ما تحتاجين معرفته عن طعام الرضيع وإخراجه

تجربة الأمومة تجربة فريدة من نوعها، تبدأ مع الأنثى منذ الصغر؛ فالبنات الصغيرات يستمتعن باللعب بالعرائس وتخيّل ما يحدث في هذه الحياة الاجتماعية الصغيرة، لكن الواقع يختلف بالتأكيد عن هذه الألعاب، ويحمل من التفاصيل ما قد يكون أحيانا طارئا أو مفاجئا.

عادة ما تلجأ الأمهات الجدد إلى نصائح الجدات أو الأقارب من أجل رعاية الوافد الجديد، وصحيح أن هذه النصائح تحمل الكثير من الخبرة التي تم تحصيلها عبر السنين، لكن المعرفة العلمية قد تقدم حلولا أفضل، خاصة في الحالات الطارئة.

وفي مقال سابق تناولنا بعض المشاكل التي قد تواجه الأمهات، خاصة الجدد منهن، مع الرضع، وفي هذا المقال نستكمل الحديث عن بعض هذه النقاط وكيفية التعامل معها:
1- متى يمكن أن أدخل أطعمة إضافية إلى قائمة طعام الرضيع؟
عادة يحتاج الرضيع فقط للرضاعة الطبيعية أو الصناعية، خلال أول ستة أشهر من عمره؛ لكن بعض الرضع قد يكونون جاهزين لتناول أطعمة أخرى قبل هذه السن، وقد يحتاجون إلى بعض الفيتامينات أو المواد المغذية الأخرى من أجل الحفاظ على صحتهم:
- يحتاج الرضيع عادة إلى 400 وحدة من فيتامين د يوميا إضافية بعيدا عن لبن الأم، وعليك مناقشة هذه النقطة مع الطبيب لتحديد الكمية التي يحتاجها الطفل من هذا الفيتامين وكيف يمكن أن يحصل عليها.

- بالإضافة إلى فيتامين د، لا يكفي الحديد الموجود في لبن الأم لنمو الطفل بشكل طبيعي بعد الشهر الرابع من العمر؛ لذلك فقد يصف الطبيب نوعا من أنواع الحديد المتاحة في السوق، حتى يأتي الوقت الذي يستطيع الطفل الحصول عليه من مصدر من مصادر الطعام.

- بشكل عام، يمكن للطفل تناول الأطعمة الصلبة عند وصوله إلى عمر ستة أشهر، خاصة إذا كان يبدي فضولا حول ما تتناوله العائلة، لكن يجب أن يكون الطفل قادرا على البلع من دون أن يقوم بدفع الملعقة بلسانه إلى خارج فمه، كما يجب أن يكون قادرا على الجلوس بمساعدة الأم، وقادرا علي التحكم الجيد في رأسه ورقبته.

- إذا أخبرك الطبيب أن بإمكانك أن تضيفي هذه الأطعمة إلى غذاء طفلك، فعليك أن تبدئي بنوع واحد من الحبوب الغنية بالحديد، وبعدها يمكن أن تضيفي نوعا من الفاكهة أو الخضر أو اللحوم المهروسة، وهذا الترتيب ليس ضروريا.
لكن من المهم أن تضيفي نوعا واحدا من الغذاء في كل مرة، ثم تنتظري لعدة أيام قبل إضافة نوع آخر، اخلطي الحبوب مع لبن الأم أو اللبن الصناعي، لتجعلي الخليط أكثر سمكا في كل مرة.

- احرصي كذلك على إضافة أطعمة غنية بفيتامين ج، الذي يمكن أن يساعد على هضم الحديد، وراقبي طفلك جيدا قبل إضافة أي نوع جديد من الأغذية، خاصة إذا كان أحد أفراد الأسرة مصابا بالحساسية تجاه أحد أنواع الطعام، وهذه الطريقة تساعدك على معرفة أي نوع من أنواع الغذاء تسبب في حدوث أي مشكلة لدى طفلك.

- تأكدي أن أجزاء الطعام تم هرسها جيدا، وأنها لا تحتوي على أية قطع صلبة قد تتسبب في اختناقه، ولا تضيفي التوابل أو السكر أو الملح إلى طعام طفلك، وتجنبي لبن الأبقار أو العسل حتى يصل الطفل إلى عمر سنة.

- مع تقديم الطعام للطفل، راقبي تفاعله وردود أفعاله؛ فإذا أدار الطفل رأسه بعيدا عن الطعام، فلا تجبريه على تناوله وحاولي فيما بعد؛ وحاولي تقديم الأنواع الجديدة من الطعام عندما يكون طفلك مرتاحا ولا يوجد حوله أية مشتتات مثل التلفاز، ومع تعلم الطفل كيف يطعم نفسه، اهتمي بتقديم العديد من الأنواع المغذية ذات الطعم والملمس المختلف، لكن اختيار الكمية يظل من حق الطفل، وقد يتطلب الأمر أكثر من عشر مرات حتى يقبل الطفل نوعا جديدا من الطعام. لذا فعليك أن تصبري مع تعلم طفلك وتكوينه للخبرات.

