تغطية خاصة لفيروس كورونا

تغطية خاصة لفيروس كورونا

لا يريد طفلك الذهاب إلى الفراش.. اليكِ الحل

ربما تحول وقت النوم إلى صراع للإرادات، أو يبدو وكأنكِ تحاربين كي يظل طفلك في مرحلة ما قبل المدرسة في سريره طوال الليل.

ضعي في اعتبارك تلك الاستراتيجيات البسيطة لكي تضعي حدًا لمشكلات وقت النوم الأكثر شيوعًا بدءًا من:

- إنه وقت النوم، ولكن طفلك يريد أن يظل مستيقظًا.

- الحل:
إذا كان طفلك يسمع كلاما أو ضحكا أو أصواتا تصدر من الأجهزة الإلكترونية، فغالبا ما يكون هذا هو السبب في رغبته في البقاء مستيقظا.

لتسهيل الانتقال إلى النوم:
- اجعلي الأجواء المحيطة تبقى هادئة لمدة ساعة قبل موعد النوم.
- ضعي أجهزة المحمول وألعاب الفيديو والألعاب بعيدا.
- أوقفي تشغيل التلفاز وأجهزة الكمبيوتر.
- اجعلي الأضواء خافتةً.
- ضعي حدودا للعائلة بأكملها كي يقوموا بأنشطة هادئة، مثل القراءة أو القيام بحل الألغاز، فقد يكون النوم أسهل إذا هدأ الجميع قبل وقت النوم.

اقرأ أيضا:
التحديات للوالد الذي يربي طفله بمفرده وكيف يتعامل معها؟
5 فوائد مهمة لتدليك الرضيع
ما هي أفضل طريقة لجعل طفلي ينام وقت القيلولة؟
أعراض مرعبة عند الأطفال.. لكنها طبيعية

آخر تعديل بتاريخ 26 أغسطس 2016

إقرأ أيضاً

استشارة الطبيب

هل تحتاج لاستشارة الطبيب

أرسل استشارتك

لتحصل على إجابة استشارتك، ننصحك بالتالي:

  • ابحث أولا في المواد المنشورة على موقعنا عن إجابة لسؤالك.
  • استوفِ المعلومات الشخصية والصحية المتعلقة بالحالة المرضية محل الاستشارة.
  • اكتب سؤالك باللغة العربية.
الحد الأقصى للسؤال 500 حرف
سيتم إظهار الاسم والسؤال عند النشر
اشترك بالنشرة البريدية

شركاؤنا

  • مؤسسة مايو كلينك
  • المعاهد الصحية الأمريكية