من أصعب الأمور على الوالدين مشاهدة طفلهم وهو يعاني الألم والشعور بعدم الراحة، ويشكل الإمساك عند الأطفال واحدا من أهم الأسباب التي تؤدي إلى الشعور بالألم والصراخ، حيث قد يعاني أغلبهم في مرحلة معينة من العمر من الإمساك وقد يصبح مزمنا، مما يشكل تحديا للطفل وللوالدين على حد سواء. 

وفي حالة الإمساك المزمن (أكثر من أسبوعين)، تتوجب استشارة طبيب الطفل المختص والذي قد يحيل الطفل إلى مختص في أمراض الجهاز الهضمي والكبد، والذي بدورهِ سيقوم بما يلي:

- جمع تاريخ طبي شامل.. سيسأل عن الأمراض التي أصابت طفلك سابقًا، وعلى الأرجح سيسألك أيضًا عن نظام طفلك الغذائي وأنماط النشاط البدني.

- إجراء فحص جسدي.. سيتضمن الفحص الجسدي على الأرجح وضع إصبع بعد ارتداء قفاز على فتحة الشرج لطفلك لفحص وجود أي تشوهات أو وجود انحشار للبراز، ومن المحتمل أن يتم فحص البراز الذي وُجد في المستقيم هل به دم أم لا.

ويتم إجراء اختبارات مكثفة لحالات الإمساك الصعبة فقط، وإن لزم الأمر، فقد تشمل تلك الاختبارات ما يلي:
- الأشعة السينية للبطن
سوف يتيح اختبار التصوير بالأشعة السينية لطبيب طفلك رؤية ما إذا كان هناك أي انسدادات في بطن طفلك.

- اختبار قياس الضغط الشرجي أو اختبار الحركة الشرجية
في هذا الاختبار، يتم إدخال أنبوب رفيع يسمى قسطرة في المستقيم لقياس تناسق العضلات التي يستخدمها طفلك لإخراج البراز.

- الأشعة السينية باستخدام حقنة الباريوم الشرجية
في هذا الاختبار، يتم صبغ بطانة الأمعاء بصبغة تباين (باريوم) لتتضح رؤية المستقيم والقولون وجزء من الأمعاء الدقيقة أحيانًا، بالأشعة السينية.

- خزعة المستقيم
في هذا الاختبار يتم أخذ عينة صغيرة من نسيج بطانة المستقيم لرؤية ما إذا كانت الخلايا العصبية طبيعية أم لا.

- دراسة العبور أو دراسة العلامات
في هذا الاختبار، يبتلع طفلك كبسولة تحتوي على علامات تظهر في صور الأشعة السينية على مدى عدة أيام، وسيقوم طبيب طفلك بتحليل الطريقة التي تتحرك بها العلامات بالقناة الهضمية لدى طفلك.

- اختبارات الدم
يتم أحيانًا إجراء اختبارات الدم، مثل الغدة الدرقية.

* العلاجات والعقاقير
وتبعًا للظروف، قد يوصي طبيب طفلك بما يلي:
- مكملات غذائية غنية بالألياف أو ملينات البراز التي تعطى دون وصفة طبية
إذا كان طفلك لا يحصل على الكثير من الألياف في نظامه الغذائي، فقد تساعد إضافة مكمل غذائي يعطى دون وصفة طبية، مثل ميتاموسيل أو وسيتروسيل.

ومع ذلك، فإن طفلك يحتاج إلى شرب 32 أوقية من الماء (نحو1 لتر) يوميًا كي تعطي تلك المنتجات مفعولًا جيدًا. استشر طبيب طفلك للتعرف على الجرعة الصحيحة لعمر طفلك ووزنه.

ويمكن استخدام تحميلات الجلسرين لتليين البراز لدى الأطفال الذين ليس بمقدورهم بلع حبوب الدواء، وحاول استشارة طبيب طفلك حول الطريقة المُثلى لاستخدام تلك المنتجات.

- الحقنة الملينة أو الشرجية
إذا كوَّن تراكم مادة البراز انسدادا، فقد يقترح طبيب طفلك استعمال ملين أو حقنة شرجية لإزالة الانسداد، ومن أمثلة هذه الأدوية البولي إيثيلين جلايكول (جلايكولاكس وميرالاكس وغيرها) والزيوت المعدنية.
ولا تعطِ أبدًا طفلك ملينًا أو حقنة شرجية دون موافقة الطبيب وتعليمات عن الجرعة الصحيحة.

- الحقنة الشرجية بالمستشفى
في بعض الأحيان قد يكون الطفل مصابًا بإمساك شديد لدرجة أنه يحتاج إلى دخول المستشفى لمدةٍ قصيرةٍ ليتم إعطاؤه حقنة شرجية أقوى لتطهير الأمعاء، ويطلق على هذا اسم إزالة السدة.


اقرأ أيضا:
رضيعي يعاني من إمساك شديد
لماذا يصاب طفلك بالإمساك؟
صحة طفلك تبدأ من غذائه



* هذهِ المادة بالتعاون مع مؤسسة مايو كلينك

آخر تعديل بتاريخ 15 أكتوبر 2016

إقرأ أيضاً

استشارة الطبيب

هل تحتاج لاستشارة الطبيب

أرسل استشارتك

لتحصل على إجابة استشارتك، ننصحك بالتالي:

  • ابحث أولا في المواد المنشورة على موقعنا عن إجابة لسؤالك.
  • استوفِ المعلومات الشخصية والصحية المتعلقة بالحالة المرضية محل الاستشارة.
  • اكتب سؤالك باللغة العربية.
الحد الأقصى للسؤال 500 حرف
سيتم إظهار الاسم والسؤال عند النشر
اشترك بالنشرة البريدية

شركاؤنا

  • مؤسسة مايو كلينك
  • المعاهد الصحية الأمريكية