يعتبر إلتصاق أو ارتفاق أو تكفف الأصابع syndactyly عيبا خلقيا يظهر في أصابع اليد أو القدم، حيث تلتصق اثنتان من الأصابع مع بعضها بعض بشكل غير طبيعي، والحالات الأكثر شيوعاً هي التصاق أصبعي اليد الوسطى والخنصر، وهناك حالات أخرى تلتصق فيها الإبهام والسبابة، أو قد يلتصق أكثر من أصبعين.

قد يكون الالتصاق عبر الجلد فقط، أو عبر الجلد والعظام، وفي جميع الأحوال لا يوجد سوى الحل الجراحي لهذه المشكلة، ولكن ما هي أسباب التصاق الأصابع؟ وما هي أنواعه؟ وكيف يتم تشخيصه؟ وهل هناك مخاطر للإجراء الجراحي الخاص به؟ هذا ما سنتعرف عليه في هذا المقال.



* أسباب التصاق الأصابع
يحدث التصاق الأصابع قبل ولادة الطفل، وهو لا ينجم عن أي شيء فعلته الأم أو لم تفعله أثناء الحمل، ويمكن أن يولد أي طفل بأصابع ملتصقة، إذْ إن معظم الأطفال الذين يعانون من ذلك لا يعانون من مشاكل صحية أخرى، ولكن في بعض الأحيان، يحدث التصاق الأصابع كجزء من متلازمة وراثية.

يبدأ الموضوع أثناء التطور الجنيني الطبيعي (بينما لا يزال الطفل في الرحم)، حيث تتشكل اليد في البداية على شكل مجداف القارب، ثم - في الأسبوع السادس أو السابع من الحمل - تنقسم إلى أصابع منفصلة عن بعضها بعضاً (حدوث تمايز)، ويحدث التصاق الأصابع إذا كان هناك عدم انتظام في هذه العملية: أي فشلت الأصابع في الانقسام بشكل طبيعي (فشل التمايز) وكانت النتيجة عبارة عن يد ملتصقة الأصابع.

وتحدث بعض حالات التصاق الأصابع بشكل متقطع، وهذا يعني في حد ذاته أنه لا يوجد سبب وراثي محدد، وفي حوالي 10 إلى 40% من الحالات، وتحدث الحالة كسمات موروثة، وفي بعض الحالات، يكون التصاق الأصابع عيباً مصاحباً كمتلازمة وراثية، مثل متلازمة بولندا، ومتلازمة أبيرت هولت-أورام.



* أنواع التصاق الأصابع
يوجد خمسة أنواع لالتصاق الأصابع:
1 - الالتصاق البسيط.. وهو التصاق الجلد والأنسجة الرخوة للأصابع فقط.
2 - الالتصاق المركب.. وفيه تلتصق عظام وأظافر الأصابع، بالإضافة إلى الجلد والأنسجة الرخوة.
3 - الالتصاق الكامل.. وهو التصاق الأصابع كلها من المنشأ إلى الأطراف.
4 - الالتصاق الناقص.. وفيه لا يصل الالتصاق إلى أطراف الأصابع، بحيث يظل جزء من طرف الإصبع حراً غير ملتصق بالإصبع المجاور له.
5 - الالتصاق الطرفي.. يلتصق الإصبعان فقط عند طرفيهما وتكون باقي أجزائهما منفصلة.

* كيف يتم تشخيص التصاق الأصابع؟
قد يظهر التصاق الأصابع قبل الولادة لدى تصويرها بالموجات فوق الصوتية، وخلاف ذلك، يقوم الأطباء بتشخيصه عند ولادة الطفل؛ حيث يقوم الأطباء بتصوير منطقة الالتصاق بالأشعة السينية لمعرفة ما إذا كانت العظام قد انضمت إلى بعضها أم لا، كما أن هذا يساعد الجراحين على تحديد نوع العلاج المطلوب.

* كيف يتم علاج التصاق الأصابع؟
الطريقة الوحيدة لتصحيح التصاق الأصابع هي الجراحة؛ فالجراحة سوف تساعدهم على استخدام أصابعهم بشكل أفضل، وتتم الجراحة عادة عندما يكون عمر الطفل بين 1-2 سنة. ويمكن أن يساعد العلاج المهني (OT)، والتمارين المنزلية على تعافي الطفل بعد الجراحة.

