الإصابات بكورونا الجديد تزيد بين الأطفال مع دخول المدارس

الإصابات بكورونا الجديد تزيد بين الأطفال مع دخول المدارس
مع بدء العام الدراسي في الولايات المتحدة الأميركية، أظهرت بيانات جديدة أن حالات الإصابة بفيروس كورونا الجديد بين الأطفال آخذة في الارتفاع.

ومنذ بدء الوباء، كانت نسبة الإصابة بين الأطفال 14.8% من إجمالي الحالات، لكن في الأسبوع الأخير من أغسطس/ آب، قفزت هذه النسبة إلى 22.4%، وفقًا للأكاديمية الأميركية لطب الأطفال.
وبينما انخفضت حالات الإصابة بفيروس كوفيد -19 بين الأطفال في أوائل الصيف، فقد "زادت بشكل كبير" أخيرًا، مع زيادة بأكثر من خمسة أضعاف في الشهر الماضي، وفقًا للأكاديمية. وارتفعت إصابات الأطفال من حوالي 38 ألف إصابة في الأسبوع المنتهي في 22 يوليو/ تموز إلى أكثر من 200 ألف في الأسبوع الأخير من أغسطس.

وقال أطباء إن هذا المعدل أعلى بكثير من المتوسط ​​الذي شوهد منذ بدء الوباء، والاتجاه مقلق لأن متحول دلتا قد يشكل خطرًا أكبر على الأطفال، ومعظمهم ليسوا مؤهلين بعد للحصول على لقاحات COVID-19.

جمعت الأكاديمية بيانات COVID-19 من 49 ولاية ومدينة نيويورك وبورتوريكو وغوام. وبشكل عام بلغ معدل حالات إصابة الأطفال بـCOVID-19 اعتبارًا من 26 أغسطس 6374 إصابة لكل 100 ألف طفل من السكان.

أبلغت عشرون ولاية عن أكثر من 8 آلاف إصابة بين كل 100 ألف طفل، وسجلت تينيسي وساوث كارولينا ورود آيلاند ونورث داكوتا وأركنساس وميسيسيبي أعلى معدلات إصابات الأطفال بين كل 100 ألف طفل، وحتى الآن يبدو أن المرض الشديد بسبب COVID-19 غير شائع بين الأطفال، ومع ذلك، هناك حاجة ملحة لجمع المزيد من البيانات حول الآثار طويلة المدى للوباء على الأطفال، بما في ذلك الطرق التي قد يضر بها الفيروس بالصحة البدنية طويلة الأجل للأطفال المصابين، فضلاً عن آثاره العاطفية والعقلية.

قالت مديرة مركز السيطرة على الأمراض الدكتورة روشيل والينسكي أخيرًا: "يمكنني أن أقول إن معظم الأماكن التي نشهد فيها زيادة إصابات كوفيد-19 هي أماكن لا تنفذ توجيهاتنا الحالية".

ولمنع انتشار كوفيد-19 تتخذ العديد من المناطق التعليمية خطوات أكثر تشددا من مجرد ارتداء القناع، حيث تطالب الموظفين بالتطعيم -بما في ذلك مدينة نيويورك وشيكاغو وكاليفورنيا بأكملها- كما يقول الخبراء إن إحدى الطرق للحفاظ على سلامة الأطفال هي تطعيم البالغين من حولهم. وقالت الدكتورة ليزلي دياز، أخصائية الأمراض المعدية في مركز جوبيتر الطبي في فلوريدا: "الأقنعة تنقذ الأرواح وتقلل من انتقال COVID-19، والعلم أثبت أن الأقنعة تحمينا ويجب أن نستخدمها، خاصة في المناطق التعليمية التي تعاني من انتشار كوفيد-19، وخصوصا مع عودة التعليم في الفصول".
آخر تعديل بتاريخ 10 سبتمبر 2021

إقرأ أيضاً

استشارة الطبيب

هل تحتاج لاستشارة الطبيب

أرسل استشارتك

لتحصل على إجابة استشارتك، ننصحك بالتالي:

  • ابحث أولا في المواد المنشورة على موقعنا عن إجابة لسؤالك.
  • استوفِ المعلومات الشخصية والصحية المتعلقة بالحالة المرضية محل الاستشارة.
  • اكتب سؤالك باللغة العربية.
الحد الأقصى للسؤال 500 حرف
سيتم إظهار الاسم والسؤال عند النشر
اشترك بالنشرة البريدية

شركاؤنا

  • المعاهد الصحية الأمريكية