استنشقت الأسبستوس.. هل سأصاب بالسرطان؟

السؤال: السلام عليكم. حصل بالقرب من المشفى انفجار كبير جدا، ثم ذهبت إليه بعد أكثر من 10 أيام، لا أعرف بدقة، ودخلت غرفة وكانوا قد أصلحوا زجاج الغرفة، وكانت تحوي أتربة موجودة على الأسرّة والأجهزة الطبية، والسقف الثانوي العازل كان مدمرا، وأغلبه غير موجود، وهو مصنوع من ألياف الأسبستوس، وبقيت في الغرفة بحدود الساعة، وكان الشباك والباب مغلقين، أي لم يتجدد الهواء، ولم يكن هناك أطباء ليرشدوا العاملين كيف يزيلوا الخطر؟ هل هذا كاف لإصابتي بسرطان الرئة؟ وهل ما استنشقته سيتحلل ويزول مع الوقت أم لا؟ أرجوكم والله لا يوجد طبيب في المدينة لأستشيره.
الأخ الكريم موسى؛
أهلا ومرحبا بك، ونشكرك على ثقتك في موقع صحتك؛
مادة الأسبستوس هي مادة خطيرة ومسرطنة، وتتسبب بالأساس في سرطان الأغشية البلورية التي تحيط بالرئة (Mesothelioma)، كما يمكن أن تزيد من احتمالية الإصابة بسرطان الرئة، وبالذات في الأشخاص المدخنين.

ولكن كلامي هذا لا يعني أن أي تعرض للأسبستوس يعني الإصابة الحتمية بالسرطان، فهناك العديد من العوامل التي تحدد هل الشخص سيصاب بالسرطان أم لا، ومن أهم هذه العوامل ما يلي:
- تكرار التعرض، فحدوث الأثر المسرطن يحتاج إلى تعرض متكرر على مدى زمنى طويل، وبالتالي تقل جدا (أو تنعدم) احتمالية حدوث السرطان إذا حدث تعرض لمرة واحدة، كما حدث معك.
- نوع الأسبستوس، فهناك العديد من الأنواع، وبعضها أكثر خطورة.
- طريقة تكسير الأسبستوس.
- الاستعداد الشخصي.

وبناء على هذه المعلومات، وبناء على ما ذكرته في استشارتك من تفصيلات يمكننا أن نطمئنك بأن حادثة التعرض العارضة التي ذكرتها تأثيرها محدود جدا أو شبه معدوم، فلا تقلق.

يمكنك أيضا مطالعة استشاراتنا السابقة حول الأسبستوس:
حقائق عن الأسبستوس والسرطان
الكشف المبكر عن سرطان الرئة .. الدواعي والمخاطر
أسباب سرطان الرئة وأعراضه
آخر تعديل بتاريخ 8 أغسطس 2016

إقرأ أيضاً

استشارة الطبيب

هل تحتاج لاستشارة الطبيب

أرسل استشارتك

لتحصل على إجابة استشارتك، ننصحك بالتالي:

  • ابحث أولا في المواد المنشورة على موقعنا عن إجابة لسؤالك.
  • استوفِ المعلومات الشخصية والصحية المتعلقة بالحالة المرضية محل الاستشارة.
  • اكتب سؤالك باللغة العربية.
الحد الأقصى للسؤال 500 حرف
سيتم إظهار الاسم والسؤال عند النشر
اشترك بالنشرة البريدية

شركاؤنا

  • المعاهد الصحية الأمريكية