- حتى تتجنبي الفوضى التي يمكن أن تحدث مع محاولة طفلك إطعام نفسه، أعطيه ملعقة ليمسكها وأطعميه بأخرى، وحاولي تغطية الأرض حول الطفل بمناشف يمكن التخلص منها حتى لا تستغرقي وقتا طويلا في التنظيف، وتذكري دوما أن طفلك يتعلم فقط عن طريق التجربة.



2- عدد مرات تغيير الحفاض خلال اليوم.. ما الوضع طبيعي؟
قد يدهشك حقا عدد المرات التي قد يحتاج فيها الرضيع لتغيير الحفاض:
- بعد الولادة قد يقوم الطفل بقضاء الحاجة مرة أو مرتين على الأقل.
- مع نهاية الأسبوع الأول، قد يصل هذا العدد إلى 5 أو 10 مرات يوميا، وقد يتبرز الرضيع مرة بعد كل عملية رضاعة.
- مع مرور الشهر الأول، يقل عدد مرات قضاء الحاجة، وقد ينعدم تماما في بعض الأيام، مع الوصول إلى الأسبوع السادس من العمر، خاصة إذا كان يرضع بشكل طبيعي، لا يجب أن يتسبب هذا في قلقك طالما بدا الطفل مرتاحا وينمو بشكل طبيعي، وطالما لم يكن البراز صلبا.

* ماذا عن لون البراز وقوامه؟
يتغير لون البراز وقوامه بشكل كبير خلال الأسابيع والشهور القليلة بعد الولادة، وعادة ما يكون البراز في الأيام الثلاثة الأولى من عمر الطفل سميكا، أخضر مائلا للسواد ولزجا، وهو ما يدعى بالعقي Meconium، وبعدها يتغير لون البراز إلى اللون الأخضر في الأيام الأولى، ثم إلى الأصفر أو الأصفر المائل للبني مع نهاية الأسبوع الأول، وبشكل عام يبدو براز الأطفال الذين يتم إرضاعهم طبيعيا مائلا للون الأصفر وفاتح اللون بشكل أكبر من الذين يتم إرضاعهم صناعيا، ومن الطبيعي كذلك أن يبدو البراز سائلا إلى حد ما، خاصة في الأطفال الذين يتم إرضاعهم طبيعيا.

مع نمو الرضيع وتناوله للأغذية الصلبة، يصبح البراز أكثر صلابة وتصبح رائحته أقوى، وقد تجدين أجزاء من الطعام الذي يتناوله الطفل فيه، وفي هذه المرحلة يتوقف لون البراز على لون الطعام أو الإضافات التي تضاف إليه، ولا يمثل هذا التغيير مشكلة كبيرة.

إذا لاحظت تغيرا في لون البراز، فكري أولا ماذا تناول الطفل خلال الفترة السابقة. فالبني والأخضر والأصفر قد تكون كلها ألوانا طبيعية، فاللون الأسود أو الأحمر مثلا قد يعني وجود نزيف في الأمعاء، لكنه قد يحدث أيضا بسبب تناول البنجر أو حساء أو عصير الطماطم، واللون الأبيض قد يعني وجود مشكلة في الكبد، حيث لا يفرز الكبد عصارة صفراوية كافية لهضم الطعام، لكنه قد يرتبط بتناول بعض الأدوية أو اللبن وحده.

* ماذا أفعل لأتأكد من صحة طفلي؟
بوجه عام، يمكن الانتباه إلى الحالات التالية التي تعد مؤشرا على الحالة الصحية للطفل:
- البراز الصلب أو الجاف يشير عادة إلى أن الطفل لا يتناول كمية كافية من السوائل، أو أنه يفقد هذه السوائل، بسبب وجود الحمى مثلا أو بسبب مرض آخر.

- وعليك أيضا الانتباه إلى زيادة عدد مرات التبرز بشكل كبير أو تحوله إلى الحالة السائلة، وهي علامات الإصابة بالإٍسهال.

- الإسهال العنيف قد يكون علامة للإصابة ببعض أنواع الفيروسات أو البكتريا، وقد تتسبب في الإصابة بالجفاف.

- علامات الجفاف الأخرى تشمل نقص إفراز الدموع واللعاب، وكذلك العيون الغائرة.

- عليك الاتصال فورا بالطبيب إذا:
1. ظهرت مع الإسهال أعراض أخرى مثل القيء.
2. تغير لون البراز إلى الأحمر الداكن أو الأسود أو الرمادي أو الأبيض؛ ولم يكن في غذائه ما يمكن أن يشير إلى وجود هذه الألوان بشكل طبيعي.
3. عليك أيضا التواصل مع الطبيب إذا صار البراز صلبا، أو إذا كان الطفل يبذل جهدا في عملية الإخراج.
آخر تعديل بتاريخ 16 نوفمبر 2017

إقرأ أيضاً

استشارة الطبيب

هل تحتاج لاستشارة الطبيب

أرسل استشارتك

لتحصل على إجابة استشارتك، ننصحك بالتالي:

  • ابحث أولا في المواد المنشورة على موقعنا عن إجابة لسؤالك.
  • استوفِ المعلومات الشخصية والصحية المتعلقة بالحالة المرضية محل الاستشارة.
  • اكتب سؤالك باللغة العربية.
الحد الأقصى للسؤال 500 حرف
سيتم إظهار الاسم والسؤال عند النشر
اشترك بالنشرة البريدية

شركاؤنا

  • المعاهد الصحية الأمريكية