قصص مصورة

ما أهمية اختبارات احتياطي المبايض؟

تعد اختبارات احتياطي المبايض جزءًا أساسيًا من اختبار الخصوبة وخطوة أساسية قبل التلقيح المجهري (أطفال الأنابيب). وبعض اختبارات احتياطي المبيض بسيطة نسبيًا والبعض الآخر أكثر تعقيدًا أو تدخلاً..

ماذا نعني باحتياطي المبيض؟ ماذا يحدث إذا كانت نتائجك لا تبدو جيدة بما فيه الكفاية للحمل، أو إذا كانت نتائجك جيدة؟ وكيف يؤثر كل هذا على خصوبتكِ؟

احتياطي المبايض

عندما تولد الفتاة يكون المبيضان ممتلئين بالبويضات، ومع مرور الوقت والنضج ودورات الحيض، تستهلك تلك البويضات وتشيخ بسبب العمر وتنخفض جودتها أيضا، مما يؤدي إلى زيادة خطر الإجهاض والتشوهات الخلقية لدى النساء في سن 35 عامًا أو أكبر. ولكن العمر ليس العامل الوحيد في كمية ونوعية البويضات في الرحم. فمن الممكن أن يكون لدى المرأة الشابة عدد منخفض بشكل غير طبيعي من البويضات في مبيضها، ومن الممكن أيضًا أن يكون لدى امرأة في الأربعينيات من عمرها عدد بويضات أعلى من المتوسط ​​مقارنة بالنساء الأخريات في سنها.

وهنا تأتي أهمية اختبار احتياطي المبايض، لتحديد احتياطي المبيض وما إذا كان من المحتمل أن تستجيب السيدة بشكل جيد أو  سيئ لعلاجات الخصوبة مقارنة بالنساء الأخريات في عمرها. ويتم إجراء اختبار احتياطي المبيض لسببين رئيسيين: تشخيص سبب العقم وإلقاء نظرة ثاقبة على كيفية استجابة المبايض لعلاج الخصوبة.

وعندما يتحدث الأطباء عن احتياطي المبيض، فإنهم يتحدثون عن الكمية المحتملة من البويضات في المبايض. وعندما نقول الكمية، في هذه الحالة، فإننا لا نتحدث عن العدد الدقيق. لأنه لا توجد طريقة حاليًا لمعرفة عدد البويضات الموجودة في مبيض المرأة بالضبط، وإنما يقصد بها الكمية التقريبية أو النسبة التي تجعل خصوبة المرأة والحمل ممكنة. واحتياطي المبيض الضعيف يعني أن احتمال نجاح الحمل بطريقة التلقيح المجهري منخفضة جدا. 

اختبار احتياطي المبيض كأداة تشخيصية

في البداية يطلب طبيب أمراض النساء الخاص بك بعض فحوصات الدم الأساسية للتحقق من مستويات الهرمونات، وستعطي بعض الهرمونات التي يتم اختبارها لطبيبك نظرة ثاقبة لاحتياطيات المبيض المحتملة. واحدة من أولى الهرمونات التي تم اختبارها هي مستوى هرمون الـ FSH في اليوم الثالث من دورة الحيض. ويمكن أن تكون مستويات هذا الهرمون

  • مرتفعة بشكل غير طبيعي مما يدل على ضعف احتياطيات المبيض.
  • مرتفعة كونكِ كبيرة بالسن، وبالتالي يمكن اعتبار ارتفاع مستوى FSH جزءًا طبيعيًا من الشيخوخة وانخفاض الخصوبة، وعلى الرغم من كون هذه النتيجة سيئة إذا كنت تحاولين الحمل، لكنها ليست بالضرورة علامة على وجود "خطأ" فيك.
  • في بعض الأحيان، يمكن أن يكون لدى النساء الشابات مستويات عالية بشكل غير طبيعي من FSH، وهذا قد يكون دليلا على إصابة الشابة بحالة تسمى ضعف احتياطي المبيض الأولي أو فشل المبايض المبكر.

 ومستويات FSH هي طريقة واحدة فقط لاختبار احتياطيات المبايض. ويمكن أن يكون لديك مستويات طبيعية من FSH، لكن اختبارات احتياطي المبيض الأخرى قد تجد أن احتياطي المبيض لديك أقل من المستوى المثالي. وتذكري أن اختبارات احتياطي المبيض ليست سوى جزء واحد من اختبار الخصوبة. ويمكن أن يكون لديك احتياطي مبيض ممتاز، ولكن لا تزالين تواجهين صعوبة في التبويض أو جودة البويضات. وهناك أيضًا عوامل أنبوبية ورحمية يجب مراعاتها عندما يتم البحث عن سبب العقم.

