ابن العشرين يعاني من خشونة تحت صابونة الركبة

السؤال: عمري 22 سنة، ذهبت عده مرات لأكثر من دكتور عظام بسبب ألم في ركبتي، وكان التشخيص خشونه تحت صابونة الركبة، وبمجرد انتهاء العلاج يعود الألم مره أخرى فهل: 1 - الخشونه مرض مزمن وليس له علاج أم لا. 2- هل جميع الأدوية مسكنة للألم فقط أم علاج. 3- هل هناك بعض التمارين للتخلّص من هذه الخشونة. 4- هل هناك أي أكل يزيد هذه الخشونة وهل هناك ما يقويها. وشكرا
عزيزي أحمد 

أهلا ومرحبا بك .. ونشكرك على ثقتك في موقع صحتك

كلمة خشونة لا تعني بالضرورة أن هناك مشكلة تستدعي تدخلا جراحيا، ولكن تعني أن المفصل لم يعد في كامل حالته الصحية التي ولدنا عليها.

ولتحديد ما إذا كانت الحالة هي مجرد التهاب بسيط أم تستدعي التدخل عن طريق المنظار الجراحي، يرجى مراجعة طبيب العظام.

ويمكن أن تتحسن حالات الخشونة بالعلاج الدوائي، كمضادات الالتهاب والعلاج الطبيعي.

كما يجب محاولة حماية المفصل من تكرار الإصابة أثناء ممارسة الرياضة، والامتناع عن الأوضاع الخاطئة، مثل الجلوس في أوضاع تتسبب في ثني مفصل الركبة لمدة طويلة أو الضغط عليه أثناء الجلوس أو القرفصاء، فمثل هذه الأوضاع تؤدي لعودة أو استمرار التهاب المفصل.

وتعد السباحة من أفضل الرياضات لتحسين حالة مفصل الركبة، ويجب مراعاة عدم ممارسة الرياضات العنيفة.

 أما بالنسبة للأطعمة: فالأطعمة التي تحتوي على الأوميغا 3 كالأسماك والقشريات البحرية تساعد على منع وتحسن التهابات المفاصل.

كما يمكن تناول المكملات الغذائية التي تحتوي على فيتامين سي والكولاجين والأوميغا 3.  

مع تمنياتنا لك بوافر الصحة.


آخر تعديل بتاريخ 8 يناير 2016

إقرأ أيضاً

استشارة الطبيب

هل تحتاج لاستشارة الطبيب

أرسل استشارتك

لتحصل على إجابة استشارتك، ننصحك بالتالي:

  • ابحث أولا في المواد المنشورة على موقعنا عن إجابة لسؤالك.
  • استوفِ المعلومات الشخصية والصحية المتعلقة بالحالة المرضية محل الاستشارة.
  • اكتب سؤالك باللغة العربية.
الحد الأقصى للسؤال 500 حرف
سيتم إظهار الاسم والسؤال عند النشر
اشترك بالنشرة البريدية

شركاؤنا

  • المعاهد الصحية الأمريكية