تغطية خاصة لفيروس كورونا

تغطية خاصة لفيروس كورونا

كل ما يهمك عن الإمساك لدى الرضع والأطفال

إذا كنت قد أصبت بالإمساك كشخص بالغ، فأنت تعلم كيف يمكن أن يكون الأمر مزعجًا، لك أن تتخيل ما يعانيه الرضع والأطفال الصغار عند إصابتهم بالإمساك، خصوصا أنهم لا يمكنهم التعبير عما يؤلمهم، وقد يصاب الطفل بالإمساك لبعض الوقت قبل أن تدرك ذلك.

* الإمساك

هو حركات الأمعاء أو التبرز بعدد مرات القليل، وعادة ما تكون أقل من ثلاث مرات في أسبوع واحد. وقد تشمل أعراضه ما يلي:
- البراز الصلب والجاف والصعب في إخراجه.
- الشعور بألم عند التغوط.
- ألم في البطن.
- الغثيان.
- سلس البراز السائل أو الشبيه بالصلصال في الملابس الداخلية لطفلك.
- ظهور دم مع البراز بعد عدة محاولات للتبرز.
- نتيجة للألم أثناء التغوط، قد يتجنب الطفل التغوط أو يبدأ بالبكاء، وقد تلاحظين أن طفلك يضم ساقيه، أو يطبق مقعدته، أو يلوي جسمه، أو تتغير ملامح وجهه أثناء تلك التحركات.

* أسباب الإمساك لدى الأطفال والرضع

هناك عدد من الأسباب الشائعة والعوامل التي يمكنها أن تؤدي لإصابة طفلك بالإمساك، من بينها التغيرات في النظام الغذائي والتدريب المبكر على استعمال المرحاض، ولكن لحسن الحظ فإن معظم حالات الإمساك لدى الأطفال مؤقتة وتزول مع بعض التغيرات في النظام الغذائي، مثل أكل الخضروات والفاكهة الغنية بالألياف وشرب قدر أكبر من السوائل.

1- الاحْتِبَاس

ويحصل الاحتباس لدى الأطفال نتيجة عوامل مختلفة، منها:
- أن يتجاهل طفلك الرغبة في التغوط أصلاً، لأنه خائف من استعمال المرحاض، أو لا يريد ترك اللعب.
- يقوم بعض الأطفال بالاحتباس عندما يكونون خارج المنزل، لعدم راحتهم في استخدام المراحيض العامة.
- يمكن أن يؤدي أيضًا التغوط المؤلم الناتج عن البراز الكبير والصلب إلى الاحتباس، إذا كان التغوط مؤلمًا، فقد يحاول طفلك تجنب إعادة هذه التجربة المزعجة.
- التدريب المبكر على استعمال المرحاض، فإذا بدأت في تدريب طفلك على استعمال المرحاض وهو صغير جدًا قبل الأوان، فقد يتمرد ويحبس البراز، وإذا ما أصبح التدريب على استعمال المرحاض صراعًا للإرادات، فقد يتخذ الطفل قرارًا بتجاهل رغبة التغوط فيتحول هذا سريعًا إلى عادة لاإرادية من الصعب تغييرها.

2- التغييرات في النظام الغذائي

فقد يكون السبب في الإمساك عدم وجود كمية كافية من الخضروات والفاكهة أو السوائل الغنية بالألياف في نظام طفلك الغذائي. ومن الأوقات الشائعة التي يصاب فيها الأطفال بالإمساك عند نقلهم من نظام غذائي معتمد بالكامل على السوائل، إلى نظام آخر يشتمل على أطعمة صلبة.

3- تغير روتين الطفل

أي تغيرات في روتين طفلك كالسفر أو الطقس الحار أو الضغط النفسي، يمكن أن تؤثر في وظيفة الأمعاء. أيضًا يكون الأطفال أكثر عرضة للإصابة بالإمساك حين يذهبون إلى المدرسة في بادئ الأمر خارج المنزل.

4- التاريخ المرضي للعائلة

الأطفال الذين يوجد أفراد بعائلتهم أُصيبوا من قبل بالإمساك أكثر عرضة للإصابة بالإمساك، وقد يرجع ذلك إلى عوامل جينية أو بيئية مشتركة.

5- الحالات المرضيّة والأدوية

فمن النادر أن يشير الإمساك إلى تشوه تشريحي أو مشكلة في الجهاز الهضمي أو مشكلة استقلابية (أيضية)، أو أي حالة كامنة أخرى، أو الحساسية لمنتجات الألبان. وهناك مضادات معينة للاكتئاب وأدوية متعددة أخرى يمكن أن تساهم في الإصابة بالإمساك.

* مضاعفات الإمساك

- الشق الشرجي.
- سلس البراز.

* تشخيص الإمساك

سيسأل الطبيب عن الأمراض التي أصابت طفلك سابقًا وعن نظام طفلك الغذائي وأنماط النشاط البدني. وسيتم إجراء فحص جسدي وفحص فتحة الشرج لطفلك للتأكد مما إذا كانت هناك أي تشوهات أو وجود انحشار للبراز، ومن المحتمل أن يتم فحص البراز الذي وُجد في المستقيم هل به دم أم لا.

