سمات الطفل المصاب باضطراب التحدي المعارض

اضطراب التحدي المعارض Oppositional defiant disorder هو اضطراب سلوكي يظهر فيه الطفل نمطًا من المزاج الغاضب أو غريب الأطوار، والسلوك المتحدي أو العدائي، والنزعة الانتقامية تجاه الأشخاص القائمين على تربيته خصوصا. وغالبًا ما يعطل سلوك الطفل روتينه اليومي، بما في ذلك الأنشطة داخل الأسرة والمدرسة.

وعلى الرغم من أنه من المألوف أن يتحدى الأطفال وخاصة المراهقين المسؤولين عليه بين الحين والآخر، لكن، عندما يستمر هذا السلوك لفترة أطول من 6 أشهر ويكون أكثر حدة من المعتاد بالنسبة لعمر الطفل، فقد يعني ذلك أن الطفل مصاب باضطراب التحدي المعارض.

تشير التقديرات إلى أن 2٪ إلى 16٪ من الأطفال والمراهقين لديهم اضطراب التحدي المعارض. وفي الأطفال الأصغر سنًا، يكون الاضطراب أكثر شيوعًا عند الأولاد. لكن، في الأطفال الأكبر سنًا، يحدث ذلك بشكل متساوٍ بين الأولاد والبنات.

ويعاني العديد من الأطفال والمراهقين الذين يعانون من اضطراب التحدي المعارض أيضًا من مشاكل سلوكية أخرى، مثل نقص الحركة وتشتت الانتباه، وصعوبات التعلم، واضطرابات المزاج (مثل الاكتئاب)، واضطرابات القلق.

وكوالد، لا يتعين عليك أن تحاول بمفردك السيطرة على الطفل المصاب باضطراب العناد الشارد، بل يتم ذلك بمساعدة من الأطباء والاستشاريين وخبراء تنشئة الطفل. وتتضمن المعالجة تناول العلاج والتدريب للمساعدة في بناء العلاقات الأسرية الإيجابية والمهارات اللازمة لإدارة السلوك، وربما تتضمن تناول الأدوية لعلاج مشكلات الصحة العقلية المرتبطة به.

* سمات الطفل المصاب بـ اضطراب التحدي المعارض

أحيانا، يكون من الصعب التعرف على الفرق بين الطفل العنيد أو الانفعالي والطفل المصاب باضطراب التحدي المعارض، فمن الطبيعي أن تظهر سلوكيات متناقضة في مراحل معينة من نمو الطفل.

لكن، تبدأ علامات اضطراب التحدي المعارض قبل سنوات الحضانة. وأحيانًا، قد يظهر الاضطراب بعد ذلك، ولكنه غالبًا ما يكون قبل سنوات المراهقة المبكرة. وتتسبب هذه السلوكيات في قصور كبير في العلاقات مع الأسرة وممارسة الأنشطة الاجتماعية وفي المدرسة والعمل.

وتوضح معايير تشخيص هذا الاضطراب، نمط السلوك الذي:
- يشمل أربعة أعراض على الأقل من أي من هذه الفئات -الغضب والمزاج العصبي، أو السلوك الجدالي والمتحدي، أو الرغبة في الانتقام.
- يحدث مع شخص واحد على الأقل من غير الأقارب.
- يسبب مشاكل كبيرة في العمل أو المدرسة أو المنزل.
- يحدث من تلقاء نفسه، بدلاً من أن يكون جزءًا من مسار مشكلة صحية عقلية أخرى، مثل اضطراب إساءة استخدام العقاقير أو الاكتئاب أو الاضطراب ثنائي القطب.
- يستمر ستة أشهر على الأقل.

بالإضافة إلى:
1-  
الغضب والمزاج العصبي

غالبا ما يفقد الطفل أعصابه ويكون سريع الغضب أو يسهل إزعاجه بواسطة الآخرين.

2-السلوك الجدالي والمتحدي

غالبًا ما يجادل مع الكبار أو من هم مسؤولون عنه ويتحداهم أو يرفض بشدة الامتثال لطلبات أو قواعد الكبار. ويلوم الآخرين على خطئه أو سوء سلوكه.

3- الرغبة في الانتقام

غالبا ما يكون حاقدا أو ناقما.
ويجب أن تبدو هذه السلوكيات على طفلك أكثر مما هو طبيعي بالنسبة لأقرانه، وبالنسبة للأطفال الذين تقل أعمارهم عن 5 سنوات، يجب أن يظهر عليهم هذا السلوك معظم أيام الأسبوع لمدة ستة أشهر على الأقل. أما الأطفال الذين تبلغ أعمارهم 5 سنوات أو أكثر، فيجب أن يظهر عليهم هذا السلوك مرة واحدة على الأقل في الأسبوع لمدة ستة أشهر على الأقل.


يمكن أن يختلف اضطراب التحدي المعارض في شدته:
- خفيف.. لا تحدث الأعراض إلا في مكان واحد فقط، مثلاً، في المنزل أو المدرسة أو العمل أو مع أقرانه.
- متوسط.. تحدث بعض الأعراض في مكانين على الأقل.
- حاد.. تحدث بعض الأعراض في ثلاثة أماكن أو أكثر.
وبالنسبة لبعض الأطفال، قد يتم ملاحظة الأعراض أولاً في المنزل فقط، ولكن بمرور الوقت تمتد لأماكن أخرى، مثل المدرسة ومع الأصدقاء.
آخر تعديل بتاريخ 31 يوليه 2021

إقرأ أيضاً

استشارة الطبيب

هل تحتاج لاستشارة الطبيب

أرسل استشارتك

لتحصل على إجابة استشارتك، ننصحك بالتالي:

  • ابحث أولا في المواد المنشورة على موقعنا عن إجابة لسؤالك.
  • استوفِ المعلومات الشخصية والصحية المتعلقة بالحالة المرضية محل الاستشارة.
  • اكتب سؤالك باللغة العربية.
الحد الأقصى للسؤال 500 حرف
سيتم إظهار الاسم والسؤال عند النشر
اشترك بالنشرة البريدية

شركاؤنا

  • المعاهد الصحية الأمريكية