الختان (circumcision).. هو الإزالة الجراحية للجلد الذي يغطي طرف القضيب، وينتشر الختان بشكل كبير بين حديثي الولادة في أجزاء معينة من العالم. ويُعد الختان من الشعائر الدينية الإسلامية، كما قد يكون نوعًا من التقاليد العائلية، أو العادات الصحية الشخصية أو الرعاية الصحية الوقائية في ديانات أخرى. وبالنسبة إلى الآخرين، يبدو الختان غير ضروري أو تشويهيًا، وبعد الإجراء، لا يمكن عمومًا أن يبدو القضيب مثلما كان عليه قبل الختان.

رسم توضيحي للقضيب قبل الختان وبعده

* دواعي الإجراء
في بعض الأحيان تظهر الحاجة للختان طبيا، مثل الحالات التي تكون فيها القلفة صلبة جدا بحيث يصعب إرجاعها (تقلصها) من فوق الحشفة. وفي حالات أخرى، وخصوصًا في أجزاء معينة من أفريقيا، يوصى بالختان بالنسبة للأولاد الكبار أو الرجال لتقليل خطر عدوى معينة تنتقل جنسيًا.



ويمكن أن يكون للختان العديد من الفوائد الصحية التي تشمل:
- سهولة تنظيف المنطقة.. يسهل الختان من غسيل القضيب، كما يُعد غسيل ما بين القلفة  شيئا سهلا عموما.

- انخفاض خطر عدوى المسالك البولية.. إن إجمالي خطر عدوى المسالك البولية لدى الذكور ضعيف، ولكن هذه العدوى تنتشر بدرجة أكبر لدى الذكور الذين لم يخضعوا لعملية الختان. ويمكن أن تؤدى العدوى الشديدة في وقت مبكر من العمر إلى مشكلات الكلى فيما بعد.

- انخفاض خطر العدوى المنقولة جنسيًا.. ربما ينخفض خطر عدوى معينة منقولة جنسيًا لدى الذكور الذين خضعوا لعملية الختان، ويشمل ذلك مرض نقص المناعة البشرية. ولا تزال الحاجة إلى الممارسات الجنسية الآمنة ضرورية حتى بعد الختان.

- الوقاية من مشكلات القضيب.. في بعض الأحيان، قد يكون من الصعب أو المستحيل إرجاع القلفة على القضيب الذي لم يتعرض للختان (تضيق الفوهة)، مما يؤدي إلى التهاب القلفة أو رأس القضيب.

- انخفاض خطر الإصابة بسرطان القضيب.. بالرغم من ندرة الإصابة بسرطان القضيب، إلا أنه يقل انتشاره بين الرجال الذين خضعوا لعملية الختان. بالإضافة إلى ذلك، يقل انتشار سرطان عنق الرحم لدى زوجات الرجال الذين خضعوا لعملية الختان.

ولكن لا يكون الختان أحد الخيارات في حالة وجود اضطرابات تجلط الدم. بالإضافة إلى ذلك، قد لا يكون مناسبا للأطفال المبتسرين الذين لا يزالون بحاجة إلى الرعاية الصحية في حضانة المستشفى. والختان لا يؤثر على الخصوبة، ولا يُعتقد بوجه عام أنه يعزز أو ينقص من المتعة الجنسية للرجال أو زوجاتهم.


* هذهِ المادة بالتعاون مع مؤسسة مايو كلينك

آخر تعديل بتاريخ 14 نوفمبر 2019

إقرأ أيضاً

استشارة الطبيب

هل تحتاج لاستشارة الطبيب

أرسل استشارتك

لتحصل على إجابة استشارتك، ننصحك بالتالي:

  • ابحث أولا في المواد المنشورة على موقعنا عن إجابة لسؤالك.
  • استوفِ المعلومات الشخصية والصحية المتعلقة بالحالة المرضية محل الاستشارة.
  • اكتب سؤالك باللغة العربية.
الحد الأقصى للسؤال 500 حرف
سيتم إظهار الاسم والسؤال عند النشر
اشترك بالنشرة البريدية

شركاؤنا

  • مؤسسة مايو كلينك
  • المعاهد الصحية الأمريكية