ويتم إجراء اختبارات مكثفة لحالات الإمساك الصعبة فقط، وإن لزم الأمر، فقد تشمل تلك الاختبارات ما يلي:

- الأشعة السينية للبطن، لرؤية ما إذا كانت هناك أي انسدادات في بطن طفلك.
- اختبار قياس الضغط الشرجي أو اختبار الحركة الشرجية، لقياس تناسق العضلات التي يستخدمها طفلك لإخراج البراز.
- الأشعة السينية باستخدام حقنة الباريوم الشرجية، لتتضح رؤية المستقيم والقولون وجزء من الأمعاء الدقيقة أحيانًا، بالأشعة السينية.
- خزعة المستقيم، لرؤية ما إذا كانت الخلايا العصبية طبيعية أم لا.
- فحص الكبسولة، يبتلع طفلك كبسولة تحتوي على علامات تظهر في صور الأشعة السينية على مدى عدة أيام، وسيقوم طبيب طفلك بتحليل الطريقة التي تتحرك بها العلامات بالقناة الهضمية لدى طفلك.
- اختبارات الدم، مثل الغدة الدرقية.

* طرق علاج الإمساك لدى الرضع والأطفال

لا يعد الإمساك لدى الأطفال خطيرًا بصورة عامة. لكن، من المهم اتخاذ خطوات لتحسين الحالة والبحث عن سببها عندما تصبح مشكلة مزمنة. وبشكل عام، نقدم بعض العلاجات والأساليب الأخرى التي يمكنها أن تساعد في علاج الإمساك، مع النصيحة أن يكون ذلك مع استشارة الطبيب.

1- إذا كان طفلك لا يحصل على الكثير من الألياف في نظامه الغذائي، فقد تساعد إضافة مكمل غذائي يعطى دون وصفة طبية، مثل ميتاموسيل أو وسيتروسيل. ومع ذلك، فإن طفلك يحتاج إلى شرب نحو لتر يوميًا كي تعطي تلك المنتجات مفعولًا جيدًا. واستشر طبيب طفلك للتعرف إلى الجرعة الصحيحة لعمر طفلك ووزنه.

2- استخدام تحاميل الغلسرين لتليين البراز لدى الأطفال الذين ليس بمقدورهم بلع حبوب الدواء..
3- إذا كوَّن تراكم مادة البراز انسدادًا، فقد يقترح طبيب طفلك استعمال ملين أو حقنة شرجية لإزالة الانسداد. ومن أمثلة هذه الأدوية البولي إيثيلين جلايكول (جلايكولاكس وميرالاكس وغيرها) والزيوت المعدنية. لكن، لا تعطِ أبدًا طفلك ملينًا أو حقنة شرجية دون موافقة الطبيب وتعليمات عن الجرعة الصحيحة.

4- في بعض الأحيان قد يكون الطفل مصابًا بإمساك شديد لدرجة أنه يحتاج إلى دخول المستشفى لمدةٍ قصيرةٍ ليتم إعطاؤه حقنة شرجية أقوى لتطهير الأمعاء.

* توصيات طبية

1- يمكن لاتباع نظام غذائي غني بالألياف أن يساعد جسم طفلك في تشكيل براز ليّن وكبير الحجم. وتكون الكمية الموصى بها للألياف في الأنظمة الغذائية هي 14 غرامًا لكل 1000 سعرة حرارية بنظام طفلك الغذائي.

وفي حالة الأطفال الأصغر سنًا، يعني هذا جرعة حوالي 20 غرامًا من الألياف في الأنظمة الغذائية في اليوم. وللفتيات البالغات والنساء الصغيرات في السن تكون الجرعة 29 غرامًا في اليوم، أما الأولاد البالغون والشباب والرجال، فإن الجرعة تكون 38 غرامًا في اليوم.

والأطعمة الغنية بالألياف هي البقوليات والحبوب الكاملة والفاكهة والخضروات. 
لكن ابدأ بشكل تدريجي، بإضافة عدة غرامات فقط من الألياف في اليوم على مدار عدة أسابيع، لتقليل كمية الغازات والانتفاخ الذي ربما يشعر به الشخص غير المعتاد على استهلاك أطعمة غنية بالألياف. ويوصى أيضا بشرب كميات مناسبة من السوائل، للمساعدة على تليين براز طفلك.

3- شجع طفلك على الجلوس على المرحاض لمدة تراوح بين خمس و10 دقائق بعد 30 دقيقة من كل وجبة.. اتبع هذا الروتين كل يوم، حتى خلال العطلات والإجازات. وأعط الأطفال مكافآت صغيرة لمجرد محاولتهم التغوط.

* ما دور الطب البديل في علاج الإمساك؟

وجد أن استخدام طرق العلاج البديلة، مثل تقنيات الاسترخاء لعضلات قاع الحوض وتدليك العضلات التي تدعم المثانة والأمعاء أو حتى العلاج بالإبر الصينية، تنفع في تسكين الألم المصاحب للإمساك وتشجع الطفل على التغوط.

* المصدر
How to Tell If Your Child Is Constipated and How to Treat It

آخر تعديل بتاريخ 26 فبراير 2021

إقرأ أيضاً

استشارة الطبيب

هل تحتاج لاستشارة الطبيب

أرسل استشارتك

لتحصل على إجابة استشارتك، ننصحك بالتالي:

  • ابحث أولا في المواد المنشورة على موقعنا عن إجابة لسؤالك.
  • استوفِ المعلومات الشخصية والصحية المتعلقة بالحالة المرضية محل الاستشارة.
  • اكتب سؤالك باللغة العربية.
الحد الأقصى للسؤال 500 حرف
سيتم إظهار الاسم والسؤال عند النشر
اشترك بالنشرة البريدية

شركاؤنا

  • مؤسسة مايو كلينك
  • المعاهد الصحية الأمريكية