تغطية خاصة لفيروس كورونا

تغطية خاصة لفيروس كورونا

ما مدى تأثير عمر الأب على طفله؟

تشير بعض الدراسات إلى أن عمر الأب في وقت حدوث الإنجاب (العمر الأبوي) قد يشكل مخاطر صحية على أطفاله، ولكن يلزم إجراء المزيد من الأبحاث حول هذا الأمر، على سبيل المثال، كشفت الدراسات أن نسل الرجال الذين تزيد أعمارهم عن 40 عامًا قد يواجهون مخاطر مرتفعة لما يلي:
- الإجهاض.. تشير بعض الدراسات إلى أن العمر الأبوي المتقدم مرتبط بارتفاع خطر الإجهاض بنحو طفيف.
- التوحد.. أظهرت الأبحاث علاقة بين العمر الأبوي المتقدم وزيادة عدد مرضى التوحد.
- العيوب الخلقية.. يبدو أن الرجال الأكبر سنًا من المرجح أن يرزقوا بأطفال مصابين بعيوب خلقية معينة نادرة، مثل التشوهات الهيكلية الموروثة واضطرابات نمو العظام، إلا أن هذه الخطورة ضئيلة للغاية بوجه عام.
- فصام الشخصية.. تزداد احتمالية الإصابة بأحد الاضطرابات الدماغية، وهو فصام الشخصية، لدى الأطفال المولودين لآباء كبار في السن مقارنة بالأطفال المولودين لآباء أصغر سنًا.



ويعتقد الباحثون أن الزيادة في مخاطر الإصابة بالحالات الصحية قد تكون ناتجة عن التشوهات الجينية المرتبطة بالعمر لدى كبار السن من الرجال. وعلى الرغم من زيادة تلك المخاطر، فإن المخاطر بوجه عام لا تزال ضئيلة وغير مؤكدة مقارنة بالمخاطر المرتبطة من كون الطفل مولودًا لامرأة يزيد عمرها عن 40 عامًا.

لذا، فإذا كان عمرك يزيد عن 40 عامًا وتفكر في إنجاب طفل أو يساورك القلق بشأن صحتك التناسلية، فاستشر الطبيب.
آخر تعديل بتاريخ 8 مارس 2018

إقرأ أيضاً

استشارة الطبيب

هل تحتاج لاستشارة الطبيب

أرسل استشارتك

لتحصل على إجابة استشارتك، ننصحك بالتالي:

  • ابحث أولا في المواد المنشورة على موقعنا عن إجابة لسؤالك.
  • استوفِ المعلومات الشخصية والصحية المتعلقة بالحالة المرضية محل الاستشارة.
  • اكتب سؤالك باللغة العربية.
الحد الأقصى للسؤال 500 حرف
سيتم إظهار الاسم والسؤال عند النشر
اشترك بالنشرة البريدية

شركاؤنا

  • مؤسسة مايو كلينك
  • المعاهد الصحية الأمريكية