قصص مصورة

3 مفاتيح لحياة أكثر إبداعاً

3 مفاتيح لحياة أكثر إبداعًا

كم مرة سمعت العبارات التالية؟ وبشكل أكثر تحديدًا، كم مرة قلت هذه العبارات بنفسك؟

  • إذا كنت تبحث عن شخص مبدع، فقد تحتاج أن تبحث في مكان آخر.
  • أنا؟ مبدع؟ مستحيل.
  • ربما أكون أقل الأشخاص إبداعًا الذين ستلتقي بهم.
  • اذهب لرؤية فلان إذا كنت تريد حلاً مبتكرًا.

هل أنا مبدع أم غير مبدع؟

هناك ميل مقنع للناس للتقليل من أهمية مواهبهم الإبداعية أو وضع قيود على إنتاجهم الإبداعي. يعتقد الكثير من الناس أنهم ليسوا مبدعين لمجرد أنهم لم يولدوا بجين إبداعي أو "بسلة" من السمات الإبداعية.

إن عدم امتلاك هذه الصفات يصبح نبوءة تتحقق من تلقاء نفسها. نتيجة لذلك، تتضاءل ثقة الشخص وتتآكل وتختفي. وغالبًا ما نقع في التصور الشائع بأننا إما مبدعين أو لسنا كذلك. نحن ننتمي إلى مجموعة أو أخرى. ليس هناك أرضية مشتركة. نعتقد، "إذا لم أكن مبدعًا، فلن أكون أبدًا أبدًا".

ولكن هذه خرافة، فتقسيم الناس لمجموعتين، مجموعة المبدعين ومجموعة غير المبدعين هي تقسيمة غير واقعية، فنحن جميعًا كأفراد مبدعون كأطفال؛ وكل ما في الأمر أن هذا الإبداع قد تم إخضاعه مع تقدمنا ​​في السن وبدء التعامل مع حقائق الحياة اليومية.

منذ عدة سنوات، كتب ديفيد بيركنز، عالم النفس بجامعة ييل، أن الإبداع غالبًا ما يكون نتاج عمليات معرفية عادية يستخدمها كل شخص تقريبًا في مسار الحياة الطبيعي. منذ نشر هذا العمل، تم إثبات استنتاجاته من قبل جحافل من الخبراء النفسيين الآخرين. يدعم بحثهم أيضًا حجة عالمية مفادها أن عمليات الإبداع ليست استثنائية.

العمليات المعرفية اليومية

أوضح بيركنز أن هناك ثلاث عمليات معرفية يومية تشكل جزءًا لا يتجزأ من الاختراع الإبداعي.

واحدة من هذه العمليات هي التذكر الموجه

هي القدرة على توجيه ذاكرتك من أجل جعل بعض الخبرة أو المعرفة السابقة واعية للتعامل مع العديد من المعوقات المختلفة، وعلى سبيل المثال، عندما تفكر في أكبر عدد ممكن من البلدان التي تبدأ بالحرف س. أو ما هي خمسة أوجه تشابه بين التفاح والبرتقال؟ للقيام بذلك، عليك الانخراط في نفس نوع التفكير مثل العلماء والمؤرخين وعلماء الرياضيات.

 

العملية المعرفية النسبية الثانية هي إدراك التشابه بين مشكلة وأخرى

شاهد طفلًا يبني برجًا من المكعبات الخشبية. إنه يدرك أن بعض القطع تعمل بشكل أفضل من غيرها (بناءً على تجاربه السابقة مع قطع المكعبات)، وسيقوم غالبًا بإجراء تصحيحات بناءً على التجارب السابقة. أو تخيل أنك تطور خطة تسويق لمنتج جديد. ما العناصر من الحملات السابقة التي كانت ناجحة بدرجة كافية بحيث يمكن استخدامها مرة أخرى في العملية الحالية؟ ما هي العناصر الجديدة التي يجب تطويرها من الصفر؟

 

العملية المعرفية الثالثة هي الاعتراف العكسي

هذه هي القدرة على التعرف على الأشياء، في عملية إبداعية مهمة أخرى، وعلى سبيل المثال، قد تخرج وتلاحظ سحابة تشبه حيوانًا معينًا (بقرة، كلب.. الخ). أو قد تكون في مشاركة اجتماعية وترى شخصًا يشبه زوج أختك أو عمتك مثلا. وتشغل هذه القدرة خيالنا وتسمح لنا بتفسير الأحداث بطرق خيالية.

 

الاستنتاج الذي يمكن استخلاصه هو أن العمليات المعرفية نفسها المستخدمة لإنشاء الاختراعات المبتكرة والأساليب الديناميكية الجديدة في مجالات متنوعة مثل الطب والتعليم والهندسة المعمارية والأعمال والزراعة والهندسة مماثلة لتلك التي نستخدمها أنا وأنت. في كثير من الأحيان في حياتنا اليومية. المفتاح هو جعل هذه العمليات المعرفية جزءًا مهمًا من جميع جهودنا الإبداعية.

 

والخلاصة أن فكرة أننا ننقسم لمجموعتين، مجموعة المبدعين ومجموعة غير المبدعين هي خرافة، فكلنا نملك قدرات إبداعية، وهذه القدرات الإبداعية هي التي تساعدنا في تسيير أمورنا الحياتية بكفاءة وفعالية، وهي نفسها القدرات التي يستخدمها العلماء في المجالات المختلفة لتطوير إبداعاتهم واختراعاتهم. 

 

المصادر:

3 Keys to a More Creative Life

آخر تعديل بتاريخ
30 مارس 2022

هل تحتاج لاستشارة الطبيب

أرسل استشارتك الآن

لتحصل على إجابة استشارتك، ننصحك بالتالي:

  • ابحث على موقعنا عن إجابة لسؤالك، منعا للتكرار.
  • اكتب بريدك الإلكتروني الصحيح (الإجابة ستصلك عليه).
  • استوفِ المعلومات الشخصية والصحية المتعلقة بالحالة المرضية محل الاستشارة.
  • اكتب سؤالك باللغة العربية.

*لن يتم إظهار اسمك عند نشر السؤال.

Age gender wrapper
Age Wrapper
Country Wrapper

هذا الموقع محمي بواسطة reCaptcha وتنطبق عليه سياسة غوغل في الخصوصية و شروط الخدمة

This site is protected by reCAPTCHA and the GooglePrivacy Policy and Terms of Service apply.