يعرف عن الفلورايد بأنه حامي حمى الأسنان من التسوس، حيث إنه يساعد على إعادة تمعدن الأسنان، وتفقد الأسنان معادنها بعد تعرضها لعملية التحلل الكيميائية للجزء المعدني لبنية السن، والذي يسببه الحمض الناتج عن اتحاد الجراثيم الموجودة في الفم مع السكريات، ويعيد الفلورايد تمعدن الأسنان بوساطة تجمع الفلورايد في المناطق التي ينقصها ويبدأ بتعزيز طبقة المينا.

يمكن للفلورايد الموجود في مياه الشرب والمصادر الأخرى مثل معجون الأسنان أن يعزز مينا الأسنان ويساعد في منع تسوس الأسنان، وسنورد فيما يأتي قائمة بالأسئلة التي يسألها الآباء كثيراً عن الفلورايد، وكيف يمكن أن يساعد الفلورايد في تحسين جودة أسنان أطفالهم.



* لماذا يحتاج الأطفال للفلوريد؟
الفلورايد عنصر مهم لجميع الأطفال؛ حيث تتحد البكتيريا الموجودة في الفم مع السكريات وتنتج حمضاً يمكن أن يضر بمينا الأسنان والأسنان معاً، والفلورايد يحمي الأسنان من التلف الحمضي ويساعد على عكس الأعراض المبكرة للتآكل.. لذا تأكد من أن أطفالك يشربون الكثير من الماء وينظفون أسنانهم بمعجون يحتوي على الفلورايد.

* هل المياه المفلورة آمنة لأطفالك؟
توافق الأكاديمية الأميركية لطب الأطفال (AAP)، وجمعية طب الأسنان الأميركية (ADA) ومراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها (CDC) على أن المياه المفلورة هي وسيلة آمنة وفعالة لمنع تسوس الأسنان.



* هل يجب أن تخلط حليب الأطفال مع الماء المفلور؟
وفقاً لـ (ADA)، من الآمن استخدام الماء المفلور لخلط حليب الأطفال. الخطر هو خلط تركيبة حليب الأطفال مع الماء الذي تزيد فيه كمية الفلور عن المعدل الطبيعي Mild Fluorosis. ومع ذلك، إذا كان لديك مخاوف حول هذا، تحدث مع طبيب الأطفال أو طبيب الأسنان.

* ماذا لو فضلت عدم استخدام الماء المفلور في تركيبة حليب الأطفال؟
إذا كنت تفضل عدم استخدام المياه المفلورة في تركيبة حليب الأطفال، فيمكنك:
1. إرضاع الطفل من صدر أمه.
2. استخدام المياه المعبأة في زجاجات أو النقية التي لا تحتوي على الفلورايد مع تركيبة حليب الأطفال.
3. استخدم تركيبة حليب الأطفال جاهزة للتغذية والتي لا تحتاج إلى إضافة ماء.

* ماذا تفعل لو كنت تعيش في مجتمع لا توجد فيه مياه مفلورة؟
راجع شركة المياه المحلية لمعرفة ما إذا كانت المياه تحتوي على الفلوريد فيها أم لا. إذا لم يمكن ذلك، اسأل طبيب الأطفال أو طبيب الأسنان إذا كان طفلك معرضا لخطر تسوس الأسنان (المعروف أيضاً باسم النخر). فقد يوصيك الطبيب أن تقوم بشراء مياه مفلورة أو تعطي لطفلك قطرات من الفلورايد أو الأقراص.



* كيف يمكن لطفلك الحصول على الفلورايد؟
يوجد العديد من مصادر الفلورايد؛ والمياه المفلورة ومعجون الأسنان هي الأكثر شيوعاً. كما يوجد في العديد من الأطعمة والمشروبات التي تحوي على الفلوريد. لذا تأكد من أن طفلك يتناول نظاما غذائيا متوازنا مع الكثير من الكالسيوم وفيتامين (د) فهو وسيلة رائعة للحفاظ على صحة الأسنان. وقد يوصيك طبيب أسنانك أو طبيب أطفالك أيضاً بالعلاج بالفلوريد الموضعي في مراحل مختلفة من نمو طفلك.

* متى يجب أن يبدأ طفلك باستخدام معجون أسنان يحتوي على الفلوريد؟
توصي AAP وADA باستخدام "مسحة" من معجون الأسنان على أسنان الأطفال بمجرد ظهور الأسنان الأولى وحتى يصل طفلك إلى ثلاث سنوات، وعندما يصل طفلك إلى عمر ثلاث سنوات، يمكن استخدام كمية بحجم حبة البازلاء.



* ما هو تسمم الأسنان بالفلور، وهل سيزيد الماء المفلور الممزوج مع حليب الرضع من الخطر؟
مع أن استخدام المياه المفلورة لإعداد تركيبة حليب الرضع قد يزيد من خطر الإصابة بتسمم الأسنان بالفلور، إلا أن معظم الحالات تكون خفيفة.

عادةً ما يظهر تسمم الأسنان بالفلور على شكل خطوط بيضاء رفيعة جداً على الأسنان، وفي كثير من الأحيان لا يمكن ملاحظتها إلا من قبل خبير الأسنان بعد الفحص، أما بخصوص تسمم الأسنان بالفلور المعتدل فهو ليس مؤلماً ولا يؤثر على وظيفة الأسنان أو صحتها.

بمجرد أن تظهر أسنان طفلك البالغة (عادة حوالي في سن 8 سنوات)، ينتهي خطر الإصابة بتسمم الأسنان بالفلور.
آخر تعديل بتاريخ 12 سبتمبر 2018

إقرأ أيضاً

استشارة الطبيب

هل تحتاج لاستشارة الطبيب

أرسل استشارتك

لتحصل على إجابة استشارتك، ننصحك بالتالي:

  • ابحث أولا في المواد المنشورة على موقعنا عن إجابة لسؤالك.
  • استوفِ المعلومات الشخصية والصحية المتعلقة بالحالة المرضية محل الاستشارة.
  • اكتب سؤالك باللغة العربية.
الحد الأقصى للسؤال 500 حرف
سيتم إظهار الاسم والسؤال عند النشر
اشترك بالنشرة البريدية

شركاؤنا

  • مؤسسة مايو كلينك
  • المعاهد الوطنية الأمريكية