تغطية خاصة لفيروس كورونا

تغطية خاصة لفيروس كورونا

كيف تعلم المراهق مصاب التوحد الاعتناء بنفسه؟

يكتنفُ تربية الطفل المصاب باضطراب طيف التوحد الكثيرُ من العقبات والمشاكل، ومن هذه العقبات تدريب المراهقين منهم على الرعاية الذاتية، فإذا كنت والدا لطفل مصاب بالتوحد فأنت تحتاج إلى قمة ضبط النفس، وذلك حتى تتمكن من مواجهة التحديات التي تنشأ من يوم لآخر أثناء التعامل مع المراهقين المصابين بالتوحد، وأثناء تدريب الطفل على العناية بنفسه، وذلك حتى يلتف حوله الناس (جسدياً وعقلياً وعاطفياً)، ويستطيع الاندماج في المجتمع بشكل أفضل.



* لماذا يحتاج طفل التوحد للعناية بجسده؟
1) بالنسبة للفتيان
حتى يتعلم أنّ الاعتناء بجسمه هو جزء من النمو؛ إذْ كلما تقدم به العمر، سيتغير جسمه من كونه ولداً إلى أن يصبح رجلاً، وهذا ما يسمى بالبلوغ، وخلال فترة البلوغ، سوف تحدث له التغيرات الآتية:
- نمو في الشعر على الوجه (اللحية)، وفي الإبطين، وعلى الساقين، وفي منطقة العانة.
- إفراز للعرق الذي تنبعث منه رائحة كريهة، وخاصة عند الإبطين.
- الصوت يصبح أعمق.
- إفراز البشرة للدهون.
- الاحتلام.

هذه التغيرات سوف تحدث ببطء، ولكن يجب أن يتعلم روتيناً جديداً للحفاظ على نظافته وصحته.

2) بالنسبة للفتيات
يجب أن تتعلم الفتاة كيفية الاعتناء بجسمها لأنه جزء من النمو؛ إذْ كلما تقدمت في العمر، سيتغير جسمها وستنتقل من كونها فتاة إلى امرأة، وهذا ما يسمى البلوغ، وخلال فترة البلوغ، سوف تحدث لها التغيرات الآتية:
- إفراز العرق الذي تنبعث منه رائحة كريهة، وخاصة عند الإبطين.
- نمو الشعر تحت الإبطين وعلى الساقين وفي منطقة العانة.
- الدورة الشهرية، وتسمى الحيض أيضاً.
- إفراز البشرة للدهون.
- ظهور الثديين.

هذه التغييرات سوف تحدث أيضاً ببطء للفتيات، ولكن يجب أن يتعلمن روتيناً جديداً للحفاظ على نظافتهن وصحتهن.



* ما يجب أن يفعله المراهق المصاب بالتوحد كل يوم؟
بالنسبة للفتيان والفتيات.. للمحافظة على رائحتهم منعشة ونظيفة، يجب عليهم أن:
- يقوموا بتنظيف أسنانهم مرتين على الأقل يومياً والحرص على تنظيفها يومياً، لأن هذا سيساعد على منع رائحة الفم الكريهة وتسوس الأسنان.
- يستخدموا مزيل العرق كل يوم، لأن هذا سيمنع الإبطين من أن تفوح منها رائحة العرق أو الرائحة الكريهة.
- الاغتسال بمفردهم عند الاستحمام، بحيث يغسلون جميع أجزاء جسمهم وشعرهم.
- يغسلوا أيديهم ووجوههم كل يوم بالصابون والماء ويستخدموا منشفة لتجفيفه.
- يلبسوا ملابس داخلية وخارجية نظيفة كل يوم.

* ماذا عن الحلاقة؟
بالنسبة للفتيان وللفتيات
- مع نمو الشعر على الوجه (عند الفتيان)، وعند الإبطين وعلى الساقين (عند الفتيات)، قد يرغبون بحلقه، وهنا يتوجب على أحد الوالدين أو مقدم الرعاية الموثوق به أن يشرح لهم كيفية استخدام آلة حلاقة.

- قد يستغرق الأمر بعض الوقت ليعتادوا على عملية الحلاقة؛ حيث إنّ آلات الحلاقة الكهربائية صاخبة وقد تدغدغ قليلاً، أما شفرات الحلاقة الأخرى فهي حادة ويمكن أن تجرح إذا لم يكن دقيقا في تحريكها على سطح الجلد، ولذلك يجب تدريبهم على الحذر عند استخدام شفرات الحلاقة.



* التغيرات الجنسية
1) بالنسبة للفتيان
- يحدث أن يعاني جميع الفتيان في فترة البلوغ من الانتصاب، والقذف، والاحتلام، ولكن عليهم ألا يقلقوا فهي أعراض طبيعية وجزء من النمو.

