القوقعة الصناعية عبارة عن جهاز يتم وضعه جراحيًا، لمساعدة الشخص المصاب بفقدان السمع الشديد على سماع الأصوات. والقوقعة هي جزء من الأذن الداخلية على شكل حلزون، تقوم بتحويل الاهتزازات الصوتية إلى إشارات كهربائية تنتقل على طول العصب السمعي، وصولا للدماغ الذي يترجمها إلى أصوات يمكن التعرف عليها.

* بمَ تختلف القوقعة الصناعة عن المعينات السمعية الأخرى مثل سماعة الأذن؟

تجعل المعينات السمعية الأصوات أعلى، حتى يتمكن الأشخاص المصابون بضعف السمع من السمع. بينما تتجاوز القوقعة الصناعية الأجزاء التالفة وغير العاملة في الأذن الداخلية، مما يحسن السمع لدى أي شخص يعاني من فقدان السمع الذي لا يمكن التعامل معه جيدًا باستخدام سماعات الأذن التقليدية.

* كيف تعمل قوقعة الأذن الصناعية؟

- ميكروفون ومعالج كلاهما خارج الأذن. يلتقط الميكروفون الصوت ويرسله إلى المعالج، الذي يقوم بتحويله إلى معلومات رقمية. ثم يرسلها إلى جهاز الاستقبال/المحفز.

- جهاز استقبال/محفز يوضع تحت الجلد والعضلات خلف الأذن. وبعد حصوله على معلومات من المعالج، يرسل نبضات كهربائية بواسطة سلك رفيع إلى أقطاب كهربائية موضوعة في القوقعة. وتعمل الأقطاب الكهربائية على تحفيز العصب السمعي، لتذهب الرسالة إلى الدماغ، ويمكن للدماغ استخدام المعلومات للتعرف على الأصوات وفهم الكلام.

* هل السمع باستخدام القوقعة الصناعية يكون مثل السمع العادي؟

تختلف جودة الصوت من القوقعة الصناعية عن تلك الموجودة في السمع العادي. وذلك لأن عددًا محدودًا من الأقطاب الكهربائية يتولى عمل الآلاف من خلايا الشعر في القوقعة الطبيعية. لهذا، لن تكون الأصوات التي يسمعها الطفل "طبيعية" تمامًا. لكن، القوقعة الصناعية تتيح للشخص السمع بطريقة لن يحصل عليها من تقنية أخرى.

* من الأطفال المرشحون لزرع القوقعة؟

يفكر الأطباء في زراعة القوقعة للأطفال الذين تقل أعمارهم عن 12 شهرًا، والذين يعانون من ضعف شديد في السمع في كلتا الأذنين. وقد يحصل أيضًا الأطفال الأكبر سنًا الذين يعانون من ضعف شديد في السمع على قوقعة صناعية.

وسيساعد فريق زراعة القوقعة في تحديد ما إذا كانت غرسات القوقعة خيارًا جيدًا أم لا. يضم هذا الفريق اختصاصي سمع (أخصائي سمع)، وطبيب أنف وأذن وحنجرة، ومعالج نطق، وطبيبا نفسيا، وأخصائيا اجتماعيا.

وقبل قرار زرع القوقعة، يجب:
- اخضاع الطفل لاختبارات السمع.
- تقييمات الكلام/اللغة.
- استخدم السماعة لبعض الوقت لمعرفة ما إذا كانت تساعد.
- الحصول على التصوير المقطعي (CT) أو التصوير بالرنين المغناطيسي (MRI) للنظر في الأذن الداخلية والعظام المحيطة بها.

وقد لا يكون الطفل مرشحا لزرع القوقعة في حالة:

- كان سمعه "جيد جدًا" (يمكنهم سماع بعض الأصوات والكلام باستخدام السماعات).
- فقدان السمع ليس بسبب مشكلة في القوقعة.
- عانى من الصمم الشديد ولفترة طويلة.
- تلف العصب السمعي.

* ماذا يحدث أثناء جراحة زراعة القوقعة؟

تتم جراحة زراعة قوقعة الأذن تحت التخدير العام. سينام الطفل خلال الجراحة ولن يشعر بالألم. وسيتم عمل شق ثم وضع الغرسة تحت الجلد وداخل الجمجمة. ويتم ربط الأسلاك مع الأقطاب الكهربائية في حلزونات القوقعة. ثم يؤمّن الزرع في مكانه ويغلق الشق بالغرز.

واعتمادًا على سمع الطفل، قد يوصي الطبيب بالحصول على غرسة قوقعة صناعية واحدة لكل أذن. ويمكن القيام بالجراحة في نفس الوقت أو في عمليتين منفصلتين. ويكون الأشخاص الذين لديهم غرستان أكثر قدرة على معرفة مصدر الصوت، والاستماع بشكل أفضل في البيئات الصاخبة، وسماع الصوت من كلا الجانبين من دون الحاجة إلى إدارة رؤوسهم باتجاه مصدر الصوت.

* هل هناك مخاطر من جراحة زراعة القوقعة؟

جميع العمليات الجراحية لها بعض المخاطر. تشمل المشكلات الأكثر شيوعًا بعد جراحة زراعة القوقعة ما يلي:
- العدوى.
- الطنين.
- الدوار.
- خدرا حول الأذنين.

وتشمل المشاكل النادرة ما يلي:

- ضعفا في عضلات الوجه.
- تسرب السائل الدماغي الشوكي من جميع أنحاء الدماغ.
- القوقعة الصناعية لا تعمل.
- التهاب السحايا.
ولأن الأطفال الذين يستخدمون غرسات القوقعة الصناعية لديهم مخاطر أعلى للإصابة ببعض أنواع التهاب السحايا، فإنه من المهم أن يحصلوا على التطعيمات في الوقت المحدد. يجب أن يحصل الأطفال الذين تزيد أعمارهم عن عامين ممن يستخدمون غرسات القوقعة الصناعية على لقاح المكورات الرئوية متعدد السكاريد (PPSV23) للمساعدة في الحماية من التهاب السحايا.

* المصدر
Cochlear Implants

آخر تعديل بتاريخ 5 أغسطس 2021

إقرأ أيضاً

استشارة الطبيب

هل تحتاج لاستشارة الطبيب

أرسل استشارتك

لتحصل على إجابة استشارتك، ننصحك بالتالي:

  • ابحث أولا في المواد المنشورة على موقعنا عن إجابة لسؤالك.
  • استوفِ المعلومات الشخصية والصحية المتعلقة بالحالة المرضية محل الاستشارة.
  • اكتب سؤالك باللغة العربية.
الحد الأقصى للسؤال 500 حرف
سيتم إظهار الاسم والسؤال عند النشر
اشترك بالنشرة البريدية

شركاؤنا

  • المعاهد الصحية الأمريكية