السؤال:
رضيعة عمرها يومان صوت بكاءها ضعيف كانه مخنوق تنام ساعتين متواصلتين وترضع تشخيص طبيبة الاطفال انه ارتخاء بالحنجرة هل التشخيص صحيح؟؟ وهل هناك علاج للارتخاء ؟ وهل هناك خوف على نطق الطفلة؟
الأخت الفاضلة؛
تحية طيبة وبعد..
ضعف صوت البكاء مع وجود بحة خفيفة أثناء البكاء أو وجود تنفس بصوت أثناء الصحو هو غالباً ارتخاء بالحنجرة كما شخصت الحالة طبيبتك. وارتخاء أو ليونة الحنجرة هي حالة خلقية محددة لنفسها وذاتية الشفاء ولا تحتاج لأي علاج، خاصة أن رضيعتك وكما ذكرت تنام وترضع بشكل جيد مما يدل على أن الحالة متوسطة لخفيفة. كما أن الحالة لا تؤثر ابداً على النطق وغالبا ما تختفي بعمر ستة لتسعة أشهر، وقد تزداد قليلا مع حالات الرشح والإنتانات التنفسية التي تؤثر على الحنجرة. أرجو مراجعة الطبيب المختص في حال لاحظت أي سعال أو تنفس سريع أو صعوبة بالرضاعة.
مع تمنياتي بالشفاء العاجل.

اقرأ أيضا:
التخصصات الطبية التي تحتاجها لرعاية طفلك
جراحة إعادة بناء أو ترميم الحنجرة الرغامية
آخر تعديل بتاريخ 12 يناير 2019

إقرأ أيضاً

استشارة الطبيب

هل تحتاج لاستشارة الطبيب

أرسل استشارتك

لتحصل على إجابة استشارتك، ننصحك بالتالي:

  • ابحث أولا في المواد المنشورة على موقعنا عن إجابة لسؤالك.
  • استوفِ المعلومات الشخصية والصحية المتعلقة بالحالة المرضية محل الاستشارة.
  • اكتب سؤالك باللغة العربية.
الحد الأقصى للسؤال 500 حرف
سيتم إظهار الاسم والسؤال عند النشر
اشترك بالنشرة البريدية

شركاؤنا

  • مؤسسة مايو كلينك
  • المعاهد الوطنية الأمريكية