تساعد الأجسام المضادة المكتسبة من الأم على وقاية حديثي الولادة من أمراض عديدة، لكن تبدأ هذه المناعة في الاختفاء بسرعة بعد شهر من الولادة بالإضافة إلى ذلك، لا يتلقى الأطفال مناعة من الأم لمقاومة أمراض معينة مثل السعال الديكي. 



لهذا، يحتاج حديثو الولادة إلى لقاحات متعددة، لأن الأمراض المعدية قد تسبب مشاكل خطيرة للغاية للرضع أكثر من التي قد تسببها للأطفال الأكبر، فلا تغير مواعيد التطعيمات الموصى بها.

وقد يبين البحث العلمي أنه من الآمن أن يتلقى الرضع والأطفال الصغار لقاحات متعددة في نفس الوقت، حسبما أوصت مراكز مكافحة الأمراض وحسب مواعيد التطعيمات الخاصة بالوقاية منها.



وتذكر أن حديثي الولادة والأطفال الصغار عرضة للإصابة بالأمراض من أفراد العائلة ومقدمي الرعاية وأي أشخاص مقربين آخرين، وأثناء أيضًا النزهات المعتادة- مثل الذهاب إلى محلات البقالة.

وقد يتلقى الطفل لقاحات عديدة حتى إذا تعرض لمرض طفيف مثل البرد أو ألم في الأذن أو حمى خفيفة، وعليك دائما أن تستشير طبيب طفلك بانتظام لمعرفة تحديثات التطعيم باستمرار.
آخر تعديل بتاريخ 5 يوليو 2018

إقرأ أيضاً

استشارة الطبيب

هل تحتاج لاستشارة الطبيب

أرسل استشارتك

لتحصل على إجابة استشارتك، ننصحك بالتالي:

  • ابحث أولا في المواد المنشورة على موقعنا عن إجابة لسؤالك.
  • استوفِ المعلومات الشخصية والصحية المتعلقة بالحالة المرضية محل الاستشارة.
  • اكتب سؤالك باللغة العربية.
الحد الأقصى للسؤال 500 حرف
سيتم إظهار الاسم والسؤال عند النشر
اشترك بالنشرة البريدية

شركاؤنا

  • مؤسسة مايو كلينك
  • المعاهد الوطنية الأمريكية