إذا لم تتمكن من فهم كلمات طفلك البالغ من العمر عامين، فتحدث إلى الطبيب المعالج لطفلك لتحديد موعد من أجل التقييم، حيث يمكن أن يكون تأخر الكلام علامة مبكرة على مشكلة أخرى في النمو.



وعلى الرغم من أن كل طفل ينمو ويتطور بحسب وتيرته الخاصة، فإن تطور كلام الطفل في سن الحبو يتبع طريقًا متوقعًا بشكل ما في أغلب الأحيان، على سبيل المثل، الطفل في متوسط عامين من العمر:
- يتحدث على الأقل 50 كلمة.
- يربط كلمتين معًا، مثل “فنجاني” أو “لا عصير”.
- يتحدث بوضوح كافٍ يمكن الآباء من فهم بعض الكلمات.

أما الطفل في متوسط ثلاثة أعوام من العمر:
- يتحدث من 250 إلى 500 كلمة أو أكثر.
- يتحدث بجمل مكونة من ثلاث وأربع كلمات.
- يستخدم الضمائر بشكل صحيح (أنا، أنت، ملكي).
- ينطق الاسم الأول.
- يتحدث بوضوح كافٍ يمكن الغرباء من فهمه معظم الوقت.
ومن المرجح أن ينظر طبيب الطفل في الأسباب الكامنة المحتملة لتأخر النطق بدءًا من مشكلات السماع إلى اضطرابات النمو.



وقد يحيله الطبيب إلى اختصاصي أمراض اللغة والتخاطب عند الضرورة، وتعتمد خيارات علاج تطور الكلام لدى الأطفال في سن الحبو، على مسبب تأخر الكلام وحدته. ومع ذلك، عند تلقي العلاج مبكرًا، يتحسن التأخر في الكلام واللغة والاضطرابات بمرور الوقت بشكل عام.
آخر تعديل بتاريخ 16 أغسطس 2018

إقرأ أيضاً

استشارة الطبيب

هل تحتاج لاستشارة الطبيب

أرسل استشارتك

لتحصل على إجابة استشارتك، ننصحك بالتالي:

  • ابحث أولا في المواد المنشورة على موقعنا عن إجابة لسؤالك.
  • استوفِ المعلومات الشخصية والصحية المتعلقة بالحالة المرضية محل الاستشارة.
  • اكتب سؤالك باللغة العربية.
الحد الأقصى للسؤال 500 حرف
سيتم إظهار الاسم والسؤال عند النشر
اشترك بالنشرة البريدية

شركاؤنا

  • مؤسسة مايو كلينك
  • المعاهد الصحية الأمريكية