- إذا استيقظ الفتى في الصباح وكانت ملابسه وملاءته مبللة ولزجة، فهذا يعني أنه قد احتلم، ويجب أن يخلع ملابسه الداخلية المبللة والبيجاما، ويغسل نفسه ويلبس الملابس الداخلية والخارجية النظيفة.

2) بالنسبة للفتيات
- عندما تحدث للفتاة دورة الشهرية، سترى الدم على ملابسها الداخلية أو على ورق التواليت أو في حوض المرحاض، وعليها ألا تقلق إذْ ستأتيها هذه الدورة مرة واحدة في كل شهر، وعادة ما تستغرق حوالي 3 إلى 5 أيام، ويجب أن تتعلم الفتاة كيف تضع التقويم الخاص بدورتها كل شهر، وبهذه الطريقة ستعرف وتتوقع متى سيحدث معها ذلك في الشهر التالي.

- عندما تكون للفتاة دورة شهرية، يجب أن تعلم أنها بحاجة إلى وضع فوطة خاصة في ملابسها الداخلية لمنع انتشار الدماء، ويجب أن تعلمها الأم أو أي شخص بالغ موثوق به كيفية استخدامها.

- هناك العديد من أنواع مختلفة من الفوط، ويجب أن تختار النوع الأكثر راحة لها لارتدائها.



* أي نوع من الملابس الداخلية يجب أن يرتدي؟
1) بالنسبة للفتيان
- يحبّ بعض الفتيان شورتات الملاكم لأنه يسهل ارتداؤها وخلعها، بينما يحب الفتية الآخرون لبس السروال الداخلي لأنهم يشعرون بدعم أكبر عند المشي والجري أو القفز.

- دعهم يجربوا أنواعا مختلفة من الملابس الداخلية حتى يجدوا الملابس المناسبة والمريحة لهم.

2) بالنسبة للفتيات
- على الأم أو أي شخص بالغ موثوق به أن يساعد الفتاة في التسوق للحصول على حمالة صدر مناسبة، وهناك الكثير من أنواع مختلفة من حمالات الصدر، ويمكنها أن تجرب أنواعاً مختلفة حتى تجد الحمالة المناسبة لها.

- مجرد نمو ثدي الفتاة فإن عليها اختيار حمالة صدر جيدة لتدعم الثدي، وحتى لا يحدث ألم عند المشي أو الركض أو القفز.

- عندما تلبس الفتاة حمالة صدر لأول مرة فقد تشعر بعدم الارتياح، لكنها مع القليل من الوقت، سوف تعتاد على ذلك.

* كيف تجعل المراهقين يتذكرون كل هذا؟
بالنسبة للفتيان والفتيات
إن وجود روتين يومي جديد قد يستغرق بعض الوقت للتعود عليه، وفي ما يأتي بعض الطرق البسيطة لجعلهم يتذكرون ما يجب عليهم فعله:
- تدريبهم على وضع جدول زمني حتى يعرفوا متى عليهم غسل الوجه أو الحلاقة أو أخذ حمام.
- استخدام مخطط أو قائمة صور توضح خطوات الغسيل في الصباح.
- وضع أرقام على اللوازم التي يستخدمونها، مثل الصابون والشامبو ومزيل العرق، حتى يعرفوا ما يجب عليهم استخدامه أولاً وما يأتي بعد ذلك.


* خلاصة القول
يجب تهيئة الفتيان والفتيات وتوفير جميع المستلزمات التي يحتاجونها لرعاية أنفسهم، فمثلا يمكن وضع أدوات النظافة الرئيسية التي يحتاجونها في الصباح مثل الصابون، وفرشاة الأسنان، ومعجون الأسنان، وغسول الفم، ومزيل العرق، ومشط للشعر، ويمكنهم وضع علبة أخرى لجميع مستلزمات الحلاقة الخاصة بهم، ويمكن للأم أو الأب أن يساعدا أطفالهما على صنع مجموعات تنظيف مختلفة، ويجب تدريبهم على اختيار الأشياء التي يحبونها، والتي يرتاحون في لبسها، ففي النهاية سينطلقون لوحدهم في الحياة.
آخر تعديل بتاريخ 17 يونيو 2019

إقرأ أيضاً

استشارة الطبيب

هل تحتاج لاستشارة الطبيب

أرسل استشارتك

لتحصل على إجابة استشارتك، ننصحك بالتالي:

  • ابحث أولا في المواد المنشورة على موقعنا عن إجابة لسؤالك.
  • استوفِ المعلومات الشخصية والصحية المتعلقة بالحالة المرضية محل الاستشارة.
  • اكتب سؤالك باللغة العربية.
الحد الأقصى للسؤال 500 حرف
سيتم إظهار الاسم والسؤال عند النشر
اشترك بالنشرة البريدية

شركاؤنا

  • المعاهد الصحية الأمريكية