تهانينا.. إذا كنت أما لأول مرة، فأنت تقضين وقتك بعد هذا الحدث في مزيج من الفرحة بالمولود/ أو المولودة، وفي مراقبة حركات ذلك الكائن الماثل أمامك، في محاولة لفهم مغزى كل حركة من حركاته.

إذا كان حالك كذلك، فعليك التفكير جديا في قراءة هذا المقال، الذي يحاول أن يساعدك على فهم الطرق المختلفة التي يحاول بها الوليد أن يعبر عن نفسه، فقراءة لغة جسد الرضيع يمكن أن تخبرك الكثير عن مزاج الطفل ومشاعره.




* بعض مفاتيح لغة جسد طفلك
1. ركل الساقين
قد يعني أن طفلك سعيد ويقضي وقتًا ممتعًا؛ فركل الساق هو طريقة طفلك للتعبير عن سعادته، حيث أن معظم الأطفال يركلون أرجلهم عندما يكونون في حوض الاستحمام أو أثناء اللعب معهم. حينئذ يمكنك أخذ طفلك في حضنك وترديد أغنية، والتمايل مع إيقاع الأغنية بما يجعل طفلك أكثر سعادة.

2. تقويس الظهر
يقوس الطفل ظهره كرد فعل للألم أو عدم الارتياح. ويحدث ذلك في الغالب عندما يعاني من حرقة في المعدة.

لمساعدة طفلك على الاسترخاء؛ إذا قوس ظهره في منتصف جلسة تغذيته، فإنه يمكن أن يكون علامة على ارتداد الطعام مصحوبا بحموضة المعدة، وفي تلك الحالة تجنبي التشديد على الرضاعة خاصة إذا كان طفلك يبصق أو يبكي، وضعيه في وضع مريح.




3. قرع الرأس
ينقر الأطفال رؤوسهم على الأرض أو على قضبان أسرتهم عندما يعانون من التهيج أو الألم. حيث يوفر النقر الإيقاعي للخلف والأمام تأثيرًا مهدئًا لهم. إذا كان طفلك يضرب رأسه في كثير من الأحيان لفترات طويلة، فمن الحكمة زيارة الطبيب لفحصه، وإياك أن تتجاهلي الأمر.

4. جذب الأذن
أحيانا يكون شد الطفل لأذنيه هي طريقته للتعبير عن سعادته في اكتشاف أذنه. كما قد يسحب طفلك أذنيه عند التسنين، أما إذا كان طفلك يبكي ويمسك أذنيه بحرقة، فقد يعني ذلك أنه يعاني من التهاب في الأذن.

عليك أن تنضمي لطفلك في سعيه لتحديد موقع أذنيه. وأن تساعديه على الشعور بالراحة عند التسنين. وعليك مراجعة طبيب الأطفال الخاص بك إذا شعرت أن طفلك ربما يعاني من التهاب الأذن.


5. إطباق القبضة
إطباق القبضة هي حركة منتظمة يقوم بها الأطفال، لكنها قد تكون أيضًا علامة على الجوع أو التوتر. وعندما يكون طفلك جائعاً، يصبح متوترا ويطبق قبضته. عليك بتغذية طفلك إذا كان جائعا. أما إذا كان طفلك حديث الولادة ويستمر في إطباق قبضته بعد أن يكمل ثلاثة أشهر، فمن الحكمة أن زيارة طبيب الأطفال الخاص بك.

6. ثني الركبتين
ثني الطفل لركبتيه علامة على عدم الارتياح الهضمي، فقد يثني طفلك ركبتيه عندما يعاني من تقلصات الأمعاء أو امتلائها بالغازات أو الإمساك.

لتخفيف آلام طفلك إذا قام طفلك بتجميع ركبتيه بسبب الغازات، ساعدي طفلك على التجشؤ، وإذا كنت ترضعين طفلك، فعليك تجنب تناول الأطعمة التي تسبب الغازات. وإذا كان طفلك يعاني من الإمساك، استشيري طبيبك. وامنحي طفلك كمية كافية من الماء وبعض عصير البرقوق المخفف.


7. هز الذراعين
يعتبر هز الطفل لذراعيه هو رد فعله على البيئة وعلامة على اليقظة ويختفي بعد أربعة أشهر. عادة، يحرك طفلك حديث الولادة ذراعيه عندما يسمع ضوضاء مفاجئة أو يتعرض لضوء ساطع. قد يهز الرضيع ذراعيه أيضا عندما يتم وضعه على الأرض أو إذا شعر بفقدان مفاجئ للدعم. لذا لفي طفلك في قماطه جيدا عندما تضعينه للنوم، فتقميط طفلك يوفر له الدعم الكافي ويمنعه من هز ذراعيه.



المصادر:
7 Interesting Tips To Understand Your Baby’s Body Language

آخر تعديل بتاريخ 27 أبريل 2018

إقرأ أيضاً

استشارة الطبيب

هل تحتاج لاستشارة الطبيب

أرسل استشارتك

لتحصل على إجابة استشارتك، ننصحك بالتالي:

  • ابحث أولا في المواد المنشورة على موقعنا عن إجابة لسؤالك.
  • استوفِ المعلومات الشخصية والصحية المتعلقة بالحالة المرضية محل الاستشارة.
  • اكتب سؤالك باللغة العربية.
الحد الأقصى للسؤال 500 حرف
سيتم إظهار الاسم والسؤال عند النشر
اشترك بالنشرة البريدية

شركاؤنا

  • المعاهد الصحية الأمريكية