قصص مصورة

البكتيريا المقاومة تنتقل من الحيوانات الأليفة لأصحابها

أظهر بحث جديد من المملكة المتحدة والبرتغال أن الكلاب والقطط الأليفة الصحية يمكن أن تنقل البكتيريا المقاومة للمضادات الحيوية والجينات المشاركة في مقاومة البكتيريا لأصحابها. ونتائج هذه الدراسة، والتي تمت مراجعتها من قبل الأقران وتم تقديمها في المؤتمر الأوروبي لعلم الأحياء الدقيقة السريرية والأمراض المعدية "تسلط الضوء على أهمية الاتصال بين الحيوانات المصاحبة السليمة والبشر لانتشار البكتريا المقاومة للعلاج التي قد تؤدي إلى إصابات محتملة غير قابلة للعلاج في المجتمع".

ويعتبر دور الحيوانات المصاحبة كمستودعات محتملة للبكتيريا المقاومة للمضادات الحيوية مصدر قلق متزايد في جميع أنحاء العالم. وأراد الباحثون معرفة كيفية انتشار هذه البكتيريا المقاومة، وما إذا كان هناك تقاطع بين القطط والكلاب السليمة وأصحابها.

تفاصيل الدراسة

قام المسؤولون على الدراسة بمتابعة الأشخاص مالكي الحيوانات الأليفة الذين يحضرون إلى المستشفى البيطري التعليمي للحيوانات الصغيرة في جامعة لشبونة وخدمة الإحالة البيطرية للحيوانات الصغيرة للكلية البيطرية الملكية في الكلية البيطرية الملكية في هاتفيلد في المملكة المتحدة بين عامي 2018 و2020، والذين تم التأكد من عدم إصابتهم بالعدوى البكتيرية ولم يتناولوا المضادات الحيوية في الأشهر الثلاثة السابقة لبدء الدراسة.

وتم جمع عينات البراز من كل من الأشخاص والحيوانات الأليفة على فترات شهرية لمدة 4 أشهر ، وتم استخدام التسلسل الجيني للتعرف إلى أنواع البكتيريا في كل عينة، وكذلك وجود الجينات المقاومة للأدوية. وتم اختبار العينات باستخدام Rep-PCR، وهي تقنية بصمة جزيئية تساعد على تحديد سلالات البكتيريا ذات الصلة.

وفي المملكة المتحدة، تم تقديم عينات من 56 شخصاً يتمتعون بصحة جيدة يعيشون في 42 أسرة، إلى جانب 45 كلباً. وفي البرتغال، تم جمع عينات البراز من 58 شخصاً سليماً في 41 أسرة، ومن 18 قطة و40 كلباً تعيش معهم. وتم تقييم صحة الحيوانات المرافقة من قبل الطبيب البيطري عند الذهاب إلى العيادات. ومن بين 103 حيوانات أليفة في الدراسة، وجد أن:

  • 15% من الكلاب والقطط تحمل بكتيريا Enterobacteriaceae المعروفة بمقاومتها للمضادات الحيوية المتعددة، بما في ذلك البنسلين والسيفالوسبورين. وتم العثور على هذه البكتيريا أيضاً في 13 % من أفراد الأسرة.
  • ما يقرب من نصف القطط والكلاب وثلث أفراد الأسرة تم استعمارهم بسلالة واحدة على الأقل من البكتيريا المقاومة للمضادات الحيوية.
  • كانت جينات مقاومة البكتيريا الموجودة في الحيوانات الأليفة مطابقة لتلك الموجودة في عينات براز مالكها.
  • تطابقت الميكروبات في الحيوانات الأليفة سلالات الإشريكية القولونية (E. coli) الموجودة في عينة براز مالكها.

تعطي الدراسة "نظرة سريعة" لمسببات الأمراض المشتركة

قال مؤلف الدراسة الدكتور سيان فروسيني: "تقدم هذه الدراسة نظرة ثاقبة على وجود بعض مسببات الأمراض المقاومة للمضادات الحيوية داخل الأسر التي تمتلك حيوانات أليفة صحية، وكما هو الحال مع أي إصابة يوجد فيها خطر العدوى، فإن تدابير النظافة الصارمة مثل غسل اليدين وتجنب ملامسة البراز أو المواد المصابة لها أهمية قصوى في جميع الأسر، بما في ذلك تلك التي بها حيوانات أليفة. وعلى الرغم من أن الحيوانات الأليفة قد تساهم في انتشار مسببات الأمراض المقاومة للعلاج، لكن، لا ينبغي التغاضي عن فوائد ملكية الحيوانات الأليفة على صحة الإنسان أيضا".

 

* المصدر

Antibiotic-Resistant Bacteria Transmitted Between Dogs and Cats and their Owners

 

آخر تعديل بتاريخ
14 نوفمبر 2022

هل تحتاج لاستشارة الطبيب

أرسل استشارتك الآن

لتحصل على إجابة استشارتك، ننصحك بالتالي:

  • ابحث على موقعنا عن إجابة لسؤالك، منعا للتكرار.
  • اكتب بريدك الإلكتروني الصحيح (الإجابة ستصلك عليه).
  • استوفِ المعلومات الشخصية والصحية المتعلقة بالحالة المرضية محل الاستشارة.
  • اكتب سؤالك باللغة العربية.

*لن يتم إظهار اسمك عند نشر السؤال.

Age gender wrapper
Age Wrapper
Country Wrapper

هذا الموقع محمي بواسطة reCaptcha وتنطبق عليه سياسة غوغل في الخصوصية و شروط الخدمة

This site is protected by reCAPTCHA and the GooglePrivacy Policy and Terms of Service apply.