معظم الأطفال الذين يعانون من التصاق أصابع القدم لا يحتاجون إلى جراحة، لأنهم سيكونون قادرين على المشي والركض بشكل جيد حتى لو لم يتم فصل الأصابع عن بعضها.

إن فصل الأصابع ليس بالأمر البسيط مثل قطع الجلد الذي يربط الأصابع (إذْ لا يوجد بشرة كافية ليتم إصلاح الأصابع)، وبدلاً من ذلك يجب إعادة بناء التصاق الأصابع من خلال سلسلة من اللوحات المصممة بعناية، أي يجب إحضار جلد جديد بين الأصابع، وهذا يتطلب في بعض الأحيان ترقيع الجلد، ويمكن تجنب ترقيع الجلد عندما نقوم بإعادة بناء التصاق الأصابع.

حيث يوضع الأطفال عادة في ضمادات ضخمة ناعمة bulky soft، لمدة 4 أسابيع بعد الجراحة ثم يبدؤون العلاج، ويساعد العلاج في جعل الندوب ناعمة، ويساعد أيضاً في استعادة حركة الأصابع.

* ما هي مخاطر الجراحة؟
1- معظم العمليات الجراحية هادئة، والطفل يكون بشكل جيد بعد الجراحة ووظيفة ممتازة.
2- العدوى هي خطر محتمل مع أي عملية جراحية، ولكن في بعض الأحيان، يمكن أن تهدد العدوى المنخفضة درجة ترقيع الجلد.
3- قد لا يبقى ترقيع الجلد واللوحات بعد الجراحة؛ لكن هذه المضاعفات نادرة جداً.
4- زحف الشبكة ربما يكون أبرز المخاطر، وزحف الشبكة هو تندب يحدث في المفصل بين الأصابع التي تؤدي إلى "عودة" جزئية لالتصاق الأصابع.
5- سيحتاج حوالي طفل من كل ثلاثة أطفال إلى عملية جراحية ثانية، وبالنسبة لبعض أنواع التصاق الأصابع، قد يكون هذا الرقم أعلى من ذلك.



* الوظيفة والمظهر
عادة، تعمل أصابع الأطفال الملتصقة بشكل جيد على الرغم من أن الأصابع الأكثر تأثراً قد تكون الوظيفة الأكثر صعوبة، لكن تكمن المشكلة الوظيفية الأساسية في هذا الموضوع في قدرة الطفل على الإمساك بالأشياء الكبيرة أو الأشياء الدائرية (لأن الأصابع لا تنتشر على كامل الشيء).

ونظراً لكون أصابع اليد تبدو مختلفة عن الأصابع الملتصقة، وهذا قد يزعج هذا الطفل، وقد يغير من ارتباط الآخرين بالطفل، وبالنسبة لبعض الأطفال، قد يؤدي هذا إلى التوتر وانخفاض احترام الذات، لذلك فإن التبكير بإجراء العمل الجراحي لفصل الأصابع الملتصقة عن بعضها سيحل الكثير من المشاكل التي قد يقع الطفل فيها مستقبلاً.



* خلاصة القول
على الأهل ألا يصابوا بالذعر والهلع عندما يولد لهم طفل بأصابع ملتصقة، إذْ يمكن للأطفال المصابين فعل كل الأشياء المعتادة التي يفعلها الأطفال بعد إجراء جراحي بسيط.

وإذا كان طفلك ولد وهو يعاني من التصاق في الأصابع فلا تتوان عن إجراء العمل الجراحي له، حتى تتجنب وتجنبه الكثير من المشكلات النفسية والتعليمية والاجتماعية والعملية مستقبلاً.


المصادر
https://kidshealth.org/en/parents/syndactyly.html
Syndactyly | Symptoms & Causes
Syndactyly
Frequently Asked Questions about Syndactyly
آخر تعديل بتاريخ 1 نوفمبر 2019

إقرأ أيضاً

استشارة الطبيب

هل تحتاج لاستشارة الطبيب

أرسل استشارتك

لتحصل على إجابة استشارتك، ننصحك بالتالي:

  • ابحث أولا في المواد المنشورة على موقعنا عن إجابة لسؤالك.
  • استوفِ المعلومات الشخصية والصحية المتعلقة بالحالة المرضية محل الاستشارة.
  • اكتب سؤالك باللغة العربية.
الحد الأقصى للسؤال 500 حرف
سيتم إظهار الاسم والسؤال عند النشر
اشترك بالنشرة البريدية

شركاؤنا

  • مؤسسة مايو كلينك
  • المعاهد الصحية الأمريكية