اعمل حاجة من غيره.. بيضايق لما يشعر اني فرحانة بدونه حتي من صاحبتي يغار ويريد وانا مع أصحابي اكلمه كل نص ساعة.. أنا حاسة أن أنا اتشوهت مابقيت عارفة انا بحب كيف وايه اللي جوايا وايه اللي بصطنعه.. هل أنا فعلا باردة وهو حساس وعاطفي بس؟
ابنتي هاجر؛
تحية طيبة وبعد..
فرّي منه يا هاجر فرارك من الأسد يا ابنتي، فهو كما تعلمنا في كتبنا، ومن خلال ما رأيناه من مئات الحالات أنه شخصية صعبة جدا، تكمن صعوبتها في السيطرة الشديدة على من يقع تحت دائرته تحت مبررات الخوف عليك، أو ضغوط كانت تؤثر عليه وزالت؛ فهو يفتقد بصورة مبالغ فيها التقدير والاهتمام، أو غالبا يكون الشخص هذا قد نشأ في بيت فيه نفس نوع العلاقات ذات الاعتمادية النفسية تلك مع الوالدين أو أحداهما، ويكون هدفه من الزواج استمرار نفس الاعتمادية النفسية مع الشريك، وأقول اهتمام مبالغ فيها تأدبا أراه في غير موضعه بدلاً من كلمة مرض نفسي؛ فهو حساس نعم ولكن حساس حساسية "مرضية" لا علاقة لها بأنه رقيق.



والحساسية المرضية تجعل الشخص في حالة غلظة أن شعر بإهانة من وجهة نظره أو كما يصورها له عقله، وطريقة تفكيره، فهو فقط يتراجع الآن عما بدر منه لخوفه الشديد من تركك له؛ وهو في الغالب يعاني من الخوف الشديد من الهجر سواء المتخيل أو الذي يحدث بالفعل، لكننا عندما نتزوج فإننا لا نتزوج تعاطفاً مع شخص مريض لأنه ارتبط بنا، ولا نتزوج لنكون أطباء نفسانيين لأزواجنا، إياك أن تغدري بنفسك يا ابنتي، فأنت من قبل الزواج بدأت تضلي طريقك لنفسك التي تعرفينها، وبدأت تتصرفين تصرفات لا تمت لك بصله، وبعد قليل سيقضي على كل علاقاتك من حياتك، وهذه العلاقة تعرف علمياً بعلاقات البلع؛ فيها يبلع الشخص شريكه بلعاً فلا يترك له مجال لأن يكون نفسه، وتظل رابطة العلاقة بينهما بالأساس الاحساس بالذنب والتقصير والخوف بدلاً من الروابط الصحية في العلاقة بين الزوجين من حب وقبول وبراح.



وخطيبك يحتاج لعلاج متخصص لا يقل عن ثلاث سنوات متصلة بجهد صادق، ولا يتمكن الشريك أن يقوم بهذا الدور المتخصص مهما بلغ من النضوج والقدرة على التحمل؛ والمتخصصين تدربوا على ذلك بطرق مهنية، وفي النهاية لن يتزوجوهم ويعيشوا معهم، فاحترمي العلم، واحترمي مشاعرك ونفسك كما هي، ولا تهدري حقك في أن تكوني نفسك تحت أي ادعاء واهٍ يسقط عند الزواج بوضوح، وبعد أن يفوت الوقت المناسب؛ فالزواج شراك حقيقية وقبول للطرفين ومرونة، وطاقة تجعل الشريكين يتمكنان من المزيد من تحقيق الذات، والاستمتاع بالحب والحياة والعلاقات، وفي نفس الوقت يحمل من التحديات ما يمكنهما من التعامل معها بسبب روابط الحب والبراح والثقة والراحة بينهما.. لقد أنذرتك وأنت مسؤولة.
آخر تعديل بتاريخ 22 مايو 2020

إقرأ أيضاً

استشارة الطبيب

هل تحتاج لاستشارة الطبيب

أرسل استشارتك

لتحصل على إجابة استشارتك، ننصحك بالتالي:

  • ابحث أولا في المواد المنشورة على موقعنا عن إجابة لسؤالك.
  • استوفِ المعلومات الشخصية والصحية المتعلقة بالحالة المرضية محل الاستشارة.
  • اكتب سؤالك باللغة العربية.
الحد الأقصى للسؤال 500 حرف
سيتم إظهار الاسم والسؤال عند النشر
اشترك بالنشرة البريدية

شركاؤنا

  • مؤسسة مايو كلينك
  • المعاهد الصحية الأمريكية