تغطية خاصة لفيروس كورونا

تغطية خاصة لفيروس كورونا

لا تستسلمي أمام صعوبات نوم طفلك

ربما تحول وقت النوم إلى صراع للإرادات، أو يبدو وكأنكِ تحاربين كي يظل طفلك في مرحلة ما قبل المدرسة في سريره طوال الليل.

ضعي في اعتبارك تلك الاستراتيجيات البسيطة لكي تضعي حدًا لمشكلات وقت النوم الأكثر شيوعا بدءا من الليلة!

- لقد تعبتِ من النحيب، ولذلك تستسلمين وتدعين طفلك يخلد إلى النوم أمام التلفاز أو في فراشك.

- الحل:
قد تختبر صراعات وقت النوم مدى رباطة جأش الوالدين، ولكن من المهم ألا تستسلمي أو تشعري باليأس، وكوني صبورة وتجاهلي البكاء والتوسلات.

لم يفت الأوان بعد كي تعلّمي طفلكِ عادات النوم السليمة، وإذا تجاوز طفلك الحدود، فوضّحي له توقعاتك والتزمي بالروتين اليومي.

في النهاية، سيثمر ثباتك على هذا الروتين والتزامك به ليلة هادئة للجميع.

آخر تعديل بتاريخ 23 سبتمبر 2016

إقرأ أيضاً

استشارة الطبيب

هل تحتاج لاستشارة الطبيب

أرسل استشارتك

لتحصل على إجابة استشارتك، ننصحك بالتالي:

  • ابحث أولا في المواد المنشورة على موقعنا عن إجابة لسؤالك.
  • استوفِ المعلومات الشخصية والصحية المتعلقة بالحالة المرضية محل الاستشارة.
  • اكتب سؤالك باللغة العربية.
الحد الأقصى للسؤال 500 حرف
سيتم إظهار الاسم والسؤال عند النشر
اشترك بالنشرة البريدية

شركاؤنا

  • مؤسسة مايو كلينك
  • المعاهد الصحية الأمريكية