قد يكون من غير الممكن الوقاية من الرتق الرئوي، نظرًا لأن السبب الأساسي غير معروف. ومع ذلك، هناك بعض الأشياء التي يمكنك القيام بها، والتي تحد من المخاطر العامة لإصابة الطفل بعيوب خلقية ورتق الرئة مثل:
- الحصول على التطعيم ضد الحصبة الألمانية (الحميراء)
في حالة إصابتكِ بالحصبة الألمانية أثناء الحمل، فقد يؤثر ذلك على نمو قلب الطفل. من المرجح أن يقي التطعيم قبل محاولة الحمل من التعرض لهذه المخاطر.



- السيطرة على الحالات الطبية المزمنة
إذا كنت مصابًا بداء السكري، فإن الحفاظ على مستويات السكر يمكن أن يقلل من خطر الإصابة بعيوب القلب. وإذا كنت مصابًا بحالات مرضية مزمنة، كالصرع على سبيل المثال، التي تتطلب استخدام أدوية، فناقش مخاطر ومنافع استخدام هذه الأدوية مع الطبيب.

- تجنب المواد الضارة
أثناء فترة الحمل، اتركي أعمال الطلاء والتنظيف بالمواد قوية الرائحة لشخص آخر. أيضًا، لا تتناولي أي أعشاب أو أدوية أو مكملات غذائية دون استشارة الطبيب أولاً.



- تناول الفيتامينات المتعددة مع حمض الفوليك
قد ثبت أن تناول 800 ميكروغرام يوميًا من حمض الفوليك يحد من العيوب الخلقية في الدماغ والنخاع الشوكي ويمكنه أن يساعد في تقليل مخاطر الإصابة بعيوب القلب كذلك.

آخر تعديل بتاريخ 25 أبريل 2019

إقرأ أيضاً

استشارة الطبيب

هل تحتاج لاستشارة الطبيب

أرسل استشارتك

لتحصل على إجابة استشارتك، ننصحك بالتالي:

  • ابحث أولا في المواد المنشورة على موقعنا عن إجابة لسؤالك.
  • استوفِ المعلومات الشخصية والصحية المتعلقة بالحالة المرضية محل الاستشارة.
  • اكتب سؤالك باللغة العربية.
الحد الأقصى للسؤال 500 حرف
سيتم إظهار الاسم والسؤال عند النشر
اشترك بالنشرة البريدية

شركاؤنا

  • مؤسسة مايو كلينك
  • المعاهد الوطنية الأمريكية