تختلف أساليب التربية بلا شك مع اختلاف الزمان والأماكن وشخصيات الوالدين، لكن تظل قاعدة "لا تتكلم مع الغرباء" قاعدة لا يختلف عليها الناس عندما يتعلق الأمر بتعامل أبنائهم مع مَن لا يعرفونهم.
ولكن عدم التحدث مع الغرباء على الإطلاق قد لا يكون نصيحة ذكية تمامًا، فالأطفال فضوليون بالفطرة، ويحتاجون لاستكشاف العالم حولهم، ومثل هذه النصيحة المطلقة، دون تقييدها بالتوضيحات، قد يؤدي إلى الشعور بالخوف من الغرباء حتى ولو كانوا من دائرة الأصدقاء، لهذا يجب أن يعتمد تطبيق تلك القاعدة على عمر الطفل، فلا تُساوى عند شرحها بين طفل في الرابعة من عمره وآخر في العاشرة.
ويجب ألا ننسى أيضًا أن الطفل قد يحتاج إلى اللجوء لهؤلاء الغرباء، إذا شعر بأنه تائه مثلًا أو في حاجة إلى مساعدةٍ ما.

لذلك، فهناك بعض النصائح التي قد تساعد على تعليم الأبناء كيفية التعامل مع الغرباء بطريقة أكثر ذكاءً:
1. اختر كلماتك بعناية
يُنصح بالشروع في طرح مفهوم التعامل مع الغرباء من سن مبكرة، فعلى الرغم من أن الطفل لن يتحرك دون رقابة، على الأرجح، في سن الثالثة أو الرابعة، إلا أنه من الأفضل أن يستوعب هذا المفهوم تدريجيًا.



تجب محاولة تبسيط المفاهيم قدر الإمكان لتتماشى مع عمر الطفل وإدراكه، وينصح الخبراء بعدم تخويف الأطفال من الغرباء في الإطلاق حتى لا يصاب بالهلع، كما يُنصح بالابتعاد عن استخدام كلمة "الغرباء"، واللجوء إلى مصطلحات أكثر دقة مثل "الأشخاص المخادعين"، فالغرباء ليسوا جميعًا مصدر خوف، بل يكون أكثرهم ودودين ويحاولون ملاطفة الأطفال لإدخال السرور إليهم.
بينما الشخص المخادع، قد يكون شخصًا مجهولًا تمامًا للطفل وقد يكون أحيانًا معروفًا جيدًا، لكنه شخص يحاول خداع الطفل لمخالفة نصائح والديه في حال غيابهم، أو إجباره على فعل شيء أو الذهاب لمكان ما، ويجب أن يدرك الطفل أن الشخص المخادع قد لا يبدو مظهره مخيفًا، بل على الأغلب سيبدو لطيف المظهر.

2. ابدأ بالحديث عن السلامة البدنية
اشرح للطفل أهمية البقاء بالقرب منك أثناء الخروج، والانتباه إذا ما حاول شخص ما ملامسته، فالطفل في هذا السن يمكنه إدراك المفاهيم الخاصة بأجزاء الجسم المختلفة، حتى الأعضاء الحساسة.


3. رَبِّ طفلك على الاستئذان
يجب أن يعتاد الطفل الاستئذان قبل الابتعاد عن نظر والديه أو من يشرف عليه أثناء وجوده خارج المنزل، ويجب أيضًا أن يستأذن قبل التحرك مع الغرباء أو حتى الأقارب، كما يجب عليه الاستئذان قبل قبول أية هدية كالحلوى أو الألعاب أو غيرها، ويجب عليه رفضها عندما يتعذَّر الاستئذان.

يجب تقديم هذه النصائح بطريقة مرحة وهادئة حتى يعيها الطفل ويتقبلها؛ فعلى سبيل المثال يُنصح بشرح الأمر عن طريق لعبة تقمُّص أدوار، يتظاهر فيها الوالد بأنه الشخص المجهول، مع المرور على جميع السيناريوهات الممكنة مع الطفل حتى يمكنه استرجاع المواقف والتصرف الأمثل عند حدوثها.

4. انصح طفلك بإحداث جلبة عند اللزوم
على الرغم من مطالبة الطفل بالهدوء وتجنُّب الصخب في الأحوال العادية، ويجب أن يعرف جيدًا متى يحتاج إلى الصراخ ولفت النظر، واشرح له أن يصرخ بالرفض إذا حاول أحدهم لمسه أو إجباره على التحرك معه، وعلى مناداتك بصوتٍ عالٍ إذا تاه في مكان عام، وعدم التحرك من مكانه مع أي شخص وانتظار عودة الشخص المسؤول عنه.

5. عرِّف طفلك بالأشخاص الجديرين بثقته
يجب أن يعرف الطفل أن هناك قائمة أشخاص يمكن اللجوء لهم عند الحاجة إلى المساعدة، فمثلًا إلى جانب الوالدين، يمكنه اللجوء إلى الجد والجدة والعم والعمة والخال والخالة، أو إلى معلمة يثق بها في الحضانة أو المدرسة أو إلى مدرب النادي، ويجب أن يعرف أيضًا إمكانية اللجوء إلى الغرباء الذين يبدون جديرين بالثقة إذا تاه (مثل: ضباط الشرطة أو أفراد الأمن أو عمال الكاشير أو الأمهات بصحبة أطفالهن) حتى يتمكن من الوصول إلى أهله.

شجع طفلك على الثقة بحدسه، فإذا شعر بعدم الراحة تجاه شخص ما يجب عليه الابتعاد فورًا والبحث عن شخص آخر ليلجأ إليه.



6. تجنَّب إثارة ذعر طفلك
حاول ألا تلجأ إلى الجمل المخيفة مثل "قد لا أراك مرة أخرى" أو "قد يأخذك الغريب بعيدًا عني" أو "سيؤذيك كل من يقترب منك"، فهذه جمل تؤدي إلى إثارة هلع الطفل دون داعٍ. يجب اللجوء إلى الحوار الهادئ والمُطعَّم باللعب كما ذكرنا، واستخدام الجمل الإيجابية التي تساعد الطفل على الثقة بنفسه وبحدسه.

7. كرر النصائح كل فترة
حاول تكرار هذه النصائح كل فترة حتى يعيها الطفل جيدًا ويدرك أهميتها، لكن دون إسراف حتى لا يمل، ويمكن انتهاز الفرص السانحة مثل أوقات الإجازات أو الرحلات أو قبل الذهاب إلى الأماكن المزدحمة.
آخر تعديل بتاريخ 12 يونيو 2019

إقرأ أيضاً

استشارة الطبيب

هل تحتاج لاستشارة الطبيب

أرسل استشارتك

لتحصل على إجابة استشارتك، ننصحك بالتالي:

  • ابحث أولا في المواد المنشورة على موقعنا عن إجابة لسؤالك.
  • استوفِ المعلومات الشخصية والصحية المتعلقة بالحالة المرضية محل الاستشارة.
  • اكتب سؤالك باللغة العربية.
الحد الأقصى للسؤال 500 حرف
سيتم إظهار الاسم والسؤال عند النشر
اشترك بالنشرة البريدية

شركاؤنا

  • مؤسسة مايو كلينك
  • المعاهد الوطنية الأمريكية