تعد حساسية البيض من أشهر أنواع الحساسية الغذائية التي تحصل للأطفال، وخصوصا الرضع منهم، وفي نفس الوقت فإن هناك الكثير من الشائعات التي تتحدث بعدم جواز إعطاء الطفل الذي يعاني من حساسية البيض التطعيم الثلاثي، فما صحة ذلك؟



يعتقد الخبراء أنه من الآمن جداً بالنسبة للأطفال الذين يعانون من الحساسية للبيض الحصول على التطعيم الثلاثي MMR، حتى لو كانت حساسيتهم شديدة. ومنذ أن تم طرح موضوع حساسية البيض وعلاقتها بالتطعيم قبل أكثر من عقدين، وثقت عدة دراسات سلامة إعطاء التطعيم MMR في الأطفال الذين لديهم حساسية من البيض.

ويجب عليك بالتأكيد مناقشة أي مخاوف لديك حول جدول التطعيمات الموصى به مع طبيب أطفال طفلك، ولكن ليس هناك سبب حقيقي للقلق.

* ما هو التطعيم الثلاثي MMR؟
يحمي التطعيم الثلاثي MMR الأطفال والبالغين من ثلاثة أمراض: الحصبة والنكاف والحصبة الألمانية. وتدعو مراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها الأطفال إلى الحصول على جرعتين منه: الأولى عندما يبلغون 15 شهراً من العمر، أما الثانية فتكون عند بلوغهم سن الرابعة إلى السادسة.

وقد نشأ القلق بشأن حساسية البيض لأن اثنين من المكونات النشطة في التطعيم الثلاثي وهما الحصبة والنكاف، يتم استزراعها ونموها على أجنة الدجاج، وبما أن أصل الأجنة من البيض تكونت فكرة العلاقة بين حساسية البيض والتطعيم.



ومع ذلك، وعلى الرغم من أن التطعيم الثلاثي MMR يتم استزراعه بطريقة يمكن أن تؤدي إلى وجود بروتين البيض في التطعيم نفسه، لكن كمية بروتين البيض في التطعيم المعطى بالفعل منخفضة للغاية، ولا تكفي لإثارة رد فعل تحسسي، حتى في شخص شديد الحساسية للبيض.

* الدراسات تظهر أن التطعيم الثلاثي MMR آمن لأولئك الذين يعانون من حساسية البيض
كانت هناك العديد من الدراسات التي أظهرت أن التطعيم آمن، حتى بالنسبة للأطفال الذين لديهم تاريخ من الحساسية الشديدة للبيضة.

على سبيل المثال، أعطى الأطباء في إسبانيا جرعة من التطعيم الثلاثي MMR لـ26 طفلاً يعانون من حساسية البيض. ولم يحدث لأي من هؤلاء الأطفال أي رد فعل تحسسي. وفي الدانمارك، قام الأطباء بتطعيم ومتابعة 32 طفلاً يعانون من حساسية البيض، ولم يكن لدى أي منهم ردود فعل تحسسية تجاه اللقاح.

وفي كلتا الحالتين، أفاد الأطباء المشاركون بأن التطعيم آمن عند الأطفال الذين يعانون من حساسية تجاه البيض. وبناءً على البحث الطبي الذي تم إجراؤه، توصي كل من اللجنة الاستشارية للتطعيم (AICP) والأكاديمية الأميركية لطب الأطفال (AAP) بإعطاء التطعيم الثلاثي MMR للأطفال المصابين بحساسية البيض.



بالإضافة إلى ذلك، فإن إرشادات المعهد الوطني للحساسية والأمراض المعدية تدعو الأطفال الذين يعانون من الحساسية للبيض للحصول على التطعيم الثلاثي MMR.

** أخيراً..
إن التطعيم الثلاثي آمن للأطفال، حتى إذا كان طفلك يعاني من حساسية تجاه البيض. بالإضافة إلى ذلك، وفي بعض الأحيان يتم إعطاء التطعيم الثلاثي MMR مع لقاح الجدري المائي varicella، وعند هذه النقطة يشار إليه باسم اللقاح الرباعي MMRV. ولا يحتوي لقاح الجدري المائي على أي نوع من بروتين البيض، لذا فإن اللقاح المشترك آمن أيضًا للأطفال الذين يعانون من الحساسية للبيض.



وقد لوحظ أن هناك بعض الأطفال، وحتى الكبار، الذين لا ينبغي أن يتلقوا التطعيم الثلاثي MMR، وفقا لمراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها، وتشمل هذه القائمة:
- أي شخص لديه رد فعل مهددة للحياة تجاه النيوميسين، وهو نوع من المضادات الحيوية.
- أي شخص كان لديه ردة فعل تحسسي مهدد للحياة لجعة مسبقة من التطعيم الثلاثي.
- النساء الحوامل.
- إذا كان طفلك مريضًا في الوقت المحدد للحصول على التطعيم MMR، قد ينصحك طبيبك بالانتظار حتى يصبح طفلك أفضل.
وإذا كانت لديك أي مخاوف بشأن التطعيم الثلاثي MMR أو أي من اللقاحات الأخرى الموصى بها للأطفال الرضع والأطفال الصغار والأطفال، تحدث إلى طبيب الأطفال الخاص بطفلك.

* المصدر
Safety of the MMR Vaccine for Kids with Egg Allergies
آخر تعديل بتاريخ 28 أكتوبر 2018

إقرأ أيضاً

استشارة الطبيب

هل تحتاج لاستشارة الطبيب

أرسل استشارتك

لتحصل على إجابة استشارتك، ننصحك بالتالي:

  • ابحث أولا في المواد المنشورة على موقعنا عن إجابة لسؤالك.
  • استوفِ المعلومات الشخصية والصحية المتعلقة بالحالة المرضية محل الاستشارة.
  • اكتب سؤالك باللغة العربية.
الحد الأقصى للسؤال 500 حرف
سيتم إظهار الاسم والسؤال عند النشر
اشترك بالنشرة البريدية

شركاؤنا

  • مؤسسة مايو كلينك
  • المعاهد الصحية الأمريكية