يتطلب علاج متلازمة ريت مجموعة من العلاجات، بما فيها الرعاية الطبية المنتظمة والعلاج الطبيعي والمهني وعلاج التخاطب، بالإضافة إلى الخدمات الأكاديمية والاجتماعية والتدريب على الوظائف.
ولا تنتهي الحاجة إلى الدعم عندما يكبر الأطفال؛ فعادة ما يكون الدعم ضروريًا طوال الحياة.

وتشمل طرق العلاج التي يمكن أن تفيد الأطفال والبالغين المصابين بمتلازمة ريت ما يلي:
- الأدوية
على الرغم أن الأدوية لا تعالج متلازمة ريت، إلا إنها قد تفيد في السيطرة على  بعض العلامات والأعراض المصاحبة لهذا الاضطراب، مثل النوبات وتيبس العضلات.

- العلاج الطبيعي وعلاج التخاطب
يمكن أن يفيد العلاج الطبيعي واستخدام الأطواق أو الجبائر للأطفال المصابين بانحراف العمود الفقري. وفي بعض الحالات، يمكن أن يفيد العلاج الطبيعي أيضًا في الحفاظ على مهارات المشي والتوازن والمرونة.

وإذا كانت حركات الذراع واليد المتكررة تمثل مشكلة، فقد تكون الجبائر التي تقيد حركة الكوع أو الرسغ مفيدة. ويمكن لعلاج التخاطب أن يحسن من حياة الطفل عن طريق تعليمه طرق التواصل غير الشفهية.

- الدعم الغذائي
يمثل الغذاء الجيد أهمية بالغة لكل من النمو الطبيعي وتحسين القدرات العقلية والاجتماعية، وقد يحتاج بعض الأطفال المصابين بمتلازمة ريت إلى نظام غذائي غني بالسعرات الحرارية ومتوازن على نحو جيد. وقد يحتاج أطفال آخرون إلى التغذية عن طريق أنبوب يوضع في الأنف (أنبوب أنفي معدي) أو يتم توصيله مباشرة إلى المعدة (فغر المعدة).

- الطب البديل
نظرًا لأن متلازمة ريت تعد اضطرابًا حادًا وغير قابل للعلاج، يبحث الآباء بطريقة واعية عن طرق علاج تخفف من الأعراض التي يعاني منها أطفالهم وتحسن من نوعية حياتهم. وتشمل أمثلة العلاجات البديلة أو التكميلية التي تمت تجربتها في أطفال مصابين بمتلازمة ريت ما يلي:
1- العلاج بالإبر الصينية.
2- العلاج اليدوي لتقويم العمود الفقري.
3- استرخاء اللفافة العضلية، وهي عبارة عن علاج بالتدليك يساعد في تليين العضلات والمفاصل المتيبسة.
4- اليوغا.
5- العلاج بمساعدة الحيوانات، مثل استخدام الكلاب في العلاج.
6- التدريب السمعي التكاملي، الذي يستخدم ترددات صوتية معينة لعلاج مشكلات الكلام واللغة.
7- العلاج بالموسيقى.
8- العلاج بالمياه الذي يتضمن السباحة أو التحرك في الماء.
ولا توجد أدلة كافية على فاعلية هذه الطرق، على الرغم أن بعض الآباء الذين استخدموها قد أبلغوا عن نتائج جيدة. وإذا كنت تعتقد أن واحدًا (أو أكثر) من هذه العلاجات يمكن أن يفيد طفلك، فاسأل مقدم العلاج لديك عن الفوائد المحتملة ومدى ملاءمة طريقة العلاج مع خطة العلاج الطبي.

ويحتاج الأطفال المصابون بمتلازمة ريت إلى المساعدة في معظم المهام اليومية، مثل الطعام والمشي واستخدام الحمام. وقد تكون هذه الرعاية المتواصلة مرهقة ومجهدة للعائلات، وللتكيف بطريقة أفضل مع الحالة:
- حاول إيجاد طرقٍ للتخلص من الضغط النفسي
من الطبيعي أن تشعر بالإحباط في بعض الأوقات، لذا، يمكنك التحدث عن مشاكلك مع صديق أو فرد من العائلة تثق به ليساعدك في التخلص من الضغط النفسي. كذلك خصص لنفسك بعض الوقت للقيام بشيء تحبه من أجل إعادة شحن طاقتك.

- رتب للحصول على مساعدة خارجية
إذا كنت تعتني بطفلك في المنزل، فالتمس المساعدة من مقدمي الرعاية الخارجيين ممن يمكنهم إراحتك من وقت لآخر. أو يمكنك دراسة الحصول على مقدمة رعاية داخل منزلك في مرحلة معينة، خاصة عندما يصل طفلك سن البلوغ.

- تواصل مع الآخرين
يمكن أن يفيد التعرف على عائلات أخرى تواجه مشكلات مماثلة في تخفيف شعورك بالوحدة. ابحث عن دعم ومعلومات عبر الإنترنت في هذا الخصوص من منظمات مثل المؤسسة العالمية لمتلازمة ريت (International Rett Syndrome Foundation).

ولا توجد طريقة معروفة للوقاية من الإصابة بمتلازمة ريت، وفي معظم الحالات، تحدث الطفرة الجينية التي تسبب هذا المرض بطريقة تلقائية. ومع ذلك، إذا كان لديك طفل أو فرد آخر من العائلة مصاب بمتلازمة ريت، فقد تحتاج إلى سؤال الطبيب عن الاختبارات الوراثية.

اقرأ أيضا:
ما الأمراض العقلية التي قد تصيب الأطفال؟
في يوم "التوحد".. 8 علامات لإصابة طفلك (ملف)
اضطراب الطفولة غير التكاملي.. من أطياف التوحد
العلاج التغذوي لطفل التوحد (ملف)
المكملات الغذائية والطب البديل.. كيف تكشف الاحتيال؟
آخر تعديل بتاريخ 23 يونيو 2017

إقرأ أيضاً

استشارة الطبيب

هل تحتاج لاستشارة الطبيب

أرسل استشارتك

لتحصل على إجابة استشارتك، ننصحك بالتالي:

  • ابحث أولا في المواد المنشورة على موقعنا عن إجابة لسؤالك.
  • استوفِ المعلومات الشخصية والصحية المتعلقة بالحالة المرضية محل الاستشارة.
  • اكتب سؤالك باللغة العربية.
الحد الأقصى للسؤال 500 حرف
سيتم إظهار الاسم والسؤال عند النشر
اشترك بالنشرة البريدية

شركاؤنا

  • مؤسسة مايو كلينك
  • المعاهد الصحية الأمريكية