لماذا لا يمكنك متابعة علاج الخصوبة وتخطي اختبار احتياطي المبيض؟

تكمن المشكلة في أن علاج الخصوبة والتلقيح المجهري لا يستطيعان التغلب على احتياطي المبايض الضعيف. ومن المفاهيم الخاطئة الشائعة أن التلقيح المجهري يمكن أن يحل أي مشكلة تتعلق بالخصوبة، لكن، للأسف، هذا ليس صحيحا، فإذا كان احتياطي المبايض منخفضا، فقد لا تعمل أدوية الخصوبة التي تهدف إلى تحفيز المبايض. وإذا لم تحفز الأدوية ما يكفي من البويضات لاستردادها، فقد يتم إلغاء الدورة العلاجية للحيض قبل أن تحصلي حتى على الإخصاب ونقل الأجنة. ولا يمكن لهذا أن يسبب حزنًا هائلاً فحسب، بل إنه عبء مالي أيضًا، فمهما كانت قيمة الأموال التي تم إنفاقها، بمجرد إلغاء الدورة العلاجية، ضاعت كل تلك الأموال وذهبت سدى.

هذا هو السبب الرئيسي لاختبار احتياطي المبيض، حيث يمكن للأطباء فحص احتياطي المبيض ومعرفة المريضة المؤهلة للقيام برحلة الحقن المجهري واستبعاد غير المؤهلات. لكن، هذا لا يعني أنه لا يمكنك تماما عدم الخضوع للحقن المجهري، بل يمكن الخضوع لبعض المقويات والتأهيل لتنشيط المبايض قبل الخضوع للحقن المجهري، لكن هنا يجب أن تعرف السيدة أنها تخاطر صحيا ونفسيا وماليا ونسبة النجاح ضعيفة للأسف.

ماذا لو كانت نتائج اختبار احتياطي المبيض عالية جدا؟

من الممكن أن يكتشف اختبار احتياطي المبيض أن المبايض من المحتمل أن تستجيب بشكل مفرط لأدوية الخصوبة. وهذا ليس خبرا سيئا، لكنه ليس خبرا جيدا أيضا. فهذا يعني أن خطر إصابتك بمضاعفات مثل متلازمة فرط تحفيز المبايض عالية. وغالبًا ما تواجه النساء المصابات بمتلازمة تكيس المبايض هذه المشكلة. وقد يصف لك طبيبكِ جرعات أقل من الأدوية في هذه الحالة، أو يختار بروتوكولًا مختلفًا لعلاج أطفال الأنابيب، وهو بروتوكول من شأنه أن يقلل من خطر حدوث مضاعفات.

ما الذي لا يمكن أن يخبرك به الاختبار؟

لا يمكن أن يخبرك اختبار احتياطي المبيض بالكثير عن جودة البويضات. ومن المرجح أن يكون لدى المرأة المصابة بضعف احتياطي المبيض بويضات أقل جودة. لكن المرأة التي لديها احتياطيات جيدة من المبيض قد لا تحصل على بويضات عالية الجودة. بعبارة أخرى، من الممكن الحصول على عدد كبير من البويضات أثناء التلقيح المجهري، ولكن بعد ذلك يتم تخصيب القليل من هذه البويضات أو عدم إخصابها مطلقًا. أو قد تكون المرأة أكثر عرضة للإجهاض، بسبب ضعف جودة البويضة أو الجنين، أو بسبب عوامل العقم عند الذكور.

احتياطي المبايض والعمر

يلعب العمر عاملاً في التلقيح المجهري ونجاح الحمل. ولا يمكنك النظر إلى العمر فقط أو فقط نتائج اختبار احتياطي المبيض. يجب النظر إلى المعلومات معًا. على سبيل المثال، حتى لو حققت امرأة تبلغ من العمر 40 عامًا نتائج جيدة في اختبار احتياطي المبيض، فإن احتمالات نجاحها في التلقيح المجهري أقل من امرأة تبلغ من العمر 25 عامًا بنفس النتائج بالضبط. ولا تتجاهلي عمر شريككِ أيضًا. تنخفض خصوبته أيضًا مع تقدم العمر، حتى وإن لم يكن الانخفاض بشكل كبير كما هو الحال عند المرأة.

الخلاصة..

نجاح التلقيح المجهري هو أكثر من مجرد الحصول على بويضات لتخصيبها، لأن كمية البويضات ليست سوى جزء واحد من صورة كبيرة ومعقدة. وتلعب جودة البويضات وصحة الأنابيب والرحم وخصوبة الذكور دورًا في احتمالات نجاح علاج الخصوبة. ويمكن أن تلعب العادات الصحية السيئة أيضًا دورًا في ضعف جودة البويضات والحيوانات المنوية، مما قد يؤثر على احتمالات نجاح التلقيح الاصطناعي.

 

* المصدر

What Ovarian Reserves Testing Says About Your Fertility

آخر تعديل بتاريخ
01 يونيو 2022

هل تحتاج لاستشارة الطبيب

أرسل استشارتك الآن

لتحصل على إجابة استشارتك، ننصحك بالتالي:

  • ابحث على موقعنا عن إجابة لسؤالك، منعا للتكرار.
  • اكتب بريدك الإلكتروني الصحيح (الإجابة ستصلك عليه).
  • استوفِ المعلومات الشخصية والصحية المتعلقة بالحالة المرضية محل الاستشارة.
  • اكتب سؤالك باللغة العربية.

*لن يتم إظهار اسمك عند نشر السؤال.

Age gender wrapper
Age Wrapper
Country Wrapper

هذا الموقع محمي بواسطة reCaptcha وتنطبق عليه سياسة غوغل في الخصوصية و شروط الخدمة

This site is protected by reCAPTCHA and the GooglePrivacy Policy and Terms of